الأخبار
شاهدي: موضة هذا العام.. أجمل البناطيل الواسعة السواريهشاهدي: أجمل الإطلالات الرمضانية لمدونات الموضة"الداخلية" بغزة تعلن إجراءات جديدة لمواجهة تفشي فيروس (كورونا) بالقطاعمعروف: الصحة تسيطر على الوضع الوبائي والسيناريو الأقرب ألا يتم طرح الإغلاق الشاملإم إس سي آي تلتزم بأن تصبح شركة حيادية من حيث انبعاثات الكربونشلمبرجير تتعاون مع إكوينور من أجل نشر بيئة التطبيقات المعرفيةوحدة الاستشارات في ميونيخ ري تعزّز قدراتها التسعيريّةمجموعة إيه جي بيه تعلن عن شراكة مع بي دي تي كابيتالالاحتلال يصادر جرارًا زراعيًا في بردلة بالأغوار الشماليةوزير الجيش الإسرائيلي يوجّه رسالة شديدة اللهجة لـ "حزب الله"زملط يرحب بتوضيح بريطانيا موقفها من المحكمة الجنائية الدوليةتفاصيل جديدة بشأن إقامة صلاة التراويح وقرار الإغلاق الليلي بالمغربوقفة في رام الله دعمًا للأسرى وتأكيداً على أولوية قضيتهمعورتاني: وزارة التعليم تولي أهمية لبناء مدارس جديدة بمواصفات ومقاييس دولية"روحي فتوح" يصل قطاع غزة قادمًا من رام الله
2021/4/20
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

(خالد ماو) أو (خالد تونغ) بقلم علي بدوان

تاريخ النشر : 2021-04-06
(خالد ماو)  أو (خالد تونغ)   بقلم علي بدوان

خالد ماو

(خالد ماو)  أو (خالد تونغ)

بقلم: علي بدوان

بين أعوام 1967 (حرب الإستنزاف الأولى)  ـــ 1974 (حرب الإستنزاف الثانية) على الجبهتين السورية والمصرية مع جيش دولة الاحتلال. 

كانت القوات الفلسطينية تنتشر على امتداد تلك الجبهتين، وتشارك بحرب الإستنزاف : جيش التحرير الفلسطيني (قوات عين جالوت) على جبهة قناة السويس ومنطقة البحيرات. وداخل قطاع غزة (قوات التحرير الشعبية). فيما كانت وحدات جيش التحرير الفلسطيني (قوات حطين وقوات القادسية) وعموم القوى الفدائية للفصائل الفلسطينية تنتشر على جبهة الجولان وصولاً الى لبنان (قوات مصعب بن عمير)، إضافة للأردن (منطقة الأغوار).

في القطاع الأوسط من هضبة الجولان، وفي خندقٍ شبه متقدم (بلوكوز) لمجموعة فدائية فلسطينية، كانت تتبنى الخط اليساري الماوي في تلك المرحلة، كانت صورة الزعيم الصيني (ماوتسي تونغ)، في صدر جدار (البلوكوز) تحت الأرضي، وتشاء الصُدف، أن يرى الفدائي الشاب الصغير ابن مخيم اليرموك (محمود خليفاوي/أبو عبدو قوات) (استشهد عام 1986 في معارك مغدوشة في لبنان) أن يرى الصورة متطابقة في سماتها الشكلية مع شخص الموجه السياسي للموقع المرحوم خالد نعمان (فضل الخالدي) خريج الآدب الإنكليزي من جامعة القاهرة.

فأطلق عليه لقب (خالد تونغ) أو (خالد ماو) وهو الإسم الذي رافقه طيلة حياته حتى رحيله قبل عدة أعوام في (بر الياس) في لبنان، بعد أن أفنى عمره في العمل الوطني الفلسطيني في لبنان، خصوصاً في زمن الصعود الكبير لقوى المقاومة من الخارج باتجاه الداخل. فأمتاز (خالد نعمان) أو (خالد ماو) أو (خالد تونغ) بأخلاقه العالية أولاً، وبدوره التعبوي السياسي بين المقاتلين ثانياً، وفي دوره المجتمعي بين الناس في التجمعات الفلسطينية في لبنان ثالثاً. رحمه الله.   
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف