الأخبار
هل اقترب تتويج ليفربول؟.. عشاق "المستديرة" على موعد مع عودة الدوري الإنجليزيفلسطين تُسجل 10 إصابات جديدة بفيروس (كورونا)أربع إصابات بينها طفل في حادثي سير بغزة والمحافظة الوسطىمنح الضوء الأخضر لاستئناف الدوري الإيطالي في هذا الموعدتعطيل العمل في الوزارات والهيئات العامة في الكويت حتى إشعار آخرلبنان: عدد من قيادات التجمع الإسلامي الصيداوي يعقد لقاءً اليوملبنان: عدد من قيادات التجمع الإسلامي الصيداوي يعقد لقاءً اليوماليمن: مؤسسة يافع للعمل والإنجاز توقع اتفاقية لرفع جودة الخدمات الصحية بالمركز الصحيهيئة تسيير إدارة الاتحاد الدولي للدفاع عن حقوق الطفل تتسلم رسمياً مهام عملهاالفوتوغرافي حمزة امحيمدات يصور الحجر في فرنساإشارات الاستدامة من مورجان ستانلي: مالكو الأصول يرون الاستدامة بوصفها عاملاً أساسياً بمستقبل الاستثمار‫شركة ويب فونتين Webb Fontaine  تقدم مساعدات عينية من مكثفات الأوكسجين الطبيةبنات "الجلزون الثانوية" تسلم قاعاتها للتربية تجهيزاً لامتحانات الثانوية العامةالسفير عبد الهادي يهنئ سفير روسيا بدمشق بتعينه مبعوثاً رئاسياً خاصاً لسوريامهجة القدس: الأسير نمر خليل يدخل عامه الـ (18) بسجون الاحتلال
2020/5/28
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ترنيمات زمن الفراق بقلم:السيد الهبيان

تاريخ النشر : 2020-05-21
ترنيمات فى زمن الفراق
============

سيدة الزمن الصعب
والايام المرة
لا الفراق
ولا اللقاء
لا الذكريات
ولا النسيان
لا الغروب
ولا الشمس المشرقة
ولا كل ثوابت الحياة
التى لاتزال سارية
وكل مايثبت الهوية المزمنة
لا الايام ولاالشهور ولا النسين
ولا كل شىء من الأشياء
بقادر على ان ينسينا لقاءتنا
======
مازلنا نقف فى محطة الانتظار
ننتظر عبور المسافات
ونحن نحلم ونتمنى المستحيل
رغم علمنا بانتهاء زمن المعجزات
أرهقنا التعب من الانتظار
جمع بين الدقائق والساعات
والأيام والشهور والسنوات
ولازالت حكايتنا سرا من الأسرار
======
نرى الدروب طويلة أمامنا
بلا دليل على الانتهاء
لكننا نسكن جزر افراق
ترتعش على شفاهنا ابتسامة مجروحة
وتمتزج ضحكتننا بأنين البكاء
نعرف أن ما جمعنا
ليس مألوفا في ديارنا
وملعونا صبحا ومساء
لكننا مضينا فير عابئين بمن حولنا
واحتسبنا مابيننا سرا من الأسرار
ننتظر زمنا غابت رؤاه عن أحلامنا
قعشنا الفراق الصعب
الذى لايبدو له منتهى
ننتظر منحة قدر
تجمع من جديد بيننا
فنلتفى لنحيا مابقى من حياتنا
مثل كل اثنين
جمع بينهما ما جمع بيننا
ولم يقترقا مثلنا
===============
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف