الأخبار
مستوطنون يسيجون أراضي في بورينتنويه (مهم) صادر عن شركة الكهرباء في شمال غزةالتربية تستنكر إخطار الاحتلال لمدرسة السيميا الأساسية في جنوب الخليلنقابة الصحفيين تطلع الاتحاد الدولي للصحفيين على الانتهاكات الإسرائيليةالاتحاد الأوروبي يُقدم 10 ملايين يورو لدفع المخصصات الاجتماعية للأسر المحتاجة"التعاون الخليجي" يؤكد رفضه توجه الحكومة الإسرائيلية لضم المستوطنات"القدس المفتوحة" ووزارة العمل تخرجان الفوج الأول بالدبلوم المهني في أريحا والأغوارحملة تحريض ضد النائب جبارين بعد تصريحه بدعم جيرمي كوربينأبو مويس يبحث الاستفادة من الخبرات الصينية في مجال التعليم التقنيشاهد: تكريم المصمم المغربي زكي بملال بمصرالديمقراطية لـ "فتح": اتفاق اوسلو شكل تعاكسا مع اهداف الإنتفاضة والاجماع الوطنيمصر: "اتحاد العاملين بالخارج" يشارك محاكاة دول المتوسط في "منتدى شباب العالم"إحياء فعاليات اليوم العالمي لحقوق الإنسان من قلب مدرسة وادي السيقالشرطة: وفاة طفلة نتيجة سقوطها من علو في قلقيليةتحديث أسطول النقل العام على المعابر بين فلسطين والأردن
2019/12/10
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

أزمةُ لبنان إلى أين؟ بقلم:عطا الله شاهين

تاريخ النشر : 2019-11-17
أزمةُ لبنان إلى أين؟  بقلم:عطا الله شاهين
أزمةُ لبنان إلى أين ؟
عطا الله شاهين
دخلت الاحتجاجات في لبنان شهرها الثاني دون أن تحلّ الأزمة، التي تعصف به، بعد تعثر تشكيل حكومة، لا سيما بعد استقالة حكومة الحريري، وبعد تزكية وزير المالية السابق محمد الصفدي، لمنصب رئيس الوزراء، إلا أنه انسحب من عزمه رئاسة الحكومة في ظل ما أعلنه المحتجون عن رفضهم تكليفه لتشكيل حكومة جديدة برئاسته، فالاحجاجات نراها في لبنان مستمرة ما يزيد من المشهد تعقيدا.
إن استمرار استعصاء حلّ الأزمة في لبنان يشير إلى الخلافات السياسية، التي تؤثر على الحالة اللبنانية من جميع النواحي الاحتجاجات مستمرة لتلبية بقية مطالب المحتجين، فكلما أسرعت الأحزاب السياسية اللبنانية إلى التسريع في تشكيل حكومة تكنوفراطية، أو حكومة انقاذ قادرة على إدارة الأزمة، التي تعصف في لبنان، كلما قللت من تعقيد المشهد السياسي في لبنان ..
ومع دخول لبنان في شهره الثاني في أزمة يبدو صعبة، لا سيما ما نراه في ظل استمرار البنوك في إغلاق أبوابها، ناهيك عن أزمات أخرى كألمحروقات، التي طفت هي الأخرى على السطح فإن لبنان ربما تسير صوب منعطف خطر، بلا شك فإن حل الأزمة ضروري لئلا تصل الأمور إلى طريق مسدود ما تؤثر على استقرار لبنان ..
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف