الأخبار
رئيس الوزراء الفلسطيني يبحث مع برنامج الأغذية العالمي تعزيز الجهد الإغاثي لغزة والضفةالحوثيون يستهدفون سفينة تجارية قرب الحديدةحزب الله يتعهد بزيادة ضرباته بعد اغتيال إسرائيل قائداً عسكرياًما تأثير الأخبار الاقتصادية على سوق الفوركس؟بلينكن: واشنطن ستطرح مشروعاً لليوم التالي للحرب ولن يسمح لحماس تقرير مصير المنطقةماذا جاء في رد حماس على مقترح بايدن لوقف إطلاق النار بغزة؟الصحة تحذر من توقف المراكز الصحية بشمال قطاع غزةتحقيق أممي يخلص إلى أن إسرائيل ارتكبت جرائم حرب بغزةالصحة: الاحتلال يرتكب 3 مجازر بغزة.. وحصيلة الضحايا ترتفع لأكثر من 37 ألف شهيداًحزب الله يضرب 170 صاروخاً باتجاه إسرائيلالسيسي والملك عبد الله يدعوان لضرورة تذليل العقبات أمام إدخال المساعدات لغزةبلينكن يرحب برد حماس حول وقف إطلاق النار بغزة ويحذر من اليوم التالي للحربحماس ترحب بقرار مجلس الأمن حول وقف إطلاق النار بغزةمجلس الأمن يتبنى لأول مرة قراراً لوقف إطلاق النار بغزةنتنياهو: يمكننا وقف القتال لاستعادة المختطفين لكن لا يمكننا وقف الحرب
2024/6/13
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

لا أحد يراني

تاريخ النشر : 2023-02-05
لا أحد يراني

بقلم: بن يونس ماجن

أدمنت على افيون الشعر

وتهت بين أدغال القوافي

الملتفة الأمواج والبحور

وصرت كغراب على الأطلال

أندب حظي

لا أحد يراني

بين خطوط الكف

ورسم الكلمات

وشظايا فنجان مهشم

 

وفي صحبة الألم

أمشي مبتور القدمين

أراوغ الأرصفة

وأزقة الضباب

ودهاليز الأيام الطائشة

 

اتهرب من ظلي

فيذهب معي إلى كل مكان

اختفي وراء شجرة

فتشي بي غصونها

إلى أشعة الشمس

 

كل مرايا الدنيا

تفر من وجهي

وأنا عائد في آخر الليل

لفت نظري قط جريح  

كان يتضور جوعا

تحت انقاض

بيوت مقصوفة

 

في حديقة الشعراء المنبوذين

رأيت الفيلة ترقص على جثة الأسد

والذباب يسخر من الفريسة

ويتأفف من عفونتها

 

منذ ذلك الوقت

ولغاية الآن

لا فرق أن أكون ولا أكون

هذا الرهان الخاسر

الذي لا يزاحمني فيه أحد

 

تجاعيد عميقة

تربض على وجهي

وملامحي البوهيمية

ظاهرة للعيان

فلم ينتبه إلي أحد

دون أن أعرف السبب

 

لا غبار اليوم

على شعراء الأمس

طالما بحثوا عن قافية جديدة

في بحر من بحور الفراهيدي

عبثا يبحرون بمراكب بلا أشرعة

 

المنافي القاسية

الرابضة بين الجمر والرماد

تحثني وتجذبني

فكيف الوصول اليها

والأمواج الصاخبة

تعج بالمجاذيف وقوارب الموت

وجثث بلا أطواق النجاة

 

فليس عجبا

أن يتجاهلني الهدهد

وأما الببغاوات فمآلها الزوال

 

وإذا لم يراني أحد

فاللوم يقع على نسيج العنكبوت

وخيوط الشمس والغربال
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف