الأخبار
نابلس: الشرطة تقبض على مطلوبين وتحرر مخالفاتآفة العدمية السياسية في العالم العربيالأردن يسجل ارتفاعاً بعدد وفيات فيروس (كورونا)جنين: الشرطة تلقي القبض على مطلوبين للعدالة صادر بحقهم مذكرات قضائيةقوات الاحتلال تعتقل شاباً من العيسويةالشرطة تكشف تفاصيل ضبط شخص يمارس السحر والشعوذة في رام اللهمخابرات الاحتلال تعتقل شاباً من أمام مستشفى المقاصدمقتل شخصين بانفجار عنيف هز وسط العاصمة الإسبانية"التربية" تباشر مناقشة مشاريع تخرج الدبلوم المهني في القيادة المدرسية"الديمقراطية": نقل إسرائيل للقيادة المركزية هو الترجمة العسكرية للتطبيع و(صفقة القرن)عبد الهادي يبحث مع الأمين العام للقيادة الفلسطينية لحزب البعث العربي الاشتراكي آخر المستجداتقيادي بـ "حماس": ندعو الشباب لضرورة التسجيل للانتخابات لأنهم أداة التغيير"تآلف": محكمة الانتخابات يجب تشكيلها وفق التوافق الوطني"التربية" تتسلم مشروع إنشاء مدرسة كفر نعمة الأساسية المختلطةفيديو.. مراسم تصيب الرئيس الأمريكي المُنتخب جو بايدن
2021/1/20
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

كل الناس

تاريخ النشر : 2020-12-03
كل الناس 
بقلم - عبد الناصر محمد 

أكثر ما كان يميز الجرائد في الماضي وأرى انها أحد أهم الأسباب التي ميزت الصحافة وجعلتها سلطة شعبية هي قربها من المواطن بكل طوائفه وثقافاته وتوجهاته واحد أهم الصفحات التي كانت تجذب القراء والاكثر إلتحاما مع الموطنين هي صفحة " كل الناس " وكان لها تسميات كثيرة بمعناها ومفهومها وكانت منتشرة في كل الجرائد تقريبا فكانت تنشر كل مشاكل وشكاوى واستغاثات المواطنين بل كانت هذه الصفحة تبحث عن حلول للمواطنين وتتواصل مع المسئولين لحل مشاكل الناس وكانت كتيبة العمل في هذه الصفحة واسعي العلاقات في كل المجالات الصحية مع اطباء وفي كل المجالات الاخرى ومع ورجال اعمال محبين لعمل الخير حقيقية لا للشو الإعلامي كما نراهم في وقتنا الحالي لذا كان يتم عمل جواب من الجريدة مثلا إلى أشهر الأطباء ويقوم هذا الطبيب المشهور بكل سماحة بعمل هذه العملية بدون اي مقابل  ولقد كنت قريب جدا من استاذي المرحوم سيد أحمد وكان رئيسا لصفحة كل الناس بجريدة المساء وكان يتمتع بقبول كبير ويمتاز بشبكة علاقات كبيرة وكان يأتي القراء أصحاب الشكوى او الحاجة ويأخذ جواب للجهة ويتم حل مشكلته مهما كانت تكلفة هذه الحاجة وكانت هذه الصفحة على تواصل مباشر مع الناس فإلى مسئولي الصحافة في كل الجرائد أعيدوا هذه الصفحة بكل معناها و اقتربوا أكثر وأكثر من شعبيتكم فهم ملاذكم وهم سلطتكم وقوتكم التي تميزتم بها عبر كل السنوات الماضية .
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف