الأخبار
شاهد.. السفير العمادي يزور عائلة الأسير محمد الحلبيإعلام الاحتلال يرجح أن تكون زيارة بايدن لـ"إسرائيل" نهاية الشهرالقططي: سيف القدس وضعت الاحتلال في مأزق كبير والكيان تفكك من الداخلقرعاوي: مقاومة شعبنا مستمرة متطورة وصولًا لانتفاضة شاملة تدحر الاحتلالمن هي حركة "كاخ" الإسرائيلية التي رفعتها الولايات المتحدة عن قوائم الإرهاب؟افتتاح معرض فلسطين الدولي للتجميل في بيت لحمباحثة: حكومة بينت تسعى لـ"أسرلة" المنهاج الفلسطيني وتحريفه وإفراغه من مضمونه الوطني بسياسة جديدةجيش الاحتلال يعلن عن حركة طيران نشطة غدًا ناتجة عن تدريبات لسلاح الجورسميًأ.. إسرائيل تسجل أول إصابة بـ"جدري القرود"جنين: تكريم صحفيين تعرضوا لإطلاق نار خلال تغطيتهم لاقتحامات الاحتلالهنية يهنئ مزهر بإتمام المؤتمر الثامن وانتخاب الأمين العام ونائبه"الخارجية" تطالب بعقوبات دولية رادعة لإجبار دولة الاحتلال على وقف إرهابهابحرية الاحتلال تستهدف الصيادين في بحر شمال غزةإصابة شاب برصاص مستوطن خلال مناوشات بحي الشيخ جراحوالد الشهيد أمجد الفايد: لن يشفي غليل شعبنا إلا المقاومة حتى النصر
2022/5/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

أول كتاب باللغة العربية حول قضية إختطاف الأطفال في السويد

تاريخ النشر : 2022-05-11
بقلم: إيهاب مقبل
أصدرَ دكتور علم النفس المصري «نافذ الشاعر» مؤخرًا، ترجمته العربية لكتاب «تجارة الأطفال المربحة»، والذي ألفه باللغتين السويدية والإنجليزية الدكتور السويدي «أوفه سفيدين» في العام 2013.

ويُعد كِتاب «أوفه سفيدين» من أهم الكُتب في قضية إختطاف الأطفال في السويد من قبل دائرة الشؤون الإجتماعية السويدية المعروفة بإسم «السوسيال». وهي القضية التي شغلت الرأي العام العربي والدولي خلال الفترة الأخيرة بسبب إختطاف الآلاف من الأطفال العرب والمسلمين في البلاد الإسكندنافية.

وكانَ «أوفه سفيدين» شخصيًا شاهدًا في ثلاثين حالة إختطاف أطفال من ذويهم في سبع بلديات سويدية لمدة 17 عامًا، وبحوزته كذلك جميع المعلومات التي تدين السوسيال السويدي وجهاز الشرطة والقضاة والمحاميين والأطباء.

نبذة عن مؤلف الكتاب

ولد «أوفه سفيدين» في مدينة ستوكهولم، في العاشر من مارس أذار العام 1937، لعائلة تنتمي للطبقة المتوسطة، إذ كان والده مديرًا في جهاز شرطة ستوكهولم.

قررَ «أوفه سفيدين» منذ سن السادسة من عمره أن يكون مُهندسًا في الطيران، وهو حلم حققه في العام 1960، وذلك بعد حصوله على شهادة البكالوريوس من المعهد الملكي العالي للتكنولوجيا في ستوكهولم. ونالَ كذلك شهادة البكالوريوس في العلوم الإجتماعية، والدكتوراة في التكنولوجيا من قسم الإقتصاد بجامعة لينشوبنيغ في العام 1989عن أطروحته المتعلقة بـ«تطوير سيناريوهات للتخطيط البعيد المدى لأنظمة المرور والطاقة».

وشغلَ «أوفه سفيدين» عدة مناصب في الدولة السويدية، منها عمله كمدير لمشروع محاكاة التدريب على الطيران، ومخطط لمنتوجات شركة ساب للسيارات، وباحث في المفوضية الأوروبية حول تكنولوجيا المعلومات عن النقل البري، وباحث دولي في بروكسل، وكاتب سيناريو مستقبلي في مكتب تدريب هندسة النظم والتوافق «سيكفو»، وكاتب مقالات حول الفرص لجعل حركة مرور السيارات أكثر أمانًا وكفاءة من خلال التعاون مع تكنولوجيا المعلومات. وفي العام 2001، أصبحَ رئيسًا لمؤسسة السلام العالمي، ومرشحًا في البرلمان السويدي عن «حزب الوسط» لمقاطعة ستوكهولم خلال
عامي 2006 و2010.

توفى «أوفه سفيدين» في ستوكهولم في ديسمبر كانون الأول العام 2020، دون ذكر سبب الوفاة في الإعلام السويدي.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف