الأخبار
لا وفيات جديدة.. الخارجية الفلسطينية: تسجيل ست إصابات بـ(كورونا) بين جالياتنا بالخارجخامنئي يعلق على تزايد وتيرة التطبيع ويوجه رسالة "محبطة" لواشنطنبوتين ينفي اعتزام السلطات الروسية فرض قيود صارمة بسبب فيروس (كورونا)إصابة وزير الصحة الألماني بفيروس (كورونا)مشروع قانون باسم "جمال خاشقجي" في الكونغرس... هذه أهدافهمحافظ بيت لحم: إغلاق قرية حوسان لمدة أسبوع بسبب زيادة الاصابات بـ(كورونا)فتوح: مصرون على إنهاء الإنقسام وتعزيز الوحدة الوطنية تحت إطار منظمة التحريرادارة هيئة الاسرى بغزة تعقد اجتماعا لمناقشة آليات العملأمريكا: تسجيل أكثر من 60 ألف إصابة بـ(كورونا) خلال 24 ساعة الماضيةفرنسا تسجل أكثر من 26 ألف إصابة و163 وفاة جديدة بـ(كورونا)أبو جيش يبحث مع مدير التعاون بمفوضية الاتحاد الأوروبي عدة مشاريع تشغيليةالصحة الأردنية تسجل أعلى حصيلة إصابات يومية بـ(كورونا) منذ بدء التفشيبومبيو: سيتم رفع اسم السودان من قوائم "الإرهاب" قريباوقفات دعم وإسناد للأسير ماهر الأخرس في الضفة والداخل المحتلبريطانيا تسجل ارتفاعاً غير مسبوق للإصابات بفيروس (كورونا)
2020/10/21
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ثومة تذيع نبأ وفاة بيرم على الهواء بقلم:د.يسري عبد الغني

تاريخ النشر : 2020-09-17
ثومة تذيع نبأ وفاة بيرم على الهواء بقلم:د.يسري عبد الغني
ثومة تذيع نبأ وفاة بيرم على الهواء...!!!! بقلم/د. يسري عبد الغني
تم نفى بيرم التونسي فى 25 أغسطس 1920 إلى تونس ومن تونس سافر إلى فرنسا وعمل حمّالاً فى ميناء (مرسيليا) لمدة سنتين ثم زور جواز سفر ليعود به إلى مصر.
وفيها عاود الهجوم على السلطة بقصائده اللاذعة وألقى القبض عليه ونفى إلى فرنسا وهناك عمل فى شركة للصناعات الكيماوية ولكنه يُفصل من عمله ويواجه الجوع والتشرد وفى ١٩٣٢ يتم ترحيله إلى تونس وحينما كان يستقل الباخرة التى مرت على «بور سعيد» ساعده أحد الركاب فى النزول منها إلى مدينة بورسعيد ويبدأ بيرم فى مصر حياة من الهروب والخوف التى كان يعيشها خشية أن يكتشف أحد أمره فيتم نفيه من مصر مرة أخرى، ويذهب إلى جريدة الأهرام، ويقابل صديقًا من المعجبين به ويعطيه خطابًا مهمًا. ويطلب بيرم فى هذا الخطاب من كامل الشناوى أن ينشره له.. ويتصل كامل الشناوى بأنطون الجميل رئيس تحرير الأهرام.. ويروى له قصة هذا الخطاب فيفاجأ برئيس التحرير نفسه وهو يقول له إن محمد محمود رئيس الوزراء ومحمود فهمى النقراشى وزير الداخلية، وأحمد حسنين رئيس الديوان، من أشد المعجبين ببيرم، وبعد ساعتين استدعى أنطون الجميل كامل الشناوى وقال له: مبروك انشر الزجل.. وقدم هذا الزجل كامل الشناوى بقوله: إنهم تلقوا هذا الزجل من مجهول وهو بخط بيرم التونسى، وطلب فى هذا التقديم العفو عن صاحب الزجل خاصة وأن زجله ملئ بالاستعطاف، وما إن نشر هذا الزجل حتى أصدر وزير الداخلية أمرًا بتجاهل وجود بيرم فى مصر. ويقدم التماساً إلى القصر فيتم العفو عنه.
وحصل بيرم على الجنسية المصرية فى 1954. وفى ١٩٦٠منحه الرئيس الراحل جمال عبدالناصر جائزة الدولة التقديرية.
وكانت آخر أغنية تغنت بها أم كلثوم له رائعته «هوه صحيح الهوى غلاب» وأذاعت أم كلثوم خبر وفاته على الهواء مباشرة فى ٥ يناير 1961.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف