الأخبار
نصائح لتناول الطعام على متن الطائرة دون الإضرار بالجهاز الهضميللسيدات فقط..بطون مشدودة بأربعة أنواع من الفواكهالظهور الأول للأميرة كيت ميدلتون بعد الإعلان عن إصابتها بمرض السرطانفضيحة "التيكتوكرز": تحقيقات تكشف شبكة اغتصاب قاصرين في لبنانهيا الشعيبي تعلن خبر تبرأتها في القضية ضد إلهام الفضالةالجيش الإسرائيلي يسحب لواء المظليين من جبالياخبراء: ذخائر أميركية الصنع استخدمت في مجزرة رفحالرئيس الكوبي: إسرائيل أحرقت الناس وهم أحياء في رفحتوقف جميع المستشفيات في رفح عن الخدمة نتيجة غارات الاحتلالمقتل ثلاثة جنود إسرائيليين بتفجير عبوة داخل منزل في رفحالجهاد الإسلامي تنشر فيديو لأسير إسرائيلي يوجه رسالة قصيرة.. ما هي؟الجيش الإسرائيلي يشكل لجنة لفحص معاملة معتقلي الحرب الفلسطينيينالاتحاد الأوروبي يدرس فرض عقوبات على إسرائيلالبرلمان الدنماركي يصوت ضد مشروع قانون الاعتراف بدولة فلسطينابنة براد بيت تتخلى عن اسم والدها بشكل صادم
2024/5/29
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

صدور المجموعة القصصية "حكايا من بلدي" عن مؤسسة شمس للنشر

صدور المجموعة القصصية "حكايا من بلدي" عن مؤسسة شمس للنشر
تاريخ النشر : 2020-08-08
حكايا من بلدي

عز الدين الدوماني

عن مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة ؛ صدرت المجموعة القصصية « حكايا من بلدي » للأديب السوري "عز الدين الدوماني".
المجموعة تقع في 148 صفحة من القطع المتوسط ، وتتضمن عشر حكايات متنوعة. تسلط الضوء على مجموعة من الشخصيات المجتمعية الحقيقية التي رصدها المؤلف في معترك رحلة الحياة، متنوعة في ثقافتها وبيئتها وعملها، وحتى عمرها. كساها المؤلف بعضًا من نسج الخيال ، مع اعترافه في مقدمة المجموعة أن أعمال الخير جذابة بنفسها بلا رتوش، وبخاصة عندما تكون متنوعة، وممكنة، وفي متناول الجميع. كما هي في الحكايا.
إن شخصيات( حكايا من بلدي) عملت كل منها في مجالها. ونجحت في إيصال رسالة محتواها بأن لكل منا دورًا مجتمعيًا ينبغي ألا ننساه في مسيرة حياتنا القصيرة، بل يجب ممارسته كلٌّ منا في مكان عمله فلعله يغرس بسمة على ثغر، أو يمسح دمعة تُذرف على خد،أو يبعث أملاً في نفسٍ حاصرها اليأس، أو يداوي جرحًا ما زال نازفًا. إنها خلاصة تجربة مجتمعية، عايشها المؤلف على مساحة عشرات السنوات.

من حكايا المجموعة :
   الحكيم واللص - الطفلة المعلِّمة - التغيير المفاجئ
   مشاعر أُم - شخصية من بلدي - أيُولّد الحب ثقة؟
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف