الأخبار
النيابة العامة والأمن الداخلي يؤكدان على تعزيز الجبهة الداخلية وتحقيق الاستقرار المجتمعيالأسير عبد الرحمن شعيبات يعلق إضرابه عن الطعامأبو بكر: الاحتلال يعيد حوالة "الكانتينا" الخاصة بمشتريات الأسرىالاحتلال يبعد شاباً عن الأقصى ويحتجز آخرين في البلدة القديمةرئيس نادي تشيلسي الإنجليزي يدعم منظمة "العاد" الاستيطانية بـ 100 مليون دولار"الخارجية": لا وفيات جديدة بفيروس (كورونا) بصفوف جالياتنا لليوم السابع على التواليهيئة المطاعم والفنادق بغزة: تم تقديم مساعدات مالية للقطاع السياحي دون التنسيق معناالرئيس التونسي: حق الشعب الفلسطيني بأرضه لم يجد طريقه إلى التطبيق بعهد الأمم المتحدةالرئيس الصيني يعرب عن معارضته الأحادية والتنمر أو تصرف أي دولة وكأنها "رئيس العالم"غوتيريش: مرض فيروس (كورونا) أكد الحاجة إلى تعزيز التعدديةالممثلة البريطانية لاشانا لينش تتألق في أبرع تجربة تصوير بهاتف ذكيمسارات يقدم شكره للمساهمين في حملة التبرعات التي أطلقها مؤخرًابيت لحم: بدء أعمال مشروع انشاء مسلخ بلدي نموذجيالعراق: "العمل" تشارك باجتماع المجلس المركزي للاتحاد العام لنقابات العمالمركز فلسطين: السجون على وشك الانفجار في وجه السجان
2020/9/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

إلى أهلنــــا في خلــيل الرحمن بقلم:محمد فسفوس

تاريخ النشر : 2020-07-13
بقلم / هشام فسفوس 
الى اهلنــــا في خلــيل الرحمن///

أيا صبر الم تسمع نداء .... ألهب فيك ثلوج الشتاء
ما بك خليلُ لا تفارقنا ..... وخليل الرحمن يبكي اخلاء
كنت لنا رفيقاً ناصحاً ....... ابداً ما لمسنا منك جفاء
ان بكينا الجمتنا بحكمتك ... وان قتلنا حسبنا منك رثاء
ألا ركبت الصعاب وطرت ..... حيث خليلُ لنا في عناء
نزلت بالقوم نازلةُ وجور  ...... الا من يجير خليل رب السماء
ويحمي ارضاً وشعباً وتاريخاً .... وعقيدةً وبيوتاً ومنابر شماء
تصرخ مجلجلة في كل آذان .... يا أُسد العُرب أأخافكم عٍواء
كأني بهلال الحرم وحجارته .... ومنبره وروضته وعمارة البناء
تصرخ في فضاء السكون نحن ..... من الجاحدين ومن يهودٍ براء
انا ان بكـــيـــت فـــلا أُلام ..... وان افضيت دموعي في فضاء
حسبي انني على العهد .... ولو اشتد الكرب وزاد البلاء
وداعاً يا صبر ودع مـــا بنــا ..... ما بيــننا قســمُ ولا ولاء
ما بيننا سوى بينُ وبينْ ..... وما بين البينين من لقـاء
ولن أتجرع مر الصبر لعلةِ ..... ما دام في سنان الحراب شفاء

شعـــر / هشــام فســفــوس
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف