الأخبار
شاهد: شاب من غزة يعيد حفل زفافه بعد 14 عاماً من زواجهشاهد: محجورن صحياً بسجن أصداء يشتكون من اعتداء عناصر الأمن والتهديد والاعتقالالصحة: وفاة طفل (8 أعوام) بالخليل متأثراً بإصابته بـ (كورونا)وفد من تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة يلتقي رئيس جامعة فلسطين بغزةشاهد: استمرار توافد المسافرين إلى قطاع غزة عبر (معبر رفح)الاحتلال يصعد من استهداف موظفي الأقصى ويعتقل الحارس أحمد دلالأبو ليلى: المطلوب مواجهة حقيقية لبرنامج حكومة الاحتلالالشرطة تنظم يوماً ترفيهياً لإطفال محجورين في نابلسعريقات: إجراءات الاحتلال تمهد لخطة الضم وعلى المجتمع الدولي معاقبة إسرائيلإسرائيل تُقر بفشل منظومة (الليرز) بأول أيام تصديها للبالونات الحارقة"الخارجية": ارتفاع الوفيات بصفوف جالياتنا بسبب (كورونا) لـ 211 والإصابات 4196الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية تخرج دفعة جديدة من طلبة قسم التمريضبمناسبة يوم الشباب العالمي.. بلدية القرارة تطلق مبادرتها لاحتضان المواهب الشابةقناة إسرائيلية: إطلاق البالونات لا يُبرر الدخول بمواجهة عسكرية مع قطاع غزةوزير إسرائيلي: لا يُوجد قرار عسكري مع غزة
2020/8/13
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

شد حيلك! بقلم: مجدي شلبي

تاريخ النشر : 2019-12-03
شد حيلك! بقلم: مجدي شلبي
(شد حيلك)!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بقلم/ مجدي شلبي (*)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سكر وأملاح وضغط و هشاشة عظام،
و لديك مشكلات مزمنة ـ لن تستجيب للعلاج ـ في القلب و الكبد و الكلى...
(شد حيلك)!
نظر في وجه الطبيب الشاب الممتلئ بالحيوية و النشاط؛ يلتمس أملاً...
فبادره بغلظة:
ـ قلت لك (شد حيلك)، ربنا معك، مع السلامة، اتركنا نشوف شغلنا، تفضل مع السلامة
أظلمت الدنيا في وجهه، قطع المسافة بين العيادة و بيته في ست ساعات،
قابلته زوجته مهللة بابتسامة أمل قائلة بحنو بالغ:
أنا عملالك فتة كوارع بالخل و الثوم؛
أكل،
نام،
أيقظوه على خبر وفاة الطبيب؛
فاختلطت مشاعر الحزن بالفرح!.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(*) من مجموعتي القصصية (حبيبها)
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف