الأخبار
شاهد.. القيادة المركزية الأمريكية: قوات إيرانية تستولي على سفينة في المياه الدوليةطائرات الاحتلال تشن غارات على مواقع للمقاومة في قطاع غزةالاحتلال يقرر وقف إدخال الوقود إلى قطاع غزة بشكل فوريشاهد: شاب من غزة يعيد حفل زفافه بعد 14 عاماً من زواجهشاهد: محجورن صحياً بسجن أصداء يشتكون من اعتداء عناصر الأمن والتهديد والاعتقالالصحة: وفاة طفل (8 أعوام) بالخليل متأثراً بإصابته بـ (كورونا)وفد من تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة يلتقي رئيس جامعة فلسطين بغزةشاهد: استمرار توافد المسافرين إلى قطاع غزة عبر (معبر رفح)الاحتلال يصعد من استهداف موظفي الأقصى ويعتقل الحارس أحمد دلالأبو ليلى: المطلوب مواجهة حقيقية لبرنامج حكومة الاحتلالالشرطة تنظم يوماً ترفيهياً لإطفال محجورين في نابلسعريقات: إجراءات الاحتلال تمهد لخطة الضم وعلى المجتمع الدولي معاقبة إسرائيلإسرائيل تُقر بفشل منظومة (الليرز) بأول أيام تصديها للبالونات الحارقة"الخارجية": ارتفاع الوفيات بصفوف جالياتنا بسبب (كورونا) لـ 211 والإصابات 4196الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية تخرج دفعة جديدة من طلبة قسم التمريض
2020/8/13
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

"دور وسائل التواصل الاجتماعي في ارتفاع معدل الجريمة" بقلم:نسمة حسينْ العطٰار

تاريخ النشر : 2020-07-29
"دور وسائل التواصل الاجتماعي في ارتفاع معدل الجريمة"

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة زيادة ملحوظة لمستخدمي هذه المواقع، نظرًا لسهولة استخدامها والخدمات التي توفرها، والتي بدورها سمحت لمختلف الشرائح بالتعبير عن أراءهم، فباتت وسيلة مؤثرة بلا قيود او رقابة نسبيًا.

ويمكن تعريف مواقع التواصل الاجتماعي على انها:" مواقع تفاعلية تتيح الفرصة لمستخدميها في أي وقت، وفي مختلف الأمكنة، التعارف والتواصل والتعبير عن أراءهم"

 تعتبر مواقع التواصل الاجتماعي سلاح ذو حدين فعلى الرغم من كونها وسيلة إيجابية ساهمت وبشكل فعال التواصل بين الافراد في مختلف الدول، وكونها منبر للأشخاص ليوصلوا ارائهم واصواتهم، الا انها أصبحت وسيلة للتقاذف ونشر الشائعات والاكاذيب، وانتهاك القيم والأخلاق ما أثر سلبًا على المجتمع ككل.

ومن جانب آخر ساهم نشر الاخبار بما يتعلق بالجرائم من جهات غير مختصة الى نشر اخبار ومعلومات غير صحيحة، وان كانت صحيحة فقد باتت النفس البشرية متقبلة وقوع مثل تلك الجرائم بل واقترفها، فعندما يلاحظ المتصفح لوسائل التواصل الاجتماعي عدد الجرائم التي تقع في المجتمع تستسهل النفس البشرية ارتكاب واقتراف هذه الجرائم ما سنح الفرصة الى ارتفاع معدلات الجريمة.

كما يستخدم بعض حملة الفكر الاجرامي مواقع التواصل الاجتماعي لبث الأفكار المسمومة من خلال تداول الفيديوهات التي تشجع ضعاف النفوس على ارتكاب الجريمة مستغلة نواحي الضعف عند هذه الفئة.

ومن خلال ما تقدم ولكي نحد من هذه الظاهرة لا بد من فرض قوانين تمنع من نشر ونقل الاخبار المتعلقة بالجرائم سوى الجهات المختصة، وفرض عقوبات رادعة على كل من ينشر ويتناقل الاخبار والشائعات على حسابه.

نسمة حسينْ العطٰار
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف