الأخبار
شاهد: محجورن صحياً بسجن أصداء يشتكون من اعتداء عناصر الأمن والتهديد والاعتقالالصحة: وفاة طفل (8 أعوام) بالخليل متأثراً بإصابته بـ (كورونا)وفد من تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة يلتقي رئيس جامعة فلسطين بغزةشاهد: استمرار توافد المسافرين إلى قطاع غزة عبر (معبر رفح)الاحتلال يصعد من استهداف موظفي الأقصى ويعتقل الحارس أحمد دلالأبو ليلى: المطلوب مواجهة حقيقية لبرنامج حكومة الاحتلالالشرطة تنظم يوماً ترفيهياً لإطفال محجورين في نابلسعريقات: إجراءات الاحتلال تمهد لخطة الضم وعلى المجتمع الدولي معاقبة إسرائيلإسرائيل تُقر بفشل منظومة (الليرز) بأول أيام تصديها للبالونات الحارقة"الخارجية": ارتفاع الوفيات بصفوف جالياتنا بسبب (كورونا) لـ 211 والإصابات 4196الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية تخرج دفعة جديدة من طلبة قسم التمريضبمناسبة يوم الشباب العالمي.. بلدية القرارة تطلق مبادرتها لاحتضان المواهب الشابةقناة إسرائيلية: إطلاق البالونات لا يُبرر الدخول بمواجهة عسكرية مع قطاع غزةوزير إسرائيلي: لا يُوجد قرار عسكري مع غزةشاهد: اندلاع حريق كبير في مستوطنة (بئيري) بالمجلس الإقليمي (أشكول)
2020/8/13
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

لحن الأمل بقلم:رشيـد حمـدان

تاريخ النشر : 2019-11-20
لحن الأمل بقلم:رشيـد حمـدان
لحن الأمل
بقلم / رشيـد حمـدان

في لقاء بعد طول غياب

قال له الا تذكر قصة سيدنا أيوب؟

لقد كنا نجلس بجانب بعضنا عندما قصها علينا معلم التربية الإسلامية بالصف السابع وكيف أنه صبر على كل البلاء؟ أتذكر يا صديقي كيف ضحكنا بصمت لأن صديقنا مراد اعتقد أن المعلم ينظر اليه وقد كان يحدق بنا؟؟!!

أتذكر يا صديقي الدرس الذي تلاه؟

نعم اذكر .. لقد كانت حصة اللغة العربية وكانت قصيدة الرائع طوقان.. كانت قصديدة موطني ، واذكر كيف اقشعرت ابداننا ووقفنا شامخين لأن الشاعر العظيم كتبها من نابلس العتيقة بين جبلي عيبال وجرزيم هذه اللآلئ التي يرددها كل العرب وقوفا. وأذكر أيضا أن عيوننا ذرفت دمعاً وأن المعلم اقترب منا وقال لنا : ستمطر ذات يوم وسيغسل المطر كل الرماد.

لا أمل عندي يا صديقي ...

لا حياة بلا أمل رد عليه.

أشعر أن المصور هو الشخص الوحيد الذي يريدنا أن نضحك.

بل اراد المعلم لنا أن نصحك يومها هل نسيت؟

الوردة التي يرميها صديق تكون أثقل من حجر يرميه عدو.

ولكن الذئب لا يخرج للصيد يا صديقي لأن الكلب عوى.

إنه جرح عميق

يجب أن يكون جرحك لطموح

ولكنني أتألم

ويجب أن يكون ألمك لقوة

أرى كل شيئ بلون الماء

لأنك تبكي على الدوام

ما الذي يجري حولنا سأله

يا صديقي ما قيمة الربيع اذا لم يأتي قبله شتاء

لا حياة بلا أمل وأعلم انك حارسه.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف