الأخبار
2020/1/24
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

شد حيلك! بقلم: مجدي شلبي

تاريخ النشر : 2019-12-03
شد حيلك! بقلم: مجدي شلبي
(شد حيلك)!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بقلم/ مجدي شلبي (*)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سكر وأملاح وضغط و هشاشة عظام،
و لديك مشكلات مزمنة ـ لن تستجيب للعلاج ـ في القلب و الكبد و الكلى...
(شد حيلك)!
نظر في وجه الطبيب الشاب الممتلئ بالحيوية و النشاط؛ يلتمس أملاً...
فبادره بغلظة:
ـ قلت لك (شد حيلك)، ربنا معك، مع السلامة، اتركنا نشوف شغلنا، تفضل مع السلامة
أظلمت الدنيا في وجهه، قطع المسافة بين العيادة و بيته في ست ساعات،
قابلته زوجته مهللة بابتسامة أمل قائلة بحنو بالغ:
أنا عملالك فتة كوارع بالخل و الثوم؛
أكل،
نام،
أيقظوه على خبر وفاة الطبيب؛
فاختلطت مشاعر الحزن بالفرح!.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(*) من مجموعتي القصصية (حبيبها)
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف