الأخبار
المنظمة الجزائرية للشباب: الاتفاق الإماراتي طعنة لنضال الشعب الفلسطينيروسيا تعقب على تعليق خطط الضم الإسرائيلية بموجب الاتفاق مع الإماراتنزال: حلي بالامارات مد يد العون لشعبنا بدلا من التحالف مع الاحتلالالنيابة العامة المصرية توضح ملابسات وفاة العريان700 جندي فرنسي يتجهون إلى لبنانالعراق: انفجار يستهدف رتلا يقدم دعما لوجستيا للتحالف الدوليصحيفة: وفد إسرائيلي سيتوجه إلى الإمارات الأسبوع المقبلحسن يوسف: التطبيع الإسرائيلي الإماراتي مكافأة للاحتلال على جرائمهشاهد: تضرر معدات زراعية بغلاف غزة بسبب البالونات الحارقةالقوى السياسية الكويتية: التطبيع خيانة وليس وجهة نظر وجريمة بحق فلسطينمحافظ قلقيلية: تسجيل أربع إصابات جديدة بفيروس (كورونا) من المخالطينالداعية وسيم يوسف يثير الجدل بتغريدات داعمه لإتفاق السلام الإماراتي الإسرائيليحقيقة إنفصال الفنان محمد رشاد عن زوجته المذيعة مى حلمىصحيفة "تايمز أوف إسرائيل": البحرين في اتصالات متقدمة لتكون التالية في التطبيعاصابة أربعة شبان برصاص الاحتلال واخرين بالاختناق خلال قمع الاحتلال لمسيرة كفر قدوم
2020/8/14
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

إتْرَمَبُ يُشْعِلُ بقلم:واصل طه

تاريخ النشر : 2019-12-10
إتْرَمَبُ يُشْعِلُ بقلم:واصل طه
 إتْرَمَبُ يُشْعِلُ

شعر:واصل طه

فلسطين المحتلة

إتْرَمْبُ يُشْعِلُ سِحْرَ الشَّرْقِ نيرانا

وََيَجْعَلُ الْحِقْدَ فتّاكاً وَشَيْطانا

والحقدُ يَفْتِكُ كالطاعونِ في جَسَدٍ

ويَهْلِكُ الْمَرْءَ مَحْصوراً إذا عانى

بَثَّ الْجيوشَ بأمْصارٍ لتَقْتُلَنا

تَمْتدُّ من حَلَبٍ لِأُطُومِ نَجرانا

يُصَوِّبونَ عُيونَ الْمَوْتِ قاتلةً

يَرْمونَنا شَرَراً ناراً وَسُنْسانا (١)

نَيْرونُ يَضْحَكُ وَهْوَ عابثُ ثَمِلُ

يَميلُ رقْصاً على أجْسادِ قَتْلانا

قَدْ حَرَّكوا سُفُناً للْمَوْتِ حاملةً

بالنّارِ قَدْ غَمَروا بُصْرى وَجيزانا

قد صَاغَ "دونَلْدُ" للتَّهْويدِ مَدْرَسَةً

القدسُ مِحْورُها هدفاً وعِنْوانا

لا باركَ اللُهُ إنَّ إتْرَمبَ مَنْقَصَةٌ

بلْفورُ قُدْوَتُهُ ناباً وَثُعْبانا

النّاكثونَ لِميثاقٍ فَقَدْ غَصَبوا

أَرْضَ الْعُروبَةِ بِتْرولاً وعُمْرانا

لا باركَ اللهُ فيمَنْ وَعْدَهُمْ نَكَثوا

الْوَعدُ عَهْدٌ فكانَ النَّكْثُ عُدْوانا

لا تأمَنَنّ بُعيدَ الْيَوْمِ مَنْ غدروا

السيفُ أصدقُ موْثوقاً بدُنْيانا

القدسُ تَسْكُبُ مِنْ دَمْعاتِ صَخْرَتِِها

كأساً يُرَسِّخُ في الأسوارِ أَرْكانا

الْقُدْسُ ما ضَرَِّها وعدٌ ولا لَغَطُ

مِنْ فِيهِ، مَنْ كَذَّبُوا قَوْلاً وإعْلانا

لَنْ تُطْفِئوا النَورَ مِنْ مِشْكاةِ قُبَّتِها

فالشَّمسُ تَعْشقُ صَخْرَتَنا وأقصانا

والشامُ تَنْزفُ مِنْ آهاتِ غوْطَتِها

وَعُيونُها ذَرَفتْ ظُلْمَاً وطُغْيانا

تَجتاحُ مَشْرِقَنا ريحٌ وعاصفةٌ

جَنْكيزُ دَجَّجَها مالاً وَنيرانا

هَلْ أسْدَلَ الْلَيْلُ في النَّهْرَينِ سُتْرَتَهُ ؟

والْنّهرُ قد نَشِفَتْ شَفَتاهُ عَطْشانا !!

قَدْ عادَ بوشُ إلى النَّهْرينِ مُلْتَحِياً

يُلْقي بِدِجلةَ حبراً كالَّذي كانا

صهيونُ صورةُ هولاكو وَزُمْرَتهُ

والْأمْرِكانُ سِهامُ الموْتِ تَغْشَانا

الجوعُ ينْهَشُ والْأَكْبادُ تَعْتَصِرُ

والشَّعبُ يُسْقِطُ حُكّاماً وَسُلْطَانا

يا قَوْمُ هُبُّوا فَإنَّ الشّرقَ في خَطَرٍ
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف