الأخبار
2021/12/4
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

لمْ أرَ في العدم إلا العدم بقلم عطا الله شاهين

تاريخ النشر : 2021-10-19
لمْ أرَ في العدم إلا العدم

بقلم: عطا الله شاهين

لم أرغب العدم كأمنية ملحّة، بل رغبت في الغوص في فلسفة العدم، لا لشيء، فقط لأنني أحب الشيء ونقيضه، فأنا أحب الوجود، ليس لأنني موجود في وجود سرمدي، ولهذا علمت بأن العدم لا يشبه الوجود في كل شيء، ومن هنا أردت العدم لزمن..

تركت عقلي يفكر حتى يرى في حالة اللاوعي العدم.. هناك لم أر أي شيء سوى العدم بصمته.. ضجرت من زمن اللاوعي، الذي طال. أحببت العودة إلى الوجود، لأنني كنت في العدم لزمن ممل، رغم فلسفة صمته الغريبة، فاكتشفت عدما في العدم.. لم أرغب العدم، ليس لأنني أحب الوجود، بل لأن عقلي تاه في العدم ولم أر في العدم إلا العدم..
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف