الأخبار
شاهد.. القيادة المركزية الأمريكية: قوات إيرانية تستولي على سفينة في المياه الدوليةطائرات الاحتلال تشن غارات على مواقع للمقاومة في قطاع غزةالاحتلال يقرر وقف إدخال الوقود إلى قطاع غزة بشكل فوريشاهد: شاب من غزة يعيد حفل زفافه بعد 14 عاماً من زواجهشاهد: محجورن صحياً بسجن أصداء يشتكون من اعتداء عناصر الأمن والتهديد والاعتقالالصحة: وفاة طفل (8 أعوام) بالخليل متأثراً بإصابته بـ (كورونا)وفد من تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة يلتقي رئيس جامعة فلسطين بغزةشاهد: استمرار توافد المسافرين إلى قطاع غزة عبر (معبر رفح)الاحتلال يصعد من استهداف موظفي الأقصى ويعتقل الحارس أحمد دلالأبو ليلى: المطلوب مواجهة حقيقية لبرنامج حكومة الاحتلالالشرطة تنظم يوماً ترفيهياً لإطفال محجورين في نابلسعريقات: إجراءات الاحتلال تمهد لخطة الضم وعلى المجتمع الدولي معاقبة إسرائيلإسرائيل تُقر بفشل منظومة (الليرز) بأول أيام تصديها للبالونات الحارقة"الخارجية": ارتفاع الوفيات بصفوف جالياتنا بسبب (كورونا) لـ 211 والإصابات 4196الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية تخرج دفعة جديدة من طلبة قسم التمريض
2020/8/13
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

الطفولة المضطهدة بقلم:مهدي العامري

تاريخ النشر : 2020-07-08
الطفولة المضطهدة بقلم:مهدي العامري
تواجه الطفولة العراقية مشاكل جمة لايمكن حصرها في هذا المقال القصير ,,ابتداءا من مشاكل التعليم والفقر والامراض والاوبئة وانتهاءا بالتهميش والاقصاء الاجتماعي الطائفي والقومي ,,,

ولعل من اكثر الاسباب التي اوجدت تلك المشاكل هي سرقة المال العام واستنزاف ثروات البلاد من قبل لصوص السياسة والدين ,,,الذين مكنتهم الظروف الطارئة من الاستيلاء على مناصب وكراسي كانوا لايستطيعون ان يحلموا بها حتى ,,,

هذا الظلم المستباح الذي تتعرض له الطفولة العراقية لايمكن الا ان نضعه في خانة الجرائم الانسانية البشعة التي لايمكن ان تغفرها شريعة السماء وقوانين الارض ,,

الطفولة في العراق تكاد تختنق بحالات الفقر المدقع بسبب الحروب والنزاعات الطائفية والقومية ,,,التي جعلت من اطفال العراق يعيشون في عالم سيء وموحش من التشظي والاندحار والهزائم والقتل والخطف والحرمان من ابسط مزايا الترفيه والتعليم والامن الاقتصادي والمعيشي والفكري ,,,

ومايزيد الامر سوءا ,,ان جميع المؤسسات التي تعنى بشؤون الطفولة في بلاد الرافدين بشقيها الحكومي والحوزوي يقودها اشخاص لايمتلكون ذرة من الاخلاق ولايعرفون عن عالم الطفولة شيئا يذكر ,,,

وهم بارعون في سرقة الاموال التي تخصص لرعاية الطفل العراقي ,,,
ولا أستثني منهم احدا ,,,,
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف