الأخبار
قوات الاحتلال تعتقل شابا قرب باب الساهرةالعربية الفلسطينية تطالب الإعلام بتسليط الأضواء على قضية الأسرىتجديد الاعتقال الإداري للصحفي مجاهد السعديالبحرين: الجمعيات السياسية تجدد رفضها لكافة أشكال التطبيع مع الاحتلال الإسرائيليلا وفيات جديدة.. الخارجية الفلسطينية: تسجيل ست إصابات بـ(كورونا) بين جالياتنا بالخارجخامنئي يعلق على تزايد وتيرة التطبيع ويوجه رسالة "محبطة" لواشنطنبوتين ينفي اعتزام السلطات الروسية فرض قيود صارمة بسبب فيروس (كورونا)إصابة وزير الصحة الألماني بفيروس (كورونا)مشروع قانون باسم "جمال خاشقجي" في الكونغرس... هذه أهدافهمحافظ بيت لحم: إغلاق قرية حوسان لمدة أسبوع بسبب زيادة الاصابات بـ(كورونا)فتوح: مصرون على إنهاء الإنقسام وتعزيز الوحدة الوطنية تحت إطار منظمة التحريرادارة هيئة الاسرى بغزة تعقد اجتماعا لمناقشة آليات العملأمريكا: تسجيل أكثر من 60 ألف إصابة بـ(كورونا) خلال 24 ساعة الماضيةفرنسا تسجل أكثر من 26 ألف إصابة و163 وفاة جديدة بـ(كورونا)أبو جيش يبحث مع مدير التعاون بمفوضية الاتحاد الأوروبي عدة مشاريع تشغيلية
2020/10/21
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

خربشات الأفكار بقلم:أقدس المدائن

تاريخ النشر : 2020-09-20
خربشات الأفكار  بقلم:أقدس المدائن
أقدس المدائن

خربشات الأفكار

لكل منا أُمنية أو قد تكون أمان ٍ .

وبداخلنا همس وأقاويل لاتنقطع .
جلوسنا بعيدا أو بين الأصدقاء لايحرمنا من الخصوصية أبدا .
لكن الحذاقة هي وحدها من تميزنا وتجعلنا سرا أو علنا نفرح بأنفسنا

متسائلة كيف فعلنا كل هذا بإتقان .

تخيلاتنا وشرودنا وأنفاسنا المتسارعة كانت تدعمنا بطريقتها وتشعرنا اننا بالحياة وفيها نحيا.

وكل شي حولنا يلفت الانتباه . لكن هناك من يُتهم بانه غير مهتم ام مكتظ بالافكار التي لاتسمح له الخوض فيها. اتهامهم ظُلم له لأنه اكثر الناس التي تعشق السؤال حتى يشعر بأهميته .

مقتنياتنا تعني لحظاتنا السعيدة والحزينة .هي الملجا الذي لايمكن لأي أحد أن يفرض فضوله كالدخيل عليها.

وفي جعبتنا الكثير الذي يحتاج أن يُسرد لكن لايوجد من يهتم او يقدر الذي وصلت اليه . أهتمام الأغلبيه حشر أُنوفهم بما لا يخصهم .حتى يصفون بأنهم السباقون بنقل الاحداث والكلام .

دنيا عجيبة وغريبة الافكار

ونحن نسترق النظرات عن الذي حولنا والاحداث ومهما بلغنا من العمر يبقى شعورنا بأننا فقدنا شيئا لا نعرف كيفية التعبير عنه . تارة نشعر بالفرح لبساطته فقط لانه يعوضنا عن مانفقده ويقلنا لسعادة مؤقتة ...

كل هذا مؤلم واكثر مايحزن من لا يكون له خل بحياته وان وجد لاتجعله خليل لك تقاسمه كل شيء رغما عنك ومالا تريده نفسك . ليس ضروريا إن لم تجد أحداً ...
اجعل نفسك هي الصديق والخليل لانك بدونها لا معنى لشخصك وكيانك .
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف