الأخبار
ترامب يزف "أخبارا سعيدة" بشأن لقاح (كورونا)محافظ طولكرم: إغلاق بلدة دير الغصون 48 ساعة بدءاً من الغدالدفاع المدني السوداني: مصرع 121 شخصا جراء الفيضانات والسيولجنين: تشييع جثمان الشهيد الطبيب نضال جبارينجونسون: لا مفر من موجة ثانية لـ (كورونا ) وندرس كل السيناريوهاتإصابة رئيس غواتيمالا بفيروس (كورونا)إصابة جندي عراقي بانفجار عبوة استهدفت التحالف الدولي بمحافظة صلاح الدينصحيفة: إسرائيل ستصنع أجنحة (F-35) للإماراتالصحة المغربية تسجل ارتفاعا قياسيا جديدا للإصابات اليومية بـ(كورونا)ترامب: لو كان الأمر بيد بايدن لكان سليماني وبن لادن على قيد الحياةبن زايد يهنئ إسرائيل بالسنة العبرية الجديدة بهذه التغريدةالخارجية الفلسطينية: 253 وفاة و6082 إصابة بفيروس (كورونا) بين جالياتنا بالعالممياه بلديات الساحل تُجري صيانة لخط المياه الرئيسي المغذي لحي البرازيل برفحمواجهات مع قوات الاحتلال على المدخل الشمالي لمدينة البيرةالاحتلال ومستوطنوه يعتدون على المواطنين شرق بيت لحم
2020/9/18
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

رسم..على سطوح الرّوح بقلم:محمد المحسن

تاريخ النشر : 2020-07-25
رسم..على سطوح الرّوح بقلم:محمد المحسن
رسم..على سطوح الرّوح

الإهداء: إلى تلك التي مازالت تتجوّل في خراب يسكنني..ووحدها تراه..

الكلمات قناديل رفعتها المشاكي
فوق ثنايا السراب
كيف لي أن أستضيء بها..ودمي احتراق
ورسمي على سطوح الروح
جرح يفيض
وفيض من الخطى
العاثرة..
وليس لي من مفردات القصيد
سوى..
بعض الملامح في الرؤى
وصوت يغني بأقصى الصمت..
يراود نرجسة..في الغياب
وهذي الكلمات تسكب ضوءها
وتغيب
تقتفي أثرَ الرّيح..فينأى عنّي
عطر المساء..
كيف لي بإمرأة توقظ الظلّ بالظلّ
تريق على جثتي عطرها..
وتمنحني من مهجة الرّوح..
ألق
يعيد إلى الذاكرة:
بهاء التسامي
وما بعثرته الدياجي
ورغبتي الجامحة في الإنتماء..
أرى أن أنزفَ لكل المواعيد..قصائدَ
وأرتق لعشّاق-ليلى-ما يليق..بعرسهم
وأرسم من رعشة الألوان
ومن دمع المحبين
مشهد الأحزان
لما تناثر..من نجوم البكاء
علّ-هند-تمنحني
من صهيل العشق
لحظة عابرة
يا إمرأة لها إشراقة الضوء:
روحي..أوغلت في التشظي
ولا نجم يطل لأجلي..
وفي الدروب سرت مع غير أهلي..
أقفو الخطى..
وليس من أحد..ههنا
كي يرى..مهجة القلب
تستحيل إلى شفق
وسحاب..
يا أميرة العاشقين..امنحي العمرَ
بهجته الأولى
علني أستعيد ضيائي..
وأحتفي بعطر..ذاك اللقاء..

محمد المحسن (شاعر وناقد تونسي)
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف