الأخبار
حل إيه إم آي من ساجيمكوم، محرك رئيسي في انتقال الطاقة في السويد إلىبيان صحفي صادر عن مجلس إدارة المنصة الدولية لمنظمات المجتمع المدني العاملة لأجل فلسطينمصر: تسجيل 126 إصابة بفيروس (كورونا) خلال 24 ساعة الماضيةالأطر العمالية للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين تصدر بياناً بشأن منحة 700 شيكلمحمد بن زايد والسيسي يبحثان هاتفياً "مستجدات القضايا الإقليمية والدولية"شركتان تعلنان عن تلقي موافقة مبدئية من الحكومة الأمريكية بشأن (تيك توك)البرازيل: تسجيل 13439 إصابة بفيروس (كورونا) خلال 24 ساعة الماضيةتعيين بسيسو رئيساً لمركز اتحاد المحامين العرب لخبراء القانون الدوليالهيئة العامة للمؤسسة الفلسطينية للتعليم من أجل التوظيف تختتم اجتماعها السنوي العاديبريطانيا: قرار بإغلاق المطاعم عند العاشرة مساءً بدءاً من الخميس بسبب (كورونا)وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري يواصل لقاءاته مع المسؤولين الأمريكيين في واشنطنمجلس الوزراء الكويتي: نؤكد على مركزية القضية الفلسطينية باعتبارها "قضية العرب والمسلمين الأولى"مركز الديمقراطية يصدر ورقة بعنوان: "حماية العاملين في القطاع الصحي من الأوبئة"رأفت: اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى واغلاق "الإبراهيمي" بوجه المصلين تعدٍ على حرية العبادةزلزال بقوة 9.3 ريختر في تركيا ويشعر به سكان مصر
2020/9/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

ثورة العراق 2019 بقلم:هانم داود

تاريخ النشر : 2019-12-09
ثورة العراق 2019  بقلم:هانم داود
ثورة العراق 2019
في يوم 1 تشرين الأول/ أكتوبر،ثورة العراق 2019احتجاجاً على تردّي الأوضاع الاقتصادية فى العراق لا كهرباء لا مايه لا شوارع لا حريه لا تدريس لا صحه لا نت ،للمطالبة بتحسين ظروف المعيشة أين المجتمع الدولى،وحقوق الإنسان فيما يحدث ضد المتظاهرين قتل وعنف وإضطهاد،لماذا يصمت بعض الدول والأمم المتحده أين العرب من مظاهرات عراقيه مظاهرات في عموم العراق سلميه هدفها الاحتجاجات ضد الفساد قوبلت التظاهرات برد فعل عنيف من القوات الأمنية باطلاق الرصاص الحي من يود قمع الإنتفاضه،لماذا لا يكون العراق شعب واحد ضد من يخرب العراق ،قمع هذه الاحتجاجات والتظاهرات عار وحرام من يستهدف المتظاهرين جرحى وقتلى بأعداد كبيره لماذا القمع والعنف والدم ضد متظاهرين تسعى لمحاربه الفساد،وتريد اسقاط النظام ورموزه لماذا يتعرض المتظاهرين فى ساحات الإعتصام للقتل والعنف لماذا لا يحتج القاده الكبار فى العراق على ما يحدث لإبناء العراق من قتل،بعيدا عن الطائفيه والأطماع الخاصه بالبعض لماذا ترتفع حصيلة ضحايا الهجوم الذي يشنه مسلحون مجهولون لأعداد كبيره تحصد أبناء الشعب العراقى والكل يصمت بعيدا عن الطائفيه والأطماع أين العراق من قلوب قادتها اللهم ارحم شهدائنا دماء الذي سقطت على ارض بغداد في بلاد الرافدين تستصرخ ضمائر العالم من شرقها إلى غربيها تذكروا الأخره وعقاب الله الدنيا فانيه حسبنا الله ونعم الوكيل ،الله الوكيل والكفيل بالعراق وأهلها
هانم داود
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف