الأخبار
مصر: تدشين مشروع انارديزanardes كواحد من أهم وأقوى المشاريع التنموية والتدريبيةشاهد: "الصحة" بغزة تتسلم جهازين لفحص الفيروسات ضمن المنحة التركية لمواجهة (كورونا)تاكيدا تقدّم نتائج من برنامج تجربة آيكلوسيج (بوناتينيب) السريريةحركة فتح تودِّع الشهيد القائد محسن إبراهيمتوزيع مساعدات على جماعتي بني عمارت وسيدي بوزينب بالحسيمةهيئة أبوظبي للطفولة المبكرة تدعو لترسيخ الممارسات الصديقة للبيئة لدى الأطفالقوات الشرطة تحجز أكثر من ثمانية كيلو غرام من الكيف المعالج بالأغواطرئيس جمعية التضامن التشيكية: كذابون وتجار سياسة يدعمون انتهاك إسرائيل للقانون الدولي(الوطنية للشحن الجوي) تشيد بجهود شرطة دبي وتتبرع بـ 100.000 قناع وقفازاتدار رولز-رويس تشارك في نادي الأعضاء الأكثر حصريةً في العالمالصالح: الأغوار مكون أساسي وحيوي للدولة الفلسطينية ونرفض كل مخططات الضم الإسرائيليةإم إس سي آي تعيّن أكسيل كيليان لتولي منصب رئيس شؤون تغطية العملاءإكزوسايت ترخص تكنولوجيا إنترنت الأشياء لشركة ويست فارماسوتيكال سيرفسزاللجنة الشعبية بإقليم الخروب توزع عشرات من حصص الخضار المتنوعة على العائلات المحتاجةباحثون بجامعة خليفة يؤكدون عدم وجود فيروس (كورونا) بمياه الصرف الصحي المعالَجة
2020/6/5
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

هل كورونا تنذر بحرب عالمية ثالثة؟ بقلم:عطا الله شاهين

تاريخ النشر : 2020-04-01
هل كورونا تنذر بحرب عالمية ثالثة؟  بقلم:عطا الله شاهين
هل كورونا تنذر بحرب عالمية ثالثة ؟
عطا الله شاهين
قرأنا كتبا تحدثت عن أوبئة ستحل على البشر، فكورونا أحد الأوبئة التي كتب عنها، ولم يسمى الفيروس بكورونا، الا أنه كتب عن وباء مخيف سيحل على العالم، وها هو كورونا يفتك بالبشر، فيبدوا بأن العالم مقبل على مستقبل قاتم ، لا سيما ونحن الآن نقف مدافعين عن انفسنا أمام فيروس شرس، ولا علاج قريب يلوح في الأفق لهذا الفيروس، ولكن أوّد أشير هنا إلى كتاب عنوانه بناء الكون ومصير الإنسان لهشام طالب، الذي صدر في عام ٢٠٠٥حيث أشار في كتابه إلى ما كتبه عالم الفلك البريطاني مارتن ريس، في كتابه الذي صدر في عام ٢٠٠٣ ، وعنوان الكتاب ساعتنا الأخيرة، ويتحدث ريس في الكتاب عن الارهاب البيولوجي، وارهاب المعرفة القاتلة، وقال بان عام ٢٠٢٠ هو عام الخطأ البيولوجي، وهنا اشار بأن اشرارا يختبرون فيروسا معدلا وراثيا يمكنه قتل مليون إنسان، وان احتمال فناء الكون نسبته تعادل ٥٠% فيبدو بأن ريس تنبأ بمستقبل قاتم للبشرية في ظل تحكم مجموعة من أناس بالاقتصاد العالمي عبر رأسمالية متوحشة تريد تدوير الاقتصاد لصالحها.
فالبشرية بهذا الفيروس ربما على موعد بمستقبل قاتم ينتظرها، وكورونا ما هو الا بداية كوارث من حرب ارهابية بيولوجية ، فلا أحد يعلم إلى أين البشر ماضون في ظل تواصل كورونا في انتشاره السريع، ولا علاج له حتى اللحظة ، إنما كلها تجارب على ادوية واللقاح قد يستغرق زمنا لصنع اللقاح لتحصين للبشر ، فالصورة قاتمة عن مستقبل تحكمه رأسمالية متوحشة هدفها التحكم بمصير الكون ، وهنا لست بصدد احباط القراء، ولكن لا نعلم حقيقة هذه الحرب البيولوجية، التي يمكنها ان تقضي على البشر إذا ما تواصلت مستقبلا، فالعالم يبدو مقبل على كوارث بيولوجية تنذر باحتمال حدوث حرب عالمية ثالثة.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف