الأخبار
شاهد.. القيادة المركزية الأمريكية: قوات إيرانية تستولي على سفينة في المياه الدوليةطائرات الاحتلال تشن غارات على مواقع للمقاومة في قطاع غزةالاحتلال يقرر وقف إدخال الوقود إلى قطاع غزة بشكل فوريشاهد: شاب من غزة يعيد حفل زفافه بعد 14 عاماً من زواجهشاهد: محجورن صحياً بسجن أصداء يشتكون من اعتداء عناصر الأمن والتهديد والاعتقالالصحة: وفاة طفل (8 أعوام) بالخليل متأثراً بإصابته بـ (كورونا)وفد من تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة يلتقي رئيس جامعة فلسطين بغزةشاهد: استمرار توافد المسافرين إلى قطاع غزة عبر (معبر رفح)الاحتلال يصعد من استهداف موظفي الأقصى ويعتقل الحارس أحمد دلالأبو ليلى: المطلوب مواجهة حقيقية لبرنامج حكومة الاحتلالالشرطة تنظم يوماً ترفيهياً لإطفال محجورين في نابلسعريقات: إجراءات الاحتلال تمهد لخطة الضم وعلى المجتمع الدولي معاقبة إسرائيلإسرائيل تُقر بفشل منظومة (الليرز) بأول أيام تصديها للبالونات الحارقة"الخارجية": ارتفاع الوفيات بصفوف جالياتنا بسبب (كورونا) لـ 211 والإصابات 4196الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية تخرج دفعة جديدة من طلبة قسم التمريض
2020/8/13
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ماذا يجري في المنطقة؟ بقلم:د.محمد جميعان

تاريخ النشر : 2020-07-04
ماذا يجري في المنطقة؟
د.محمد جميعان

تشهد المنطقة صياغة نهايات بعد ان وصلت حالة الصراع والاقتتال حد الاستواء وحققت المطلوب..

  يبدو ان امريكا اختارت حلفاء لها كاذرع عسكرية وامنية يمكن تقاسم معهم الغنائم والمغارم ؛ تركيا كلاعب رئيس ، واسرائيل كلاعب عند المهمات، وروسيا لاعب احتياط يظهر عند تقاسم المغانم والتفاهمات ، هذا ما نراه في ليبيا وسوريا والعراق ، وهذا ما طاف على السطح وما خفي اعظم واخطر..

أمريكا تتجه الى تقليل كلف مشاريعها في المنطقة عبر معتمديها واذرع بعضا من اصدقائها، ولكن ليس كل الاصدقاء ، انما من يشاطرونها الهدف والمصير او من هم في حلف الناتو..

الامور تسير بسرعة فوق التوقعات ولكنها ليست بسرعة الخيال ، اذ ان ادامة السيطرة ضرورية لتحقيق الهدف، ومنع الفوضى والحفاظ على امن اسرائيل له اهمية خاصة في اعادة الترتيب..

كما ان ظهور العقبات والموانع والرفض والتحالفات، وارد جدا في مواجهة ما يجري من قبل هؤلاء ، وربما يعمل على عرقلة هذه الصياغات وترتيبها..

ولكن ان تستخدم امريكا البعد الانساني الجنائي وتستجمع ادلة جنائية وصلت نحو اكثر من 50 الف صورة ، وتعمل على صياغته في قانون يقدم لاحقا الى هيئات دولية ومجلس الامن ، هذا يعني ان الامر جدي ولا تراجع ولا تردد هذه المرة ، بل نحو الهدف الذي رسمه الرباعي امريكا تركيا روسيا واسرائيل  وخلفهم الغرب والحلفاء التقليديين الذين يريدون اللحاق بالركب..

د. محمد جميعان
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف