الأخبار
مجهولون يحطمون حجر الأساس الخاص بمجمع رفح الطبيوفاة جديدة بفيروس (كورونا) لفلسطيني من الخليلمجلس الوزراء يصدر سلسلة قرارات مهمة خلال اجتماعه الأسبوعيالرئيس الإسرائيلي: مستعدون لمواجهة جميع الاحتمالات مع لبنانوزارة الثقافة تنعى الكاتب نافذ أبو حسنةمنظمة الصحة العالمية تحذر من عودة جديدة لفيروس (كورونا)الاحتلال يستولي على مضخات مياه ويستدعي مواطنًا من بيت أمرأردوغان: لن نقبل حبسنا في سواحلنا من بضع جزر صغيرةالحكم المحلي تطلق برنامج "التوجيه" المحلي الثانيمدير دائرة مكافحة العدوى بغزة يتحدث لـ"دنيا الوطن" عن اجراءات استقبال العائدينتسجيل 72 إصابة جديدة بفيروس كورونا في صفوف الجالية الفلسطينية بالعالمالاحتلال يستولي على ثلاث مضخات مياه ويستدعي مواطنا من بيت أمرجيش الاحتلال يطلق النار على شبان شرق البريج وسط قطاع غزةاليمن: الاستشاري الطبي بحضرموت يقدم جُملة من التوصيات الجديدة الخاصة بمواجهة (كورونا)عون يستقبل وفداً من اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية
2020/8/10
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

النفاق السياسي العالمي بقلم : شاكر فريد حسن

تاريخ النشر : 2020-01-14
النفاق السياسي العالمي بقلم : شاكر فريد حسن
النفاق السياسي العالمي
كتب : شاكر فريد حسن
في الفترة ما بين 20- 24 من كانون ثاني الجاري، من المقرر وصول أكثر من ثلاثين رئيسًا وملكًا ورئيس وزراء وممثلي حكومات وبرلمانات لمدينة القدس المحتلة، للمشاركة في مؤتمر " المنتدى الدولي للهولوكست "، وهو أكبر حدث دولي يعقد في البلاد، ويجسد النفاق السياسي الدولي، فالعالم يتضامن مع ضحايا المحرقة ويتناسى أن اسرائيل دولة محتلة قامت على انقاض شعب آخر، واقامت وطنًا على أرض تعود لشعبنا الفلسطيني، الذي عانى النكبة وقاسى الأمرين، وتعرض على أيدي الصهيونية لأبشع أعمال وصور القتل والبطش والتهجير والتشريد والتطهير العرقي، فاغتصبت أرضه وطردته من قراه، ونفذت المجازر الدموية بحقه في دير ياسين والدوايمة وكفر قاسم وصبرا وشاتيلا، وحرمت من صمد وبقي في وطنه وفوق أرضه من أبسط الحقوق الانسانية والسياسية والقومية، ومارست سياسة عنصرية ابرتهايدية ضده قائمة على التمييز والاضطهاد القومي.
حان الوقت أن يصحو العالم من سكرة الخداع والنفاق والتلون والرياء السياسي لدولة الاحتلال، والتخلص من سياسة ازدواجية المعايير، والانتصار للحق والعدل والانصاف، فمن ينتصر لضحايا الهولوكوست ويدين الكارثة فعليه أن ينتصر لقضية شعبنا الفلسطيني وينتصر لضحاياه، ويستنكر ويدين المجازر الوحشية ضده، والاعتراف بحقه في العيش بكرامة كبقية شعوب الدنيا، واقامة دولته الحرة المستقلة فوق ترابه الوطني ..!!
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف