الأخبار
بتهمة "التآمر على الدولة".. القضاء التونسي يبدأ التحقيق مع شخصيات إعلامية وسياسية"الوكالة الفلسطينية" وسفارة فلسطين لدى كينيا تؤسسان مختبر حاسوب لإحدى المدارسما هو أخطر أنواع سرطان الدم؟مركز عروبة يرصد 80 نقطة مقاومة شعبية ومسلحة وأربعة شهداء و221 اعتداءً خلال أسبوعإليك كل ما تريد معرفته عن ميزان السيارة وموازنة الإطاراتعشرات المستوطنين يقتحمون "الأقصى" بحماية قوات الاحتلالصحيفة إسرائيلية: مونديال قطر وضع إسرائيل أمام حقيقة وواقع مؤلم للغايةأخطاء تجعلك تقتلين علاقتك الزوجية السعيدة ببطء.. تعرفي إليهاشاهد: ولادة توأمين من أجنة جمدت قبل أكثر من 30 عامما هي أسباب انتفاخ البطن؟القضاء على عائلة سودانية بالكامل بداخل منزلها.. والفاعل مجهولتجنبي هذه العادات السيئة.. قد تدمر زواجكشاهد: سيارة روسية كهربائية بمواصفات جبارة من (Atom)فلسطينيون يقتحمون مستوطنة في الخليل ويحطمون معدات للاحتلالعالمة في منظمة الصحة العالمية تكشف عن خطأ صادم في (كورونا)
2022/11/27
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

انتخابات التجديد صراعات حادة بين الجمهوريين.. فمن سيمسك بالمطرقة الأسطورية للكونغرس؟

تاريخ النشر : 2022-11-23
انتخابات التجديد صراعات حادة بين الجمهوريين.. فمن سيمسك بالمطرقة الأسطورية للكونغرس؟

عصام الياسري

انتخابات التجديد صراعات حادة بين الجمهوريين.. فمن سيمسك بالمطرقة الأسطورية للكونغرس؟

بقلم: عصام الياسري

منذ أربع سنوات على الأقل، كان ممثل الحزب الجمهوري عن كاليفورنيا كيفن مكارثي 57 عاما  يهيئ نفسه لأن يكون رئيسا لمجلس النواب الجديد. ليحل محل الديموقراطية نانسي بيلوسي، 82 عاما، وسيكون ثالث أقوى رئيس في أمريكا من ناحية المنصب بعد الرئيس ونائب الرئيس.

في انتخابات الكونجرس الأمريكي الأخيرة، خسر ديمقراطيو الرئيس جو بايدن أغلبيتهم في مجلس النواب. فيما فاز الجمهوريون بـ 218 مقعدا اللازمة للسيطرة على مجلس النواب. لكنهم تمكنوا "اي الديمقراطيين" من الدفاع عن أغلبيتهم في مجلس الشيوخ. الآن بعد أن حصل الجمهوريون على أغلبية ضئيلة في مجلس النواب، فإن على مكارثي في الحقيقة أن يسعى للحصول على أصوات أعضاء حزبه أولا لضمان الفوز بهذا المنصب. لكن بما أن الحزب يخوض داخله صراعات حادة على السلطة بعد الفوز في انتخابات التجديد النصفي، فإن حظوظ كيفن مكارثي ستكون كما يبدو في خضم هذه المعركة ضئيلة. إذ إن  قادة اليمين الجمهوري، ما يسمى "بتجمع الحرية"، يريدون انتخاب زعيم الأقلية السابق للمنصب القوي، وأن لا يصل مكارثي اعتبارا من يناير 2023 إلى موقع قيادة الغرفة الأولى للكونغرس بالمطرقة الأسطورية؟

تستند الخلافات على السلطة لدى كل الفصيل على كل شيء مرتبط بالاستراتيجية ومناقشات الأفراد،. وبالكاد يلعب المحتوى دورا. من الناحية الرسمية، الأمر على هذا النحو: أي شخص لديه الأغلبية في مجلس النواب البالغ عددهم 435 شخصا له الحق في أن يكون رئيسا لمجلس النواب. حتى الآن الديمقراطيون هم من يشغل هذا المنصب منذ عام 2019 بقيادة عضوة الحزب نانسي بيلوسي. ومن المرجح أن تكون الغالبية المستقبلية من الجمهوريين ضيقة. فبعد أسبوع من انتخابات التجديد النصفي، ما زالت الأصوات تُفرز في الولايات المتحدة. لدى الجمهوريين حاليا 218 نائباً والديمقراطيون 210. وفقا للمراسيم التشريعية الأمريكية، فإن انتخاب رئيس البرلمان بحاجة إلى 218 صوتا بنعم، يتم ذلك خلال الجلسة المكتملة لمجلس النواب الجديد في بداية يناير 2023.

الجمهوريون اليمينيون، بمن فيهم ترامبيون ومنظرو المؤامرة مثل مارجوري تايلور جرين، يريدون من بين أمور أخرى استخدام السلطة في مجلس النواب لبدء إجراءات عزل الرئيس جو بايدن، ويجري التخطيط لنفس الأمر ضد وزير الأمن الداخلي أليخاندرو مايوركاس، ولربما الضغط للعودة إلى مراجعة الشأن العراقي والأزمة الإيرانية. بيد ان تحقيق مثل مسألة عزل الرئيس على المسرح السياسي الامريكي ليس لها أي أمل في النجاح، وفي النهاية سيفشل قبل وقت قصير من الهدف؟. لكن لأسباب سياسية استراتيجية على الأقل، يمرر الجمهوريون ما يرغبون القيام به عبر وسائل الإعلام.

تحدث مكارثي لمدة 45 دقيقة في اليوم التالي للانتخابات إلى النائب اليميني المتطرف مارجوري تايلور جرين الذي حافظ على مركزه في ولايته في المناطق الريفية في جورجيا التي تعد أيقونة ترامبية يمكن لها أن تكسب النفوذ. حيث أعلن "جرين" فيما بعد أنه سيدعم مكارثي، مضيفا أنه سيؤكد له مكانة قوية.. مكارثي يحاول أن يجعل نفسه نادرا في الأماكن العامة منذ أيام، وهو يبحث بشكل أكبر عن محادثات داخلية مع زملائه في الفصائل المختلفة من أجل تأمين سلطته، لكنه لا يزال غير واثق من نجاح مهمته، حيث "لا أحد لديه 218 صوتا ليحظى برئاسة مجلس النواب. الجمهوريون اليمينيون يريدون ضمانات من قبل مكارثي مقابل دعمهم له... قال النائب تشيب روي ، وهو جمهوري من تكساس وعضو في كتلة الحرية اليمينية بعد أن تحدث مع مكارثي: مكارثي يجادل الآن داخليا بعبارة" الوحدة ". إنما المجموعة البرلمانية للجمهوريين، أما " ستفوز كفريق أو ستخسر كأفراد "- وهي أطروحة جريئة في حزب موجه نحو الفردية للسيطرة على مركز قرار.

في اجتماع للفصيل الجمهوري يوم الثلاثاء، طلب مكارثي من أتباعه ترشيحه لمنصب رئيس مجلس النواب. في اقتراع سري حصل على 188 صوتا. بينما حصل النائب اليميني آندي يغز على 31 صوتا على الأقل. إنها طلقة تحذير لمكارثي. قاد" يغز "ذات مرة الجناح اليميني (كتلة الحرية). لذلك يمكن فهم نجاحه المحترم على أنه إعلان حرب على مكارثي، على غرار: لن تكون شيء بدوننا.

يتمتع فصيل الأغلبية في مجلس النواب بجميع أنواع النفوذ لدفع جدول أعماله: فهو يحدد جدول أعمال الجلسة العامة. ويتمتع تلقائيا بأغلبية في جميع اللجان ويعين جميع رؤساء اللجان. الأمر الذي يدفع العديد من الجمهوريين إلى التحقيق في الممارسات التجارية المشكوك فيها لنجل بايدن هانتر من قبل لجنة. والجمهوريون البارزون يريدون إجراء تحقيقات مع بيلوشي ووزارة العدل، أنهم يرون مظالم في التعامل مع المشاركين في حصار الكابيتول في 6 يناير 2021. في ذلك الوقت، اقتحمت عصابة مؤيدة لترامب مركز الديمقراطية الأمريكية، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى. يتوقع عدد من الجمهوريين من مكارثي إعطاء الضوء الأخضر لمثل هذه التحقيقات.

لعب مكارثي دورا متنوعا في اقتحام مبنى الكابيتول قبل عامين تقريبا. أولاً، دان العنف، وألقى باللوم على الرئيس آنذاك دونالد ترامب. لكنه بشكل عام، دافع دائما عن ترامب، ودعم لفترة طويلة ادعائه الذي لا أساس له من الصحة بأن جو بايدن لم يفز في انتخابات 2020. مباشرة بعد 6 يناير 2021، أراد مكارثي حث ترامب على الاستقالة على الفور. قال لأصدقائه:" لقد سئمت من هذا الرجل ". بعد ذلك بقليل، قام مكارثي بالحج إلى ترامب في منزله في مار اللغو. كان هذا بالطبع، اعتذارا سياسيا. منذ ذلك الحين، امتنع مكارثي عن الانتقاد العلني لترامب. الانتخاب المحتمل سيكون هو أعلى نقطة في حياته المهنية. وهو عضو في البرلمان في واشنطن منذ عام 2007، بعد أن كان عضوا سابقا في الهيئة التشريعية في ولاية كاليفورنيا. كما كان يعمل كعضو في الكونجرس، وكان رئيس لجمهوري كاليفورنيا الشباب.

مكارثي سياسي محترف، في حين أن كلمة" سياسي "كلمة قذرة بين أتباع ترامب. ينحدر من بإكرسفيلد، كاليفورنيا- معقل جمهوري في ولاية ديمقراطية إلى حد كبير. في دائرته الانتخابية، حصل على حوالي ثلثي الأصوات. بعد أن عانى العديد من المرشحين المتطرفين المدعومين من ترامب من هزائم فادحة في انتخابات التجديد النصفي، ربما ستكون حظوظه غير مخيبة للآمال. دونالد ترامب الذي أعلن في خطابه بولاية فلوريدا الترشح للرئاسة، هو اول جمهوري يعلن ترشحه بنفسه، تعرض إلى هروب ثلاثة من كبارالمانحين له، ومعهم الكثير من المال. نائب رئيس ترامب السابق، مايك بنس، نأى بنفسه عنه، وقال إنه يفكر في الترشح للمنصب، فيما أشادت وسائل إعلام مردوخ بشكل إيجابي للغاية باليمين الشعبوي داخل الحزب الجمهوري في السنوات الأخيرة.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف