الأخبار
إعلام إسرائيلي: مطلب نتنياهو الجديد يهدد بإفشال صفقة تبادل الأسرىعشرات الجثث متناثرة ومتفحمة.. مجازر مروعة يتركبها الاحتلال في تل الهوى والصناعةأردوغان: تركيا لن توافق على مبادرات التعاون بين الناتو وإسرائيل"أونروا": غزة تواجه خطر فقدان جيل كامل من الأطفال35 ألفا يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الأقصى(رويترز): مصر وإسرائيل تبحثان نظام مراقبة حدودي يمهد للانسحاب من "فيلادلفيا"قيادي بـ (حماس): طرحنا أن تتولى حكومة كفاءات وطنية إدارة غزة والضفة بعد الحربتنويه من لجنة إدارة ملف الغاز للمواطنين في دير البلحوزير التربية يبحث مع ممثل الاتحاد الأوروبي قضايا تهم التعليم الفلسطينيانتحار مصري داخل سجنه في إيطاليا بسبب مسنةتجاوز عقبة ملف عودة النازحين.. توافق على الخطوط العامة لصفقة وقف إطلاق النار بغزةبرهم يلتقي بالفائزين بتحدي القراءة العربي على مستوى فلسطين ويشيد بتميزهمساعات حاسمة في مستقبل بايدن الرئاسيعلى رأسهم مبابي.. ريال مدريد يعلن أرقام قمصان لاعبي الفريقويلياميز يتخذ خطوة تقربه من برشلونة
2024/7/12
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

حفيف المعاني

تاريخ النشر : 2023-05-21
حفيف المعاني
حفيف المعاني

بقلم: عادل القرين

ذاكرتي في جمود، وعقلي في هوان، وكلماتي في مخاض ولادتها..
فـالتيه صعبت دروبه، ولم يُسمع منه إلا عواء الوقت وخفافيش المكان!

المعاني في ديمومة تثاؤبها، وكم أرهقتها وأتعبتها حشرجة كلمة أو ثلاث..
مغلفة سيلان لُعابها بقوة البيان متى ما اشتهت طبق الحقيقة والجمال..

 
لا تثقوا بالليل

ساعة انحسار الظلام وبكاء الزمان..

 
لا تثقوا بالمجاز

ساعة تغشي السديم بين خبايا الأوبئة..

 
لا تثقوا بالشوك

الذي تسربل ما بين الأشجار والأزهار..

 
لا تثقوا باللسان

الذي كبله المديح خلف قضبان الوصايا..


لا تثقوا في الصوت

فلربما قد توارت خلفه آلام المنايا وأطناب الهجير..


لا تثقوا في الصبح

وقد سيج الصياد تغريد البلابل بالبندقية والشباك..

 
لا تثقوا في الخُطى

وأرصفة الأمس ما زالت مكتظةً بصوت المطر..

 
لا تثقوا بالكلام

فصرير الأمس يسكنه الهمس لوشاية يوم صمته..
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف