الأخبار
فرنسا تكشف المزيد من التفاصيل بشأن حادثة "ذبح المدرس"الصالح يطلع على احتياجات بلدات دير جرير والطيبة واوصرين من المشاريع التطويريةتنمية جنين تلتقي وفدا من المكفوفينوزيرالاقتصاد الوطني يفتتح مصنع حصاد فلسطين للتمور في منطقة الجفتلكمؤسسة رواسي فلسطين تُطلق فعاليات المعرض الفوتوغرافي (عيون تلامس فلسطين)الاحتلال يخطر بوقف البناء في منزل قيد الإنشاء شرق بيت لحمالجالية الفلسطينية في الجزائر تحمل الاحتلال المسؤولية عن حياة الأسيرالأخرسأوريدو الجزائر تنجح بزيادة سعة شبكات الربط اللاسلكيّة الجوالةنقابة الغزل والنسيج برام الله تنظم ورشة تدريبية لأعضاء هيئتها الاداريةالخليل: افتتاح المعرض الفني الدولي الالكتروني "ألوان عربية"عوض: نعمل على إنشاء مشروع لتوفير مخزون استراتيجي حكومي من الغاز بالقطاعمركز حقوقي يكشف تفاصيل مقتل سيدة حامل في مدينة قلقيليةبلدية دير البلح تعقد ورشة عمل لمناقشة نظام الأبنية المعدل بمحافظات غزةوزير التنمية الاجتماعية يصدر قراراُ باعتماد مركز الثريا كمركز حجر بنابلسشبيبة فتح تستنكر تنظيم مؤسسة كنوراد اديناور الالمانية نشاطاً معاديا لشعبنا ببرلين
2020/10/21
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ماري منيب وبنات الريف بقلم: وجيه ندى

تاريخ النشر : 2020-09-21
ماري منيب وبنات الريف بقلم: وجيه ندى
مارى منيب وبنات الريف !
وجيــه نــدى بحار كل الفنون و القنانه مارى منيب و حياتها المسرحيه و ايضا السينمائيه - شاهدها الملايين على الشاشه وايضا على المسرح و هى تؤدى دور الحماه بطريقه طبيعيه و صادقه و بالفعل اصبحت اشهر من قامت بدور الحماه فى المسرح والسينما - تخصصت في دور الحماة النكدية التي لا تدخر جهدا في الوقيعة بين ابنتها وزوجها أو ابنها وزوجته وقدمت الشخصية في أكثر من فيلم سينمائي منها (حماتي قنبلة ذرية) و(حماتي ملاك) و(الحموات الفاتنات) ولعلها كانت أكثرهن خفة دم ولا تستطيع أبدا أن تكرهها إنها أشهر حماة في السينما ولدت ماري منيب واسمها الحقيقي ماري حبيب سليم نصرى في 11 فبراير 1905 ببيروت وفي نهاية نفس العام انتقلت عائلتها الى القاهرة الى أن توفي والدها وهي في الثانية عشرة من عمرها فاضطرت للعمل وشقيقتها (أليس) في ملاهي روض الفرج وقد بدأت كراقصة وكانت تشتهر برقصة (القلل) التي تضعها على رأسها بدلا من الشمعدانات. عملت ماري منيب في المسرح مع فرقة فوزي الجزايرلي إلى أن مرضت ابنته (إحسان) الشهيرة بشخصية (أم أحمد) فقامت بدورها في المسرح ونجحت في الدور بشكل مذهل لدرجة جعلت احسان الجزايرلي تغير منها وتضايقها حتى تركت الفرقة وانتقلت الى فرقة علي الكسار (أمين صدقي) ثم بعد ذلك انتقلت الى الاسكندرية للعمل مع فرقة أمين عطا الله وهناك تعرفت على بشارة واكيم الذي أعجب بموهبتها فأخذها للعمل في فرقته التي كونها مع محمد بيومي رائد السينما لكن سرعان ما انفرط عقد الفرقة وعادت فرقة عطا الله. وفي العام 1918 سافرت ماري منيب مع الفرقة إلى الشام لتقديم عروضها المسرحية هناك وكانت الفرقة وقتها تضم الممثل الكوميدي فوزي منيب فنشأت بينهما قصة حب سرعان ما انتهت بزواج ماري من فوزي ومنذ ذلك التاريخ وهي تحمل اسمه ثم كون فوزي منيب فرقة مسرحية وكانت زوجته هي بطلتها وأنجبت منه ولدين (فؤاد) و(بديع) وابنة واحدة وكانت أول صدمة تتلقاها في حياتها بعد وفاة والدها هي صدمة هجر زوجها لها وزواجه من المطربه والممثله نرجس شوقي أثناء رحلة الفرقة للشام مرة ثانية وكان أن تركت ماري الفرقة وانتقلت للعمل مع فرقة يوسف وهبي وشاركت في مسرحية (بنات الريف) ولكنها لم تواصل العمل مع الفرقة لأنها لا تحبذ الأدوار التراجيدية التي كانت سمة لمسرح رمسيس في ذلك الوقت. وفي العام 1935 تلتحق ماري منيب بفرقة نجيب الريحاني وتندمج معها تماما نظرا لأنها تحب الكوميديا وتجيد الغناء والرقص وتقدم أوبريت (العشرة الطيبة) و(30 يوما في السجن) ومن مسرحياتها الشهيرة أيضا (أحب حماتي) و(عريس في إجازة) و(استني بختك) و(إلا خمسة) و(الستات ما يعرفوش يكدبوا) و(أم رتيبة) واشتهرت في مسرح الريحاني بدور الحماة القاسية وبرعت في أداء هذه الشخصية ولهذا لقبت بأشهر حماة في السينما المصرية وتلتها في اللقب ميمي شكيب وزوزو شكيب. وفي العام 1949 وبعد وفاة نجيب الريحاني تحملت ماري منيب على عاتقها مسؤولية الفرقة ووقفت مع بديع خيري وأصبحت الركيزة الأولى مع عادل خيري وقدما (إلا خمسة,وغيرهما من الاعمال .
أما مشوار ماري منيب السينمائي فقد بدأته في العام 1934 في فيلم (ابن الشعب) والعام 1936 (أنشودة الراديو) والعام 1937 (نشيد الأمل) و(الحب المورستاني) و(مراتي نمرة2) والعام 1939 (العزيمة) والعام 1941 (سي عمر) و(إلى الأبد) و(مصنع الزوجات) والعام 1942 (محطة الأنس) و(أحلام الشباب) والعام 1943 (من فات قديمه) و(قضية اليوم) والعام 1944 (من الجاني) و(كدب في كدب) و(شهداء الغرام) والعام 1945 (ليلة حظ) و(تاكسي حنطور) و(رجاء) و(ليلة الجمعة) و(الجنس اللطيف) و(ليلى بنت الفقراء) و(أول الشهر) والعام 1946 (لعبة الست) و(الآنسة بوسة) و(أول الشهر) و(البني آدم) و(ملكة الجمال) و(يوم في العالي) و(الطائشة) والعام 1947 (المتشردة) و(بياعة اليانصيب) و(النفخة الكدابة) و(البريمو) و(حمامة السلام) و(بنت المعلم) والعام 1948 (ابن الفلاح) و(المليونيرة الصغيرة) و(فوق السحاب) والعام 1949 (المجنونة) و(على أد لحافك) و(أسير العيون) و(منديل الحلو) والعام 1950 (بابا عريس) و(أسمر وجميل) و(بابا أمين) والعام 1951 (مشغول بغيري) و(ليلة الحنة) و(آدم وحواء) و(شبك حبيبي) و(حماتي قنبلة ذرية) و(خد الجميل) والعام 1952 (صورة الزفاف) و(بنت الشاطىء) و(مسمار جحا) و(الأوسطى حسن) و(حضرة المحترم) والعام 1953 (بيت الطاعة) و(ابن للإيجار) و(بنت الهوى) و(الحموات الفاتنات) و(المرأة كل شيء) و(حميدو) والعام 1954 (عفريتة اسماعيل يس) و(المحتال) و(علشان عيونك) و(الحياة حلوة) و(أوعى تفكر) و(كدبة أبريل) والعام 1955 (مملكة النساء) و(كابتن مصر) و(تار بايت) و(عرائس في المزاد) والعام 1956 (الكيلو 99) والعام 1958 (سامحني) و(هذا هو الحب) والعام 1959 (أحلام البنات) و(أم رتيبة) و(حماتي ملاك) والعام 1960 (شهر عسل بصل) و(شجرة العيلة) و(الناس اللي تحت) و(بنات بحري) والعام 1962 (جمعية قتل الزوجات) و(أنسى الدنيا) و(رسالة من امرأة مجهولة) والعام 1964 (المراهقان) و(اعترافات زوج) و(حكاية جواز) و(العائلة الكريمة) والعام 1966 (خدني معاك) والعام 1969 (لصوص لكن ظرفاء) مع عادل إمام وأحمد مظهر ويوسف فخر الدين وقد كان آخر أفلامها على شاشة السينما. وأما على الصعيد الشخصي فقد تزوجت ماري منيب في العام 1937 من المحامي فهمي عبدالسلام زوج شقيقتها التي توفيت وتركت أولادها ولهذا تزوجته حتى تربي أولاد أختها كما أشهرت اسلامها في ذلك العام وأصبح اسمها (أمينة عبدالسلام) وقد توفيت ماري منيب فى 21 يناير 1969 وتركت لنا كنز ضخم من الاعمال المتميزه والى لقاء بحار كل الفنون وجيـــه نـــدى 
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف