الأخبار
اتحاد الشباب الأوروبي الفلسطيني يقدم مساعدات عينية للاجئين الفلسطينيين في بلجيكاوزارة الاتصالات: بداية إبريل سيتم وقف توزيع أي مواد بريدية غير معنونة لفلسطيننابلس: إجراءات أمنية مشددة للاحتلال على حاجز حوارةالحساينة: عملية "بيت ليد" فجر جهادي كسر سداسية الشرمجلس العلاقات ينعى وزير الدولة الجنوب افريقي ويذكر بمواقفه الداعمة للفلسطينيينجامعة بيت لحم تنظم ندوة اكاديمية حول تبادل الخبرات في التعليم الالكترونيوزير الزراعة يشارك في أعمال مؤتمر وزراء الزراعة الافتراضي ببرلينفتيات جنين ينظم ورشة التفريغ النفسي(الحنّون الإعلامي) ومركز النخبة ينظمان لقاء حول الحد من فيروس (كورونا)اتحاد ألعاب القوى يختتم اختبارات لاعبي ولاعبات المنتخب الوطنيرياض الاطفال بغزة تتسائل هل نحن سنفتح ابوابنا الاثنين القادمالديمقراطية: معيار موقفنا من بايدن مدى استعداده لتطبيق قرارات الشرعيةالتشيك تعلن تفشي فيروس إنفلونزا الطيور في مزرعة دواجنوزير الخاريجة التونسي يؤكد استعداد بلاده الدائم لتقديم للمساعدة الشعب الفلسطينيالدراسات العليا بالقدس الفتوحة تنظم ورشة حول استخدام منصات موديل الإلكترونية بالتعليم
2021/1/23
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

نحن والحزن جيران بقلم:شهيرة أبو الكرم

تاريخ النشر : 2019-11-14
نحن والحزن جيران بقلم:شهيرة أبو الكرم
شهيرة أبو الكرم
نحن والحزن جيران
أحيوا سنّة البكاء بينكم
فإن القلوب ما عادت تحتمل، وهل يضير الشاة سلخها بعد ذبحها؟
كذلك هي الأحزان ان اعتدنا عليها، وماذا لو أضيف حزن جديد في الغد إلى الكم المتراكم؟ وماذا لو أغلقت الأبواب في وجهنا؟ على الأقلّ ربما غدا لن تصطدم وجوهنا بها، عليك أن تعتاد على كل شيء وأن ترى في غدك غريبا مجهولا لا صديقا مملا، نعم اعتد على الحزن واجعله رفيقا، ولا تغرّنك سعادة مفاجئة قد تكون فخّا، جمّل بؤسك بالتجاهل ولا تبالي، عليك أن تعتاد على الموقف والشعور كما تقول جدتي "هالخد تعوّد على اللطم." يا صديقي إن الحياه لا تتقبل مشاعرك واظهار حزنك المفرط لذا اعتد عليه كي لا تمت قهرا.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف