الأخبار
نقابة الصحفيين: لقاء تطبيعي جمع وزير إسرائيلي مع صحفيين عربالأطر العمالية لنقابات عمال فلسطين ترفض استثناء عمال قطاع غزة من مساعدات متضرري كوروناشاهد: انفجار كبير في بلدة عين قانا جنوبي لبنان.. والأسباب مجهولةمزهر يشيد بالمواقف الجزائرية المناصرة للقضية الفلسطينية والرافضة للتطبيعمدير عام اتحاد الجمعيات الخيرية في القدس يوقع اتفاقيات منحالحكومة والوكالة الفرنسية للتنمية توقعان اتفاقية مشروع للمياه والزراعة في قطاع غزةالاتحاد للطيران ترحّب بعودة نجوم "UFC" إلى جزيرة النزالفلسطينيو 48: القائمة المشتركة لوزير الداخلية: أوقف توسيع "حريش" على حساب البلدات العربية في وادي عارةالتنمية بغزة تقرر منع تصوير المستفيدين من المساعداتمحافظ سلطة النقد يلتقي بالقائم بأعمال مدير عام البنك الوطنيالرئاسة الفلسطينية تكشف تفاصيل خطاب الرئيس أمام الجمعية العامة بالأمم المتحدة(مباحث كورونا) تُغلق 332 محلاً مُخالفًا بغزة وتوقف 157 شخصًاد.غنام تزور معهد التدريب العسكري بأريحا وتلقي محاضرة لكبار الضباطالنقل والمواصلات تستأنف عملها جزئياُ في دائرتي خانيونس ورفحالاحتلال يضع مكعبات اسمنتية على طريق الباذان شرق نابلس
2020/9/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

تعالوا نلتزم بإجراءات الوقاية من وباء كورونا..بقلم:عطا الله شاهين

تاريخ النشر : 2020-08-15
تعالوا نلتزم بإجراءات الوقاية من وباء كورونا..بقلم:عطا الله شاهين
تعالوا نلتزم بإجراءات الوقاية من وباء كورونا..
عطا الله شاهين
في ظل إستمرار جائحة كورونا، التي ما زالت تعصف بكوكبنا، ولم تسلم منها أية دولة دول العالم، وفتك وباء كورونا حتى اللحظة بأكثر من ٧٥٠ الف إنسان من كل دول العالم، والاصابات وصلت إلى أكثر من عشرين مليونا، ودولة فلسطين لم تكن بمنأى عن وباء كورونا، الذي ما زال يتفشى في محافظات دولة فلسطين، بعد تمكننا تقريبا من السيطرة على الوباء، إلا ان عدم التزام المواطنين عندنا بإجراءات الوقاية أدى الى عودة الوباء بموجته الثانية، التي تشهد إصابات بالمئات عدا عن تصاعد في عدد الوفيات من كورونا في محافظات دولة فلسطين، وهذا التصاعد في عدد الإصابات اليومية للمواطنين إنما هو مؤشر على عدم التزام المواطنين في اجراءات الوقاية، ولهذا لم يبق لنا سوى التعايش مع هذا الفيروس، ولكن يجب علينا أن نتعايش مع وباء كورونا بحذر عبر ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي وعدم التجمهر كي لا ينتشر الفيروس بشكل أكبر، فالتقيد بالاجراءات الوقائية تمنع تفشي الفيروس ويمكن أن ننتهي من هذا الوباء ..
لا شك بأن الجائحة الكورونية أثرت على اقتصاد العالم بشكل مخيف، ونحن كفلسطينيين تأثر اقتصادنا بخسائر كبيرة من هذه الجائحة، وبهذا فالاقتصاد الفلسطيني يبدو بأنه سيتجه للتعاف في ظل تخفيف اجراءات الحكومة الاخيرة عبر فتح كافة قطاعات الاقتصاد للعمل، ولكن علينا أن نلتزم بالاجراءات الوقائية كي تعود الحياة عندنا إلى طبيعتها، ومن هنا نقول فالتعايش مع وباء كورونا يجب أن يكون بحذر بدون أخذ الأمر بسخرية، وعدم جدية من قبل المواطنين، لكي يتعافى اقتصادنا الفلسطيني من جراء هذا الجائحة التي ما زالت مستمرة..
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف