الأخبار
حل إيه إم آي من ساجيمكوم، محرك رئيسي في انتقال الطاقة في السويد إلىبيان صحفي صادر عن مجلس إدارة المنصة الدولية لمنظمات المجتمع المدني العاملة لأجل فلسطينمصر: تسجيل 126 إصابة بفيروس (كورونا) خلال 24 ساعة الماضيةالأطر العمالية للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين تصدر بياناً بشأن منحة 700 شيكلمحمد بن زايد والسيسي يبحثان هاتفياً "مستجدات القضايا الإقليمية والدولية"شركتان تعلنان عن تلقي موافقة مبدئية من الحكومة الأمريكية بشأن (تيك توك)البرازيل: تسجيل 13439 إصابة بفيروس (كورونا) خلال 24 ساعة الماضيةتعيين بسيسو رئيساً لمركز اتحاد المحامين العرب لخبراء القانون الدوليالهيئة العامة للمؤسسة الفلسطينية للتعليم من أجل التوظيف تختتم اجتماعها السنوي العاديبريطانيا: قرار بإغلاق المطاعم عند العاشرة مساءً بدءاً من الخميس بسبب (كورونا)وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري يواصل لقاءاته مع المسؤولين الأمريكيين في واشنطنمجلس الوزراء الكويتي: نؤكد على مركزية القضية الفلسطينية باعتبارها "قضية العرب والمسلمين الأولى"مركز الديمقراطية يصدر ورقة بعنوان: "حماية العاملين في القطاع الصحي من الأوبئة"رأفت: اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى واغلاق "الإبراهيمي" بوجه المصلين تعدٍ على حرية العبادةزلزال بقوة 9.3 ريختر في تركيا ويشعر به سكان مصر
2020/9/22
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

المطر خير وبركة بقلم:محمد صالح ياسين الجبوري

تاريخ النشر : 2019-12-08
المطر خير وبركة بقلم:محمد صالح ياسين الجبوري
المطر خير وبركة
منذ الفجر الأول، والأمطار تهطل على القرية الصغيرة ، الأمطار خير و بركة تأخرت هذا العام، الحركة توقفت وخاصة الرعاة الذين يذهبون إلى المراعي، الناس في فرح وسرور هذا الموسم يبشر بالخير، الناس قبل موسم الشتاء (البرد و الأمطار ) تستعد بالتحضيرات بشراء المواد الغذائية من المدينة الرز، الطحين، البقوليات، معجون الطماطة، التمر، الدبس، الراشي، اما المواد الأخرى اللحوم والدجاج والبيض والألبان، فهي من الإنتاج المحلي في القرية، يوجد ( مضمد) في القرية لمعالجة الحالات المرضية، سلمان من شيوخ القرية الميسورين وجه دعوة إلى أهالي القرية لتناول العشاء، شكراً لله على الأمطار، وعند حضور الأهالي إلى بيت سلمان رحب بهم، وطلب منهم الاستعداد المبكر للشتاء، لان الجسور تتعرض إلى الأضرار كل عام في الشتاء ، وقيام الشباب بحملات للأعمال الخيرية في القرية، ومساعدة الفقراء والمحتاجين، كذلك تحدث عن نبذ الخلافات ، والمشاركة في أعمال صيانة الطرق الداخلية ، وأن تكون مصلحة القرية فوق مصالح الجميع، وهناك مبادرات نحو تطوير القرية، الشباب هم الأساس في البناء والإعمار، وإقترح أحد الشباب بحفر مكان لخزن مياه الأمطار ، والإستفادة منها في الزراعة و غسل الملابس ، رحب الجميع بهذا المقترح، وستم المباشرة فيه ، و يبقى المطر خير وبركة للجميع، والمثل يقول (قوم تعاونت ماذلت).
محمد صالح ياسين الجبوري
كاتب وصحفي
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف