الأخبار
بسبب الحجر الصحي.. رجلان يقتلان زوجاتهما ببشاعةماحكم صلاة التراويح إذا استمرت أزمة "كورونا"؟مديرة تقع بموقف مُحرج أثناء اجتماعها "إلكترونياً"بالموظفينشاهد: نسرين طافش ترفع مناعة جمهورها بوصلة رقص في المطبخHONOR MagicWatch 2 تُغير طريقتكم في أداء التمارين الرياضية بالمنزل"عمار والدالي" يطرحان أول مهرجان للتوعية من خطر "الكورونا"الوضع غير المسبوق لفيروس كوفيد-19 وتأثيره على قطاع الإعلانات التلفزيونية"خليك قاعد بالبيت".. فرقة حنين الفلسطينية تخاطب الناس بود ووعي وأملشركة "فومي" تواصل نموها الضخم عالميا بافتتاح مكتب جديد لها في دبيأشهر مُصنع لأجهزة التنفس الصناعي تُسقط حقوق الملكية الفكرية وتدعو الدول لتصنيعهفنانة خليجية تتضامن مع الرجال بحركات غير أنثويةماهو الخبر الذي أخفته أسرة جورج سيدهم عنه قبل وفاته؟هل ارتبطت حلا الترك بهذا المُمثل الوسيم؟داعية سعودي: "الناس في مصيبة والبعض يقول علاج كورونا بالكركم والمر"شركة "كريستال لاغونز" تتشارك مع شركات مهمة لتثوير قطاع الضيافة والترفيه
2020/4/1
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

في حقيبتي جواز سفر بلا سفر بقلم:اللواء رياض حلس

تاريخ النشر : 2020-02-21
في حقيبتي جواز سفر بلا سفر بقلم:اللواء رياض حلس
كتب اللواء رياض حلس . ابو الامير 

في حقيبتي جواز سفر بلا سفر .. 

ما عادت أوسلو الاتفاقية تمثلني ولا كل مشتقاتها الفرعية، وما عادت تسري علي أحكامها الأحادية ..

ولماذا أستمر في تقديس هذه الاتفاقية عندما تقوم "إسرائيل" بخرق بنودها عبر قضم الأرض وصفقة قرن وتوسعاتها الاستيطانية .. ?

جواز سفري الصادر بموجب أوسلو الاتفاقية أصبح لا تهمني صلاحيته فأنا لا أريد جواز سفر مشروطا باعتراف بهذه الاتفاقية ..

خذوا جوازي الآن واعيدوا لي الروح الثورية فأنا حملت جواز سفر دون أن يستخدم من قبلي في أي سفرية أو رحلة مجانية كما يفعل أصحاب الألقاب الوهمية ..

لا أريد جوازا مشروطا فأنا ابن فتح الأبية ولدت من فوهة البندقية ورضعت من صدر الأرض كما ترضع سنابل القمح والأشجار الفتية ..

في حقيبتي جواز سفر بلا سفر ..

ما عادت أوسلو الاتفاقية تمثلني طالما بقي آلاف الأسرى خلف أبواب موصدة وحيطان وقضبان حديدية .. 

يمثلني فقط كل فدائي وأسير ما زال يحمل في وجدانه جمر القضية وعلم ونشيد وطني يصدح صباح كل يوم في الطوابير المدرسية ..

ما عادت أوسلو الاتفاقية تمثلني ولا إفرازاتها من أصحاب المكاسب وربطات العنق الوردية والنثريات الفندقية ..

يمثلني فقط طفل فلسطيني بصق في وجه مطبع عربي تسلل خلسة إلى المسجد الأقصى في القدس الأبية وضربه بحذائه المقدسي حتى فر مذعورا ليحتمي بجنود القوة الاحتلالية ..

يمثلني فقط طفل فلسطيني يحمل في يده حجرا مقدسيا يرابط على بوابة المسجد الأقصى ليمنع جنديا محتلا من الدخول لساحة الحرم المقدسي من أجل حركة استفزازية ..

لا يمثلني كل من يعشق أوسلو الاتفاقية أو أصحاب الألقاب الوهمية الذين يشربون الخمر ليلا في البارات الفندقية ويأتون في الصباح ليحاضروا في القضية. 

في حقيبتي جواز سفر بلا سفر.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف