الأخبار
شاهد.. السفير العمادي يزور عائلة الأسير محمد الحلبيإعلام الاحتلال يرجح أن تكون زيارة بايدن لـ"إسرائيل" نهاية الشهرالقططي: سيف القدس وضعت الاحتلال في مأزق كبير والكيان تفكك من الداخلقرعاوي: مقاومة شعبنا مستمرة متطورة وصولًا لانتفاضة شاملة تدحر الاحتلالمن هي حركة "كاخ" الإسرائيلية التي رفعتها الولايات المتحدة عن قوائم الإرهاب؟افتتاح معرض فلسطين الدولي للتجميل في بيت لحمباحثة: حكومة بينت تسعى لـ"أسرلة" المنهاج الفلسطيني وتحريفه وإفراغه من مضمونه الوطني بسياسة جديدةجيش الاحتلال يعلن عن حركة طيران نشطة غدًا ناتجة عن تدريبات لسلاح الجورسميًأ.. إسرائيل تسجل أول إصابة بـ"جدري القرود"جنين: تكريم صحفيين تعرضوا لإطلاق نار خلال تغطيتهم لاقتحامات الاحتلالهنية يهنئ مزهر بإتمام المؤتمر الثامن وانتخاب الأمين العام ونائبه"الخارجية" تطالب بعقوبات دولية رادعة لإجبار دولة الاحتلال على وقف إرهابهابحرية الاحتلال تستهدف الصيادين في بحر شمال غزةإصابة شاب برصاص مستوطن خلال مناوشات بحي الشيخ جراحوالد الشهيد أمجد الفايد: لن يشفي غليل شعبنا إلا المقاومة حتى النصر
2022/5/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

همسة عتاب

تاريخ النشر : 2022-05-14
بقلم: نعيم محمد الكحلوت
مالي ارى العرب قد تراجعو القهقرة في موطن ذلٍ بعدما استباح الدين وكل مقدسٍ
بدت سوءاتهم ظاهرة للعيان في ضوء شمسٍ لا يعتريه حجبٌ ولا كوسفٌ اغبره
غير ان بقيةً من عربٍ امتتطو جياد المنايا منتصبين للقنا مشرعين للعز ريات
مستبشرين بوعدٍ محتماً لا بعتريه النقص او العدول انه من البشير النذير
ظائفة محمودة مذكورة في خير سطور مدونه لا يضرهم من خالفهم منتصرين يا خير امةٍ اخرجت للناس فيك الخير وفيك النماء ومنك يخرج العدل والبهاء يا من شرفتِ بخير الانام وبجاهه اصبحتِ شاهدة على كل الامم والاكوان
انفضي عن رأسك غبار الذل والهوان واخلعي رداء الوهن وارتدي للعز رداء ف سيد الكونين والفريقين يعتريه حزن لا يذول الا بالعوده الى دينة ونترك الشهوات والملذات وظلم لعضنا لبعض من اجل دنيا زائفة زائلة
ف توكيد من العلي القدير نصرنا ان تركنا المعاصي والذنوب وتمسكنا بحبله المتين
ولا يضرنا جيوشً مجحفلة بعتدادٍ وعده فكم من فئة مؤمنة قليلة غلبت كثير من العدا
فهذة امة لا تموت ابدا فعلى كل قرن تبعث من جديد وتجدد بقائد ممجدٍ لها ورعبٍ يعتريه كل العدا من ماردٍ يجتاح بعدله كرات الكفر وتسلمى
هذا دين الله المسلمى من كل نقص او عيب رحمة للخلائق اجمعا من تمسك به نجا من كل كرب وغم وفاز في الدارين وسعد بجنات لا تفنى وبخير الانام يسقى الفائزين من كوثرة بيده الشريفه
فلا يظمئ بعده ابدا
وملائكه للرحمن يحفون الفائزين بتحية السلام عليكم السلام عليكم
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف