الأخبار
نقابة مستوردي المركبات بغزة يستنكر احتجاز إدارة الجمارك للسيارات المستوردة على معبر بيت حانونبلدية برشلونة تلغي اتفاقية التوأمة مع تل أبيبارتفاع حصيلة الضحايا الفلسطينيين جراء زلزال تركيا وسوريا إلى 72ارتفاع حصيلة الضحايا الفلسطينيين جراء زلزال تركيا وسوريا إلى 72هنية يصل القاهرة على رأس وفد رفيع لبحث هذه الملفاتمجدلاني يطالب بالضغط على الاحتلال للإفراج عن الأموال المقتطعةكشفان جديدان للسفر عبر معبر رفح البريتوقيع اتفاقية اختبار تطبيق "دفعاتي" لدى سلطة النقد الفلسطينيةالاتحاد العام للجاليات الفلسطينية في أوروبا ينظم حملة مساعدات لمنكوبي الزلازل في سوريا وتركياالمملكة العربية السعودية تطلق النسخة الثانية من مؤتمر القطاع المالي (FSC) يومي 15 و16 مارس/آذار 2023 في الرياضالرئيس عباس يهاتف الأسد ويعزيه بضحايا الزلزالاستئناف العمل في بحر غزة بدءاً من صباح الخميستسرب مياه إلى مصليات المسجد الأقصى وانهيار بلاط على أبوابهشباب رفح يقرر التوجه للجنة الاستئناف باتحاد الكرة"التعليم" بغزة تُوضح بشأن الدوام الدراسي غدًا الخميس
2023/2/8
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ما خاب من استشار

تاريخ النشر : 2023-01-19
ما خاب من استشار

مصطفى الصواف

ما خاب من استشار 

بقلم: مصطفى الصواف

حماس وكتائب القسام تعيشان حالة منفردة في التخطيط والتدبير والإعداد، وهما يعيشان حالة من التخطيط والتنظيم مستعينين بالمستشارين وأهل الاختصاص.

وهنا حديثي عن كتائب القسام وتطورها في التعامل مع كل القضايا سواء كان المراد الحديث في الشأن السياسي والعسكري والأمني والإعلامي فهذه الأمور والقضايا لها دوائرة المختصة والتي تضم مستشارين وخبراء يقدمون النصيحة والمشورة والرأي قبل تنفيذ الأعمال المراد تنفيذها معتمدين على توفيق الله.

(ما خاب من استشار) هي قاعدة علينا أن نعمل بها في شئون حياتنا المختلفة، فالقائد لديه خبرة نعم ولكن يحتاج مزيد من المشورة من أهل الاختصاص وهذا سر التقدم في الأداء الذي بات مشهودا لدى كتائب القسام.

كتائب القسام باتت اليوم أكثر تمرساً على العمل فهي تعمل وفق منظومة متكاملة بين قادتها وهيئات مستشاريها وهذا النجاح الذي تحققه كتائب القسام هو ناتج عن وعي وخبرة واستشارة، ولذلك تحقق نجاحات وتقدم في كثير من المجالات.

حماس والقسام أدركوا أهمية لجان المشورة ورأي الخبراء وهي دعوة للجميع من قبل المقاومة بالعمل وفق أسس علمية ومدروسة من خلال اهل الاختصاص الذين يملكون الخبرة والمشورة ولذلك يكون الخطأ قليل لو حدث والنجاح كبير وهذا ما يحققه كل من يعمل وفق الأساليب العلمية في القيادة والإدارة وليس وفق العمل العشوائي والارتجالي الذي يصيب ويخطئ.

ولذلك نجد لدى القسام تقسيمات إدارية وعلمية ولديها هيئات أركان ومعاهد تدريب وتقسيمات إدارية ومراكز تدريب وتعليم ونشر الوعي وكلها تدار من خبراء عسكرين وسياسين، فكان ولا زال لديهم ما يقولونه بهذا المجال وباتت كتائب القسام أكثر وعيا وفهما وتربية جهادية وعملية وهذا واحد من أسرار نجاحها.

فهذه دعوة للجميع بالعمل وفق الأساليب العلمية وفرق الخبراء والمستشارين حتى يكون العمل مثمر وناجح وهذا ما نتمنى رؤيته لدي الجميع كما هو اليوم يأخذ طريقه في القسام وحماس.

 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف