الأخبار
احذر السهر لطفلك ..دراسة تكشف مخاطر عدم حصول الأطفال على قسط كاف من النومعدد الحجاج المتوفين يتجاوز الألف معظمهم من المصريين والأردنيينالسيسي يطالب الجيش بترميم مقبرة الشعراوي بعد تعرضها للغرقألمانيا أول المتأهلين إلى ثمن نهائي "يورو 2024"قبرص ترد على تهديد حسن نصر اللهنصر الله يهدد حكومة قبرص بسبب إسرائيلالميناء الأمريكي العائم قبالة غزة يعود للعمل بعد توقف مؤقتمتحدث باسم جيش الاحتلال: الحديث عن تدمير حماس ذر للرمال في عيون الإسرائيليينمسؤولون أمريكيون يكشفون عدد الأسرى الأحياء في قطاع غزةالمنتخب الفلسطيني يتراجع مركزين في تصنيف (فيفا)وزير إسرائيلي: نستعد لعمليات دفن كبيرة بسبب حرب محتملة مع لبنانإغلاق معبر الكرامة للقادمين إلى الضفة حتى الأحد المقبلالصحة بغزة: الاحتلال يرتكب 4 مجازر راح ضحيتها 35 شهيداًهنية ووزير خارجية إيران يبحثان جهود وقف الإبادة الإسرائيلية بغزةالحرب تحرم 39 ألف طالب بغزة من تقديم امتحانات الثانوية العامة
2024/6/21
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

شعر أحمد الجيدي

تاريخ النشر : 2023-03-08
شعر أحمد الجيدي

الشعر مزرعة الفنون سؤال ....فقد قيل ابو الفنون مزاج .
عند الأديب والخطيب فسحة .... وعند الفقيه والمحدث رواج
فالمؤرخ والباحث هو ضالتهم .... وفي الأنساب مرجع وسراج
وفي الأثر يغوص فيه كل باحث ..... يحمي الأماكن نسيانيا زواج
وعند المفسر مرجع للغريب حق .... لا يستغني عنه كلمات منهاج
وعند البلاغيين أمثال لها وزن ..... كما عند المناطقة حيز له ادراج
وعند المقاوم غناء وخطط ..... يمنحها صبغة المناورة استدراج
فهو فيه أخبار وامثال قيلت ..... لا يعاد قولها فالحكماء امواج
جاهلية وإسلام كان فحوله ..... والعصر الذهبي رحلوافوجا افواج
فدلالة المسيرة لها مسير ..... فالتاريخ لا ينتج ما أنتجه الحلاج
فابو تمام والبحتري والمتنبي .... وما قاله الفردسق لهم إستنتاج
قيل ابو الفنون مسرح تاريخا .....فالمسرح له شجرة الشعر انتاج
وللنحت ذاكرة لها الهام فنا ..... وابن المقفع له ريشة الصورة مزاج
صعالكة الشعر لم يخلفوا بعد .....فتركوا سلوكا للحياة بلا اعوجاج
فتكملة اللغة من فهمها خط ..... وخط الغوص في فهمها بحر امواج
أيها السائلون عن الشعر رسالة .....فهو بين المال والحقيقة مد أدراج.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف