الأخبار
تراجع عجز الميزان التجاري في مصراحذر قبل الشراء.. 6 علامات تكشف هل تعرضت السيارة لحادث؟تفاحة واحدة في اليوم لا تكفي لإبعاد الطبيبتحذير.. خلل بمتصفح كروم على أندرويد يحذف بيانات المستخدمبعد 84 يوماً.. الأسير أحمد زهران يُعلّق إضرابه عن الطعامأردوغان يهدد الولايات المتحدة بـ "إبادة الجماعية" للهنود الحمراستقرار على أسعار صرف العملات مقابل الشيكلطقس الاثنين: أجواء صافية وارتفاع طفيف على درجات الحرارةالإسلامي الفلسطيني يدعم مركز صحي في سعيرانطلاق أعمال مؤتمر الصحافة الاستقصائية الواقع بجامعة فلسطينبريجستون تعزز صحة وسلامة سائقي الشاحنات في الإمارات بالتعاون مع هيئات حكوميةفلسطينيو 48: كلية الشريعة كفربرا تنظم مؤتمر جريمة القتل وأثرها على المجتمع العربيالكتلة تنظم مهرجان إلكتروني بذكرى الانطلاقة 32 لحركة حماسمصر: محافظ الإسماعيلية يترأس اجتماع مجلس إدارة المنطقة الحرةفلسطين تشارك في منتدى المدراء العامين لوكالات التنمية والتعاون الدولي باسطنبول
2019/12/16
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

سمراءُ رِقي..بقلم:عادل إبراهيم

تاريخ النشر : 2019-12-01
سمراءُ رقي..

(يا سمراءُ رقي للعليلِ الباكي)
هَدمْت ِ معاقلَه ألا
رُحماكِ ..

صُبيه عطرا ًمن أريجِ ربيعِكِ
سيفيضُ نهراً بين
رُباكِ..

أبحرَ وثارَ كموجةٍ مشتاقةٍ
فدٌلي مراكبَه على
مرساكِ..

قلبُك دواءٌ يَمحي جُرحَه
وتبرأُ عيناهُ حين
تراكِ..

تراقصي حافيةِ القدمين له
وارسمي القبلاتِ حينَ
لُقاكِ..

ليتَ الفؤاد يبصرُ لوعتي
أصطلي ناراً ألا
كفاكِ..

القلبُ مبعثرٌ ماخفَ شوقُه
بُليتُ بسهمٍ رمته
عيناك...

حالي ينوحُ ويندب حالي
ما عدتُ أُطيقُ كيفَ
أسلاكِ..

لِمَ هجرتني بعد ما عاهدتني
مُضنى الفؤاد أدماه
هواكِ..

ألا ترقي فأنا بكِ مغرمٌ
أهكذا الخالقُ عليَّ
أوصاك ..!!

أهدرت ِدمي على الرمضاءِ
هي الروحُ لن ترجو
سواكِ...
.............
عادل إبراهيم ........حجاج
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف