الأخبار
عادات رمضانيّة غريبة في اوغندا حيث يضرب الرّجال زوجاتهم قبل الإفطارعزام الأحمد: حركتا فتح وحماس توافقتا على إجراء انتخابات عامة قريباًالبعثة الصينية ترفض الهجوم من امريكا في الجمعية العامة للأمم المتحدةقصة الصقور المسافرة من السعودية إلى أمريكا على متن طائرةمجدلاني: التنمية تولي أهمية للشراكة في قطاع الطفولةتنمية جنين وقطر الخيرية يوزعان أجهزة كهربائيةالمالكي يدعو المجتمع الدولي للإيفاء بمسؤوليته بالقضاء على نظام الاحتلال الاستعماريمبعوث صيني يدعو إلى بذل جهود لتعزيز التقدم السياسي والاقتصادي في لبنانمحافظ طوباس: أربع وفيات و290 إصابة بـ (كورونا) منذ بداية الجائحةشاهد: أول سفينة شحن قابلة للتمدد في العالمالصين تعيد فتح الدخول لحاملي ثلاثة أنواع من تصاريح الاقامة سارية المفعول من الاجانبالمطران حنا: نعرب عن تضامننا مع الناشط الجماهيري خيري حنونمحافظ الخليل: قرار الاحتلال الاسرائيلي الاستيلاء على 17 موقعا في حي تل الرميدة مرفوضصيام: التنافس الحكومي الاحتلالي يدفع ضريبته المواطن المقدسينتيجة تعاون بين مرسيدس وفيلم "أفاتار": سيارة خيال علمي لمنتصف القرن
2020/9/24
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

مدير الحوادث مؤشر نجاح شركة التأمين بقلم:م. رابح بكر

تاريخ النشر : 2020-08-13
مدير الحوادث مؤشر نجاح  شركة التأمين بقلم:م. رابح بكر
مدير الحوادث مؤشر  نجاح  شركة التأمين

يخيل لبعض مدراء الحوادث بان الصراخ والعنجهية ونقصان حق المتضرر سيعود بالربح على الشركة ولايعلم بانه طريقا مؤكدا لانهيارها متوهما بارضاء الادارة العليا ومنهم من يغطي ضعفه وفشله باقوال لاتمت للتأمين بصلة  لان المدير الناجح الذي لم يتعين بالواسطة ولديه الخبرة في قيادة دائرته يستطيع امتصاص غضب المراجع بكل احترام وتقدير دون صراخ او شتائم او تهديد من اي طرف طالما ان القانون يحمي الجميع وهنا اقترح على ادارة التأمين ان توجه كتاب انذار للشركة حتى لو تم الاستغناء عن مدير الحوادث او اي موظف تزيد شكاوي المراجعين منه بحكم حمايتهم لحقوق المؤمن له بالاضافة الى تشويههم لقطاع التأمين بهذه السلوكيات السلبية فوظيفة مدير الحوادثل مؤشر لنجاح الشركة ومرآة لعكس صورتها في أعين المؤمن لهم وعليه ان يكون اكثر احقاقا بالمتضرر باعطاءه حقوقه التأمينية كاملة بما لايتعارض مع شروط عقد التأمين الا في حالات وجود المصلحة التأمينية وسينعكس ذلك ايجابا على قروع التأمين الاخرى لان عمل دوائر التأمين تكاملي وعلى المدير العام الناجح الشجاع ان يقوم بتنبيه دائرة الحوادث بضرورة حسن استقبال المراجع وازالة الغرور والعبوس من وجوههم وعدم التذمر والتأفأف امام العملاء ومراعاة ظروف العباد وتذليل الصعاب فمركزية القرار وربطه بالمدير العام لاتعفي الموظفين من مسؤولياتهم  مع ضرورة عدم التبجح بتعليمات الادارة المختبئة تحت عباءة الحرص الوهمي فالموظف الناجح هو الذي يدعم الشركة باستقطاب عملاء جدد للشركة والمحافظة على القدامي وليس تطفيشهم عملا بسياسة ( لاطال بلح الشام ولاعنب اليمن ) فتنهار الشركة لسياسة المداقرة التي يتبعها ذاك المدير الفاشل مهما بلغ راتبه وغلت كرافتاته وبدلاته .

 الكاتب المختص في شؤون التأمين
المهندس رابح بكر
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف