الأخبار
شاهد.. السفير العمادي يزور عائلة الأسير محمد الحلبيإعلام الاحتلال يرجح أن تكون زيارة بايدن لـ"إسرائيل" نهاية الشهرالقططي: سيف القدس وضعت الاحتلال في مأزق كبير والكيان تفكك من الداخلقرعاوي: مقاومة شعبنا مستمرة متطورة وصولًا لانتفاضة شاملة تدحر الاحتلالمن هي حركة "كاخ" الإسرائيلية التي رفعتها الولايات المتحدة عن قوائم الإرهاب؟افتتاح معرض فلسطين الدولي للتجميل في بيت لحمباحثة: حكومة بينت تسعى لـ"أسرلة" المنهاج الفلسطيني وتحريفه وإفراغه من مضمونه الوطني بسياسة جديدةجيش الاحتلال يعلن عن حركة طيران نشطة غدًا ناتجة عن تدريبات لسلاح الجورسميًأ.. إسرائيل تسجل أول إصابة بـ"جدري القرود"جنين: تكريم صحفيين تعرضوا لإطلاق نار خلال تغطيتهم لاقتحامات الاحتلالهنية يهنئ مزهر بإتمام المؤتمر الثامن وانتخاب الأمين العام ونائبه"الخارجية" تطالب بعقوبات دولية رادعة لإجبار دولة الاحتلال على وقف إرهابهابحرية الاحتلال تستهدف الصيادين في بحر شمال غزةإصابة شاب برصاص مستوطن خلال مناوشات بحي الشيخ جراحوالد الشهيد أمجد الفايد: لن يشفي غليل شعبنا إلا المقاومة حتى النصر
2022/5/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

خارجون عن الوطنية بقلم محمد سالم بارماده

تاريخ النشر : 2022-01-18
خارجون عن الوطنية           بقلم محمد سالم بارماده
خارجون عن الوطنية

بقلم: محمد سالم بارماده

المليشيات الحوثية الانقلابية الإيرانية الإرهابية عصبةٌ انقلابية مارقة آمنت بتشويه الوطن ورجاله الفاعلين وزعزعة الانتماء , ويرفضون أن يرحموه ويحافظوا على أمنه واستقراره , يمتطون أحصنة السياسة بشعارات المقدس والوطنية، مهوسون بالقتل والقتال يزحفون بالمراهقين واليافعين نحو الموت , يُمجدون قادةً غرباء ، ويدعون لغير الأرض التي يستوطنونها ,و لم يجنوا من هذا الفعل المستهجن سوى الكراهية والابتعاد عن الحق .

غووا فسكتنا، لكنهم تمادوا في غيهم، وظنوا أنهم ناجون بفعلتهم، بل وزينها لهم الشيطان, فخططوا وتحالفوا مع من كان يعتبرونه الشيطان الأكبر في سبيل تحقيق مآربهم وأهدافهم الخبيثة , حيث غاب الأمن في لحظة دراماتيكية وفي غفلة من الزمن وبدون سابق إنذار , وأصبحت هذه الجماعة الانقلابية الحوثية الإرهابية وحدها تسرح وتمرح وتتحكم في مفاصل دولة أنهكتها الحروب المختلفة وكذا اقتصاد منهار, وأصبحت كلمة الفصل في محافظات كُثر لهذه العصابة الانقلابية, حيث تسببوا منذ أعوام بمقتل آلاف اليمنيين، وتدمير أحياء ومدن واقتصاد البلاد وسلب أمنها .

يمارسون الكذب والتضليل بعضهم على بعض طوال الوقت بمنتهى الإتقان والإخلاص لتبرير وصولهم للتسلط على الشعب في غياب إرادته , ويتظاهرون بما لا يبطنون لتحقيق غايات و أهداف سياسية غير مشروعة ... يرسلون الطائرات المسيرة البعيدة المدى إلى أراضي المملكة العربية السعودية الشقيقة والذي بات روتيناً هذه الأيام , حيث يستهدفون المراكز الحيوية والمشافي والنقاط الطبية والمدارس , تنفيذًا لأجندات النظام الإيراني الداعم لهم .

يحسبون إن الوطنية  بتدمير الدولة والاعتداء على هيبتها وسيادتها والانقلاب على شرعيتها , متناسيين إن الوطنية ليست عمالة و لا هي سلاح يشهر بوجه  الناس ، الوطنية ليست استعراضَ قوةٍ في الشوارع , ولا اغتيال الطفولة وتفشي الجهل وانحسار التعليم وضياع المستقبل .

أخيراً أقول .. أعتقد، والاعتقاد هو اليقين , إن المليشيات الحوثية الإرهابية الإيرانية هم ثلة من الشياطين يعرفون ما يفعلون ، لأننا نعرفهم ومطّلعون على أفعالهم وصنيعهم , فهم خارجون عن الوطنية بانقلابهم وأفعالهم التي تشيب لها الولدان , فا لخروج عن الوطنية خطيئة  لا تغتفر  , والله من وراء القصد .

حفظ الله اليمن وشعبها وقيادتها ممثلة في فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي من كل سوء وجعلها دوما بلد الأمن والاستقرار والازدهار .

 

 
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف