الأخبار
محافظ رام الله والبيرة تعلن تشديد الإغلاق على بيتونيا خمسة أيام"اللجنة الوزارية": سيتم تلبية كافة الاحتياجات اللازمة بالخليل لمواجهة وباء (كورونا)تفاصيل اتصال هاتفي بين الرئيس عباس والمستشارة الألمانية إنجيلا ميركلشاهد: حفرة أحدثها صاروخ أُطلق نحو "غلاف غزة" اليومملح "فتح" واستفحال اليأس.. وما بينهمالقاء وطني لتجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة بمقر جبهة النضال الشعبي بغزةإسرائيل تسجل ارتفاعاً جديداً بإصابات بفيروس (كورونا).. وفرض إجراءات مشددةفلسطينيو 48: بمبادرة توما -سليمان.. نائب وزير الداخلية يزور مسجد الجزار المهددة مئذنته بالسقوطالعراق: الدليمي يترأس اجتماعاً للجنة متابعة مشاريع مراكز الكشف المبكر عن سرطان الثديشاهد: إصابة شاب بمواجهات مع الاحتلال في الخليلتفاصيل رسالة من وزير الخارجية الفرنسي لـ "عريقات" بشأن خطط الضم الإسرائيليةهل أوقفت هيئة التأمين والمعاشات صرف علاوة الـ 6% للمتقاعدين العسكريين؟العراق: وزير العمل يتفقَّد دائرة التأهيل بهيئة رعاية ذوي الإعاقةالجيش الإسرائيلي: ثلاثة صواريخ انطلقت من القطاع سقطت في "غلاف غزة"النائب العام والشرطة بغزة يوجهان تحذيراً بشأن إطلاق النار أثناء إعلان نتائج التوجيهي
2020/7/5
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

لم يعتذر بقلم: سمر يوسف الغوطاني

تاريخ النشر : 2019-12-02
لم يعتذر بقلم: سمر يوسف الغوطاني
(لم يعتذر)
مرّ مسرعا ولم يعتذر
اخذ العمر بكفه
ولم يعتذر
تهجى أفعاله
متلعثما بدهشتي
كل شيء قد هدأ
إلا ثورتي
قد اخطأ في عد النجوم
فوق الرخام
ولم يحفل بالسلام
نسي الكلام بلجته
وارتحل
ونحن شباكان مهجوران
تعيث فينا الريح
شباكان ينطبقان وينفتحان
على ترهات الخواء
يمتلئان بالضجيج والصخب
ثم يكسران مرآة عمرهما
كلما اتسع الوقت
شيئا من الانتظار
يدخلان قمراً
ويحجزان تذكرتي دخول للنسيان
إلى اللامرئي
كفرسان الحلم المحتمل في اللاوعي
ثم يجران الأمنيات
من هنا مرَّ مسرعاً
ولم يعتذر
أخذ العمر تحت عجلاته
ولم يعتذر
تهجى أفعاله متلعثما بدهشتي
كل شيء قد هدأ
إلا ثورتي
كل شيء قد خمد
في بيتي الحجري
من بعد احتراقي
كل شيء قد مشى
على فناجين دموعي
ولم يتسع الوقت لي
كالغريب صرت
انام فوق أعتابي
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف