الأخبار
المكتب التنفيذي يناقش خطة 20/21 الخاصة بدعم صمود مخيمات اللاجئينممثلة مصرية تروي تفاصيل وفاتها وعودتها إلى الحياة.. بطريقة صادمةإصابة شابين برصاص الاحتلال شمال قلقيليةمصر: القبض على طبيب أقام حفلاً جنسياً مع قاصر وأخرياتأسيران يدخلان أعوامًا جديدة داخل سجون الاحتلالجنين: الشرطة تقبض على مطلوبين للعدالة وتضبط مركبات غير قانونيةالشرنوبي يعلن انتصاره بقرار سجن خطيبته السابقة سارة الطباخ.. والأخيرة لن تسكتالشرطة تقبض على مطلوبين للعدالة ومشتبه بهم بتعاطي المواد المخدرة بضواحي القدسبحرية الاحتلال تُهاجم الصيادين في بحر غزةهل جربت الغوص يوماً بين أسماك البيرانا المفترسة؟أنطونيو غوتيرش: إنشاء وحدات استيطانية في الضفة غير شرعيإيطاليا تدعو إسرائيل لإعادة النظر ببناء وحدات استيطانية في الضفة الغربيةإسرائيل تسجل أكثر من 10000 إصابة بفيروس (كورونا) خلال 24 ساعة الماضيةحنا عيسى: السياسة الاستيطانية لم تتوقف منذ أوسلوالخليل: مستوطنون يقتلعون أكثر من 100 شتلة زيتون شرق يطا
2021/1/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

تغريد الطبيعة بقلم:إيناس ثابت

تاريخ النشر : 2020-07-28
تغريد الطبيعة
إيناس ثابت – اليمن

الترنيمة الأولى

غنِّ.. أحبّكَ لو تغني..؟

لتهربَ تعاستي مني

فأنسى الخَفَرْ

 وطعمَ تفاحة.. تعبتْ

بحملِ خطيئتي.. عنّي

الترنيمة الثانية

بلبلٌ سوّاحْ سبقَ الصّباحْ

 غنّى للشجر.. نَغَمَ الرِّيحْ

ولونَ الأقاحْ 

الترنيمة الثالثة

عينايَ تحتسيانِ

 بهجةَ الأفق في المساءْ

وتتيهان في الليلْ

  مع أسرارِالكائناتْ

يكفي جسدي كسرةَ خبزٍ

 وفمي تكفيهِ رشفةُ ماءْ

الترنيمة الرابعة

على ضفافِ النّهرْ

تتبعثرُ أوراقُ الشّجرْ

تحملُها الرّيح أغنيةً

إلى  دربِ القمرْ

الترنيمة الخامسة

نحلة تسرحُ في المروجْ

تلسعُ أنثى تتوسّدُ الأحلامْ

 لا تحكُمُ مملكةَ الغرامْ

الترنيمة السادسة

الشمسُ دفءٌ معجونٌ

 بنكهةِ البُرتقالْ

والشّجر أيدٍ سخيّة

تتعانقُ أخشابُها على

 مركبٍ يواجهُ الأمواجْ

 عصيّاً

على عصفِ الرّياحْ

الترنيمة السابعة

الحلوى طفلٌ صغيرْ

مرشوشٌ بالسمسمِ والسكّرْ

 مغلفٌ بألوانِ قوس.. الفَرَحْ


الترنيمة الثامنة  

وجهُ الإنسانْ سِرُّ

 الحكايا

الله  سِرُّ الخلقْ

الترنيمة التاسعة  

من وراءِ السّورْ

تتدلى عناقيدُ السّرورْ

يتنفّسُ زهرُ الياسمينْ

على صوتِ امراةٍ تغنّي

 وتغسلُ قدميها

في طهرِ الغديرْ

يفتنُ وجهُها النسيمْ

و تسكرُ الشمسُ من رحيقِ

القرمزِ  والعبيرْ

الترنيمة العاشرة

الموتُ لن يخيفَ

 الترنيمةَ الأخيرة

الخوفُ

 أن تستمرَّ بها الحياة  

********************
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف