الأخبار
مصدر "لدنيا الوطن": وصول السفير العمادي لقطاع غزةعشراوي تبحث مع القاصد الرسولي آخر التطورات السياسيةالجنايات الدولية توافق على طلب فلسطيني بتقديم مرافعة قانونية ضد جرائم الاحتلاللبنان: القسم البيولوجي يستنفر الطلاب لتحضير أبحاث حول طرق الوقاية من كوروناالأولمبية تنفذ ورشة العمل الثانية المتخصصةبمحافظة الوسطى بغزةدائرة شؤون اللاجئين بدير البلح توزع منحة الطالب المتفوقفلسطين تحصد الميداليات الذهبية في البطولة العربية لمصارعة الذراعين بالإسكندريةوفد مؤتمر فلسطينيي أوروبا يصل المغرب ويلتقي رئيس الحكومةرام الله: عقد ورشة عمل تحديث الخطة الاستراتيجية لقطاع التعاونالحسيني: ضغوط حثيثة تمارس على "إسرائيل" لإجراء الانتخابات في القدسمحلل فلسطيني: البناء الاستيطاني بالقدس يهدف لفصل المدينة عن محيطهااللجنة الشعبية بالنصيرات تثمن مكرمة الرئيس لطلبة مدارس الأونرواإصابة شاب برصاص الاحتلال بزعم محاولته تنفيذ عملية دهس برام اللهنقابة الاخصائيين الاجتماعيين والنفسيين الفلسطينيين تعقد مؤتمرها العام لمحافظة سلفيت"التربية" تستلم مشروعي صيانة مدرستين في القدس
2020/2/21
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

قصة إكتششاف (DNA) الجينات Genes History

تاريخ النشر : 2020-01-22
قصة إكتششاف (DNA) الجينات Genes History
قصة إكتششاف الجينات Genes History
 د. نهاد رفيق السكني

إكتشف غريغور يوهان مندل عام 1865 قواعد الوراثة ويشار إليها الآن باسم قوانين علم الوراثة المندلية، وتم نشر أبحاثه في مجلة علمية إقليمية تصدر في الإمبراطورية النمساوية انذاك وأصبحت الآن جزءًا من جمهورية التشيك، كانت هذه القواعد مجهولة لمعظم البيولوجيين حتى عام ۱۹۰۲ عندما أعاد كل من دي فريز من هولندا وكورينز من ألمانيا وتشيرماك من النمسا إكتشاف قوانين مندل من جديد.

في وقت لاحق عام 1928 أجرى العالم البريطاني جريفت تجربه Griffith's experiment مثيرة على البكتيريا المسببة لمرض الإلتهاب الرئوي، إستنتج من حلالها أن هناك مادة تنتقل من البكتيريا الممرضة الميتة إلى البكتيريا غير الممرضة الحية وهو ما يعرف بالتحول البكتيري Bacterial transformation.

في وقتها برز سؤال مهم هو ما هي طبيعة المادة الوراثية المنقولة التي سببت المرض؟ حتى إستطاع العالم افري وفريقه العلمي عام 1945 م من عزل المادة المسببة للتحول البكتيري وأثبت التحليل الكيميائي أن المادة المعزولة هي DNA و عليه أمكن تفسير التحول البكتيري على أساس أن إحدى السلالتين إمتصت DNA الخاص بالسلالة الأخرى وبالتالي إكتسبت الخصائص الوراثية للسلالة المنقول منها DNA

ولكن المشكلة التي واجهها العلماء أن المادة المسببة للتحول البكتيري لم تكن نقيه وبها نسبه من البروتين لذلك لم يتوافر دليل قطعي على أن المادة المسئولة هي DNA

وبعد دراسات مستفيضة تم إستخلاص الإنزيم المحلل للمادة الوراثية DNA وهو إنزيم Deoxyribonuclase وتم معالجه المادة الوراثية المسببة للتحول البكتيري بهذا الإنزيم فتوقفت عملية التحول البكتيري،

وبما أن الإنزيم لا يؤثر على البروتين إذن المادة الوراثية هي مادة DNA وتم قياس كميتها في مختلف الخلايا ووجد أنها تحتوي على نفس الكمية وأن الخلايا الجسمية تحتوي على ضعف الكمية التي بالخلايا التناسلية وهذه العلاقة تحقق الثيات الوراثي .

وعند دراسة البروتين في الخلايا المختلفة وجد أن كميته تتفاوت من نسيج إلى أخر، كما أن البروتين يهدم ويبني بإستمرار في الخلية وبالتالي فهو غير ثابت ولا يحقق الثبات الوراثي لأن كمية البروتين في الخلايا الجسدية لا تساوي ضعف كمية البروتين في الخلايا التناسلية وبالتالي وفرت تلك الدراسة دليل آخر على أن المادة الوراثية هي DNA.
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف