الأخبار
الحكومة الفلسطينية تعلق على تلويح الأحزاب الإسرائيلية بضم الأغوارالدكتور أسامة الصغير يحظى بتكريم تاريخي بمدينة سيدي يحيى الغربالدورة السابعة لمهرجان دبي للمأكولات تنطلق في فبراير المقبلمعركة "الجراد" بالسعودية.. 30 فرقة ميدانية وطائرة للرش الجويزينة عكر عدرا.. أول إمرأة تتولى حقيبة الدفاع في لبنان والوطن العربياللجنة الشعبية للاجئين بالنصيرات: زيارة بوتين لفلسطين تأكيد على شرعية منظمة التحريرلبنان: فياض: الجميع في لبنان ينتظر ولادة الحكومة العتيدةوصول نائب السفير القطري إلى القطاع عبر معبر بيت حانوناعتماد مؤسستي الفلاح الخيرية والهيئة الفلسطينية للإغاثة من الجمعيات الرائدة والمميزةالبرنامج الثقافي للخزانة الوسائطية خريبكة في بداية السنة الجديدة"هوت فوركس" تحتفل ب 10 سنوات من التميز بالتداولاشتية: هدفنا خلق فرص عمل تساهم بتعزيز تمسك الشباب بالأرض والبقاء عليهاالاحتلال يحول أمين سر حركة فتح بإقليم شمال الخليل للاعتقال الإداريكوريا الشمالية تعلن إنهاء التزامها بوقف التجارب النوويةشاهد: لحظة استهداف الجيش الإسرائيلي لثلاثة فلسطينيين بزعم عبور السياج جنوب القطاع
2020/1/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

لبنان يحتاج إلى خطوة انقاذية فمن يبادر إلى ذلك؟ بقلم:د. عماد سعيد

تاريخ النشر : 2019-12-15
 لبنان يحتاج الى خطوة انقاذية فمن يبادر الى ذلك ؟

بقلم الدكتور عماد سعيد *

لبنان يحتاج الى خطوة انقاذية أو مؤتمر وطني جامع يلم شمل اللبنانيين وينطلق بهم في مهمة اصلاحية فهذا هو واقع حال لبنان ...

نحن في حاجة ماسة  كما قال  دولة الرئيس  نبيه بري الى حكومة تمثل كافة اطياف الوطن الى حكومة تعمل من اجل لبنان كل لبنان وان تعيش مآسي الناس وآلامهم طموحاتهم وما يعانون من جوع وفقر

 ان الوضع وصل الى ما بعد خطوط الفقر والعوز

 وان المطلوب اليوم  هو تغليب المصلحة الوطنية على المصالح الشخصية الضيقة 

اننا احوج ما نكون الى العمل السريع والفاعل من اجل حل مشكلات عدة اهمها المشكلة الاقتصادية التي دقت ابواب اللبنانيين مشكلة المصارف والتبادل التجاري والاستيراد والدواء والرغيف والبنزين والصحة ومشكلات عدة  باتت معروفة 

وان الوقت لا يتسع للكلام والنقاش.. انه وقت عمل..

باختصار:  لنعمل بكل طاقاتنا الاغترابية والمحلية من اجل توفير الرغيف والاساسيات للبنان الذي يعاني سكرات الموت ويجب ان نخرجه من غرفة العناية الفائقة

 علينا ان نعودالى مساعدة بعضنا البعض كي ننقذ الوطن الذي يتسع للجميع ..

ما احوجنا اليوم الى  ان نقول كلمة الحق  وان نقول كلمة الرجاء والامل

 ان نطرد اليأس ونتمسك بالتفاؤل ونجندكل طاقاتنا من اجل الخلاص ..ارحموا الأطفال والنساء والمرضى والجوعى

 ارحموا المشردين

 ارحموا من يعانون من البرد والجوع والمرض

 ارحموا لبنان فلقد اعطانا هذا الوطن كل شيء ويجب ان نتخلى عن أنانياتنا كي نصل الى وطن يستحق أن يبقى وأن نعيش فيه بكرامة وحرية .

الدكتور عماد سعيد 
رئيس جمعية هلا صور الثقافية الاجتماعية *
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف