الأخبار
التجمع الديمقراطي الفلسطيني في هولندا يشارك بالوقفة التضامنية مع غزة"الإعلام": استهداف الصحافة جرائم تستوجب ملاحقة الاحتلالإسرائيل تدرس مشروع تجريبي لإصدار تصاريح عمل لنساء من غزةهنية يعزي السيسي ومصر بضحايا حريق كنيسة أبو سيفينالاحتلال يبعد مقدسيين عن الأقصى ومستوطنون يقتحمون مقبرة الرحمةمصر: جمعية رجال الأعمال الفلسطينيين تُعزي مصر بضحايا حريق كنيسة أبوسيفين7 مليون دولار أرباح البنك الوطني للنصف الأول من العام 2022الاحتلال يغلق المدخل الغربي لقرية حوسانموعد مباراة ريال مدريد اليوم والقنوات الناقلةالديمقراطية تعزي مصر عقب حادث كنيسة أبو سيفينالاحتلال يمدد اعتقال منفذ عملية القدس أمير الصيداويالجبهة الشعبيّة تُعزي مصر بضحايا حريق كنيسة أبو سيفيناتحاد الملاكمة يعقد اجتماعه بحضور الأمانة العامة للجنة الأولمبيةلجنة الحكام تطلق ورشات العمل لمنتسبي محافظتي الوسطى والجنوب بخان يونسرضوان: عملية القدس تؤكد هشاشة الأمن الإسرائيلي وقدرة المقاومة
2022/8/14
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

روح العاشق وحدها تكتب

تاريخ النشر : 2022-05-24
روح العاشق وحدها تكتب
بقلم: كرم الشبطي
روح العاشق وحدها تكتب
تعانق النجوم وهي ترحل
تترك خلفها غيوم وأستغرب
ما هذا الصباح الذي كان
الشمس تناضل وتحارب
كي تشرق حرية الحياة
الانسان من خلف الستار
يراقب المشهد بعد الحصار
الشجرة ترقص وتتمايل
وتحمل صوت العصافير
تغرد وتقول انتظروا القادم
حاولت قراءة السماء مجددا
ماذا تعني الألوان فيها
اللون الذهبي الخالص
يسيطر على الأسود
المتوشح من عمر الأحزان
سجين الوطن يحلم
داخله الحلم الأكبر
الصمت الآن يخيم
هدوء ما قبل العاصفة
رياح الثورة تتعجب
كأنها مكبلة و مقيدة
غبار ثقيلة من الحكم
وأثقلها هو الجهل فينا
حتى القارب في البحر
متعثر ويطلب التوقف
البوصلة غرقت يومها
سال الدم من الدم
لأن الدم كان فلسطيني
القاتل والمقتول فلسطيني
نعم حكاية الزمن الغريب
وداع في غير وداع كتب
قلنا القدر وغاب العقل
بندقية الغاب العربي
سبب ولعنة تطارد
البقية تبحث وتحاول
إعادة الغارق للشاطئ
شاهد من أهلها
هارب من الحقيقة
لها يوم وستعود
السباح الماهر يتجهز
سيخرج ومعه المارد
حامل بوصلة البندقية
غير التي كانت تدافع
ولوثت نفسها بنفسها
الفقير سينفض التراب
باسم الشهداء والأحياء
لأجل الوطن والراية علم
وعلم فلسطين سباق مهما حدث
وما انكشف غير جزء بسيط
يحلق مع صقر الصباح
وما المساء غير لحظة
تنير الأرض المبتسمة
الفراشة البيضاء أرسلت
رسالة تستحق القراءة
كيف غيرت المكان
ونجت من البركان
لتموت في الأحضان
ما زال الأمر محير
معقد في ترتيب الأوراق
الصبر والرقم انفراج
يحدد مصير الكون
وما بعد خير وأفراح
فلنترك مساحة للصيد
الصياد وحده يحدد الموعد
يقنص الوقت وينتصر الحق
مهما طال عمر المحتل سيرحل
ويكتب اسم فلسطين باللون الذهبي من جديد
لن تفلت المرة القادمة يا بن غفير
العيب كان في الصورة و في سرعة القيادة
هنا تذكرت أبطال أجهزوا على زئيفي بصمت
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف