الأخبار
إكزوسايت ترخص تكنولوجيا إنترنت الأشياء لشركة ويست فارماسوتيكال سيرفسزاللجنة الشعبية بإقليم الخروب توزع عشرات من حصص الخضار المتنوعة على العائلات المحتاجةباحثون بجامعة خليفة يؤكدون عدم وجود فيروس (كورونا) بمياه الصرف الصحي المعالَجةمصرع شاب متأثراً بإصابته نتيجة حادث سير بدراجته النارية جنوب طولكرم"حياة إيدر" تحصل على شهادة من مركز تحاقن الدم بطنجة بعدما تبرعت بدمهاالجالية الفلسطينية بألمانيا: ما زال شعبنا مصمماً على العودة للديار وحقه بالحرية والاستقلالالبريد الفلسطيني يستحدث خدمات تعزز انتعاش التجارة الالكترونيةبعد موافقة الرجوب.. جمعية الكشافة الفلسطينية تعقد اجتماعات موسعة لإطلاق اسبوع غزة البيئيتفاصيل اتصالات هاتفية أجراها عريقات مع وزراء خارجية مصر والأردن والسعودية بشأن الضمهيئة أبوظبي للطفولة المبكرة تدعو لترسيخ الممارسات الصديقة للبيئة لدى الأطفال"تنمية الخليل" تنفذ جولات ميدانية لمتابعة وتقييم دور الحضاناتتكليف نبيل نصّار لأمانة سر حركة فتح في كندالبنان: "الأورومتوسطي": قصور القوانين في لبنان يعصف بعاملات المنازل الأجنبيات بظل أزمة كوروناأكاديمية دراسات اللاجئين تخرّج دفعة جديدة من دارسيها"العربية الفلسطينية": بذكرى حرب حزيران لا أمن بالمنطقة ما لم ينعم به شعبنا
2020/6/4
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

دور الأسرة الفلسطينية في الحد من انتشار فيروس كوفيد 19 "كورونا"بِقلم: محي الدين فايد حرارة

تاريخ النشر : 2020-03-29
دور الأسرة الفلسطينية في الحد من انتشار فيروس كوفيد 19 "كورونا"بِقلم: محي الدين فايد حرارة
دور الأسرة الفلسطينية في الحد من انتشار فيروس كوفيد19 "كورونا"

تعتبر الأسرة من أهم الجماعات الإنسانية تأثيراً في حياة الفرد والجماعات، باعتبارها الخلية الأولى للتنشئة الاجتماعية، كما وأنها محور اهتمام البحوث والدراسات لأنها تشكل أساس البناء الاجتماعي للمجتمعات الانسانية، وللأسرة وظائف وأدواراً متعددة عملت على تحقيقها من خلال رعايتها للفرد طيله حياته، ومن هذه الوظائف والأدوار تلبية الاحتياجات الأساسية، والتنشئة السليمة، وغرس القيم والكثير الكثير ..إلخ  ولعل أهمها حماية الفرد والحفاظ على صحته وسلامته من الأمراض والأوبئة. وبعد انتشار وباء كوفيد 19 أو المعروف بفيروس كورونا الذي غزى العالم أجمع في وقت قصير وحصد ألآف الأرواح وأوقف حياة البشرية على الكرة الأرضية، ليصبح العدو الأول الذي تداعت له المؤسسات الدولية، والاقليمية، والمحلية، من أجل مواجهة كارثة عالمية ألا وهي كوفيد 19  والسؤال هنا:  ما هو دور الأسرة في الحد من انتشار الفيروس والوقاية منه؟ وقبل الإجابة على هذا السؤال يجب تعريف الفيروس حيث تقول  "منظمة الصحة العالمية  بأن فيروسات كورونا هي فصيلة فيروسات واسعة الانتشار يُعرف أنها تسبب ‏أمراضاً تتراوح من نزلات البرد الشائعة إلى الأمراض الأشد حدةً، مثل ‏متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (‏MERS‏) ومتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد ‏الوخيم (السارس). وفيروس كورونا المستجد (‏nCoV‏) هو سلالة جديدة من ‏الفيروس لم يسبق اكتشافها لدى البشر".

وأيضاً ومما لا شك فيه أن للفيروس علامات عدوى شائعة فما هي: الصداع، والكحة، وضيق وصعوبات في التنفس، وآلام العضلات، والحمى، وفي الحالات الأشد  تسبب ‏العدوى الالتهاب الرئوي، والمتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة، والفشل الكلوي، ‏وحتى الوفاة.‏

وبعد التطرق لتعريف المرض وأعراضه لا بد من الاجابة عن السؤال السابق ذكره ما هو دور الأسرة في الحد من انتشار المرض والوقاية منه؟ لحماية وسلامة الفرد من هذا الوباء والحد من انتشاره وتشمل التوصيات النموذجية لمنع انتشار العدوى ما يلي:

1.    يجب على كافة أفراد الأسرة الحفاظ على البقاء في المنزل قدر المستطاع وعدم الخروج.

2.    الحفاظ على غسل اليدين بانتظام لكافة أفراد الأسرة ونظافة الجسم بشكل يومي.

3.    ‏يجب على كل أفراد الأسرة تغطية الفم والأنف عند العطس والسعال داخل وخارج المنزل.

4.    يجب التنبيه على كافة أفراد الأسرة الحذر من لمس الوجه أثناء التواجد داخل وخارج البيت.

5.    يفضل استخدام كمامة التنفس داخل المنزل وعند الخروج من المنزل لأي طارئ .

6.    عدم مصافحة أي شخص أو التقبيل في المناسبات وغيرها من الأماكن حفاظاً على سلامتك.

7.    مراعاة ترك مسافة بينك وبين أي شخص تجنب لأي عدوى.

8.    عدم خروج الأطفال إلى الشوارع.

9.    تجنب الجلسات العائلية داخل الأسرة الممتدة والحفاظ على عدم وجود أي تجمعات في منزل العائلة.

10  .بعض أفرد الأسرة يخرجون بشكل يومي ويعودون للأسرة، لذلك  يجب أن يحافظوا على فحص حرارة الجسم في أقرب مركز صحي أو صيدلية بشكل مستمر ويفضل عدم الخروج.

11  .يتعين كذلك على كافة أفراد الأسرة تجنب مخالطة أي شخص تظهر عليه أعراض ‏الأمراض التنفسية كالسعال والعطس.

12  . تجنب الأماكن المزدحمة والتجمعات تحت أي ظرف.

13  .الالتزام بتعليمات ونصائح الجهات المختصة وعدم مخالفة طرق الوقاية أو الاستهتار في الفيروس.

14  عدم التعامل مع الشائعات.

15   مقاومة المرض وعدم الاستسلام له حال إصابة أي فرد داخل الأسرة والحفاظ على الروح المعنوية العالية لكافة أفراد الأسرة.

16  سرعة الاتصال بجهات الاختصاص حال ظهور أعراض الإصابة بالفيروس على أحد أفراد الأسرة.

بقلم د. محي الدين فايد حرارة
عضو المجلس الأكاديمي في جامعة القدس المفتوح
ورئيس قسم تنمية المجتمع المحلي سابقاً
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف