الأخبار
اليمن: ورشة عمل لمناقشة التوجهات الاستراتيجية لجامعة الحكمة وفقاً للرؤية الوطنيةالرجوب: ذاهبون لانتخابات ديمقراطية حرة نزيهة على قاعدة التمثيل النسبيأبوقايدة: التفاف عشائر وقبائل المحافظات الجنوبية حول القيادة الشرعية الفلسطينيةوليد العوض ينتقد صائب عريقات وموسى أبو مرزوق بسبب قطرقوات الاحتلال تعتقل شابين وتمنع مصلين من دخول الأقصىروحي فتوح يُثمن دور الجزائر في دعم القضية الفلسطينيةإسرائيل: تسجيل 3790 إصابة بفيروس (كورونا) خلال 24 ساعةالنيابة العامة بغزة: فتحنا تحقيقاً بـ 668 قضية على مستوى محافظات القطاعيحيى غول: الملاعب القطرية ستعود بالفائدة على كل الدول الآسيويةسلفيت: الشرطة تُغلق ثلاثة مسابح وتحرر 83 مخالفةفرنسا تُسجّل أكثر من 10000 إصابة بفيروس (كورونا) خلال 24 ساعة الماضيةالجيش الأردني يكشف تفاصيل إحباط محاولة تسلل شخص لسورياالذوادي يلقي كلمة خلال اجتماع الأمم المتحدة لتأمين الأحداث الرياضية الكبرىالخارجية: إصابتان جديدتان بفيروس (كورونا) بين جالياتنا حول العالمبريطانيا: تسجيل 3899 إصابة و18 وفاة جديدة بفيروس (كورونا)
2020/9/21
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ضم اسرائيل مناطق ج الفلسطينيون إلى أين؟ بقلم:عطا الله شاهين

تاريخ النشر : 2020-01-19
ضم اسرائيل مناطق ج الفلسطينيون إلى أين؟  بقلم:عطا الله شاهين
ضم اسرائيل مناطق (ج) الفلسطينيون إلى أين؟
عطا الله شاهين

تسعى اسرائيل لضم الضفة الغربية بوتيرة متسارعة، وذلك من خلال ما اعلن عنه وزير الحرب الاسراىيلي نفتالي بينت من ضم مناطق تصنف بحسب اتفاق اوسلو بأنها مناطق (ج) إلى تحويلها محميات طبيعية، وبهذا الضم تكون اسراىيل كاشفة عن نواياها لتدمير حل الدولتين، بعدما فشلت مفاوضات الحل السلمي بين الفلسطينيين والاسرائيليين، من خلال قيامها بمصادرة الاراضي الفلسطينية صالح الاستيطان، وعملية التهويد المستمرة لمدينة القدس.
ان قيام اسرائيل بعمليات ضم في مناطق ج في الضفة الغربية، وشق طرق استيطانية تستهدف مصادرة اراضي الفلسطينيين لتحويلها إلى كانتونات..
انما تبدو اسرائيل في سياسة مخطط لها في محاولة منها للتنصل من العملية السلمية، ومن هنا فان الضم؛ الذي اعلن عنه بينت ياتي ضمن مخطط تهويد الضفة الغربية لتهجير الفلسطينيين عن اراضيهم.
ما من شك بأن مخطط ضم الاغوار ياتي للسيطرة على مناطق تعتبر سلة الغذاء للفلسطينيين، ولهذا لم يبق شيء للفلسطينيين بعد هذا الضم، في ظل التوسع الاستيطاني على حساب اراضي الفلسطينيين، وخطوة بينت هدفها تدمير حل الدولتين، رغم أن مفاوضات السلام لم يتنصل منها الفلسطينيون، ولكن في ظل سياسة اسرائيل المستمرة في انتهاكاتها لم يبق امام الفلسطينيين سوى الصمود على اراضيهم، رغم سياسات الضم التي تسارع اسراىيل لتثبيتها على الأرض..
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف