الأخبار
المحافظ أبو بكر يستقبل المدير الجديد لمديرية الأشغال العامة والإسكان بطولكرموزارة الثقافة تُدين إقامة الاحتلال مهرجان سينما الشرق الأوسط بالقدسمحافظ طولكرم يترأس اجتماع لجنة متابعة استكمال تصويب أوضاع مشاطب المركباترابطة علماء فلسطين تكرم المشاركات في الدورات الشرعية شمال قطاع غزةأبو العينين يلتقي وفد الهيئة الفلسطينية لحملة الدكتوراة بالوظيفة العموميةوكيل وزارة التنمية ومحافظ سلفيت يبحثان توقيع مذكرة تفاهمنادي الأسير: مرحلة خطيرة يواجهها الأسرى جرّاء إجراءات التضييق الجديدةالأشغال الشاقة 15 سنة وغرامة مالية 15ألف دينار لمدان بتهمة حيازة مخدراتالوزير زيارة وأمين عام مجلس الوزراء يبحثان مجموعة من القضايا المشتركةمنطقة الشهيد وائل الحاج حسن تكرم رئيس البلديةوفاة أول إيرانيين بفيروس (كورونا)كهرباء القدس: بدأنا باستخدام أدواتنا القانونية ضد شركة الكهرباء الإسرائيليةالحكم المحلي: سنصدر الشهر المقبل رخص بناء في المناطق (ج) والحكومة ستحميهااشتية: المطلوب من الاتحاد الاوروبي الاعتراف بفلسطينقوات الاحتلال تعتقل شخص بزعم محاولته التسلل من لبنان
2020/2/19
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

وصية هبلة من امرأة مجهولة بقلم:عطا الله شاهين

تاريخ النشر : 2019-12-20
وصية هبلة من امرأة مجهولة بقلم:عطا الله شاهين
وصية هبلة من امرأة مجهولة..
عطا الله شاهين
ذات يومٍ جاء أحد الأصدقاء لزيارة صديقه، الذي سمع عنه بأنه مريض، ويرقد في المستشفى منذ أيام، كانت بجانب صديقه امرأة تئنّ من مرضها، وحين رأتْ صديق الرّجل المريض، الذي يرقد في الغرفة بجانبها نادتْ عليه، وسألته بصوت خافت أتمزوّجٌ أنتَ؟ تردد الرّجل في قول الحقيقة، لكنه قال لها كلا فقالت له المرأة عندما عدّلت من جلستها إياكّ أن تحبَّ امرأة البتة، أو تفكر بالزواج، فزوجي خانني مع امرأة أجمل مني، ووقع في حُبِّ امرأةٍ أخرى وتركني ورحل من البلد، فابتسم الرجل، وقال لها: سأفكّر في الموضوع، وأراد أن يهرب من حديثها التشاؤمي، وتوجه إلى صديقه، الذي كان يتناول حساء لذيذا، وبعدما همّ بالرحيل ودّع صديقه الراقد في المشفى، وسار في طريقه، وقال في ذاته: وصية هبلة من امرأة مجهولة، كيف لي أن لا أحبّ امرأة في المستقبل؟ كلا لن أنفّذ وصيتها، سأنسى ما قالته لي تلك المرأة، والتي لم تقنعني بتاتا بحديثها..
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف