الأخبار
شاهد: حفرة أحدثها صاروخ أُطلق نحو "غلاف غزة" اليومملح "فتح" واستفحال اليأس.. وما بينهمالقاء وطني لتجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة بمقر جبهة النضال الشعبي بغزةإسرائيل تسجل ارتفاعاً جديداً بإصابات بفيروس (كورونا).. وفرض إجراءات مشددةفلسطينيو 48: بمبادرة توما -سليمان.. نائب وزير الداخلية يزور مسجد الجزار المهددة مئذنته بالسقوطالعراق: الدليمي يترأس اجتماعاً للجنة متابعة مشاريع مراكز الكشف المبكر عن سرطان الثديشاهد: إصابة شاب بمواجهات مع الاحتلال في الخليلتفاصيل رسالة من وزير الخارجية الفرنسي لـ "عريقات" بشأن خطط الضم الإسرائيليةالعراق: وزير العمل يتفقَّد دائرة التأهيل بهيئة رعاية ذوي الإعاقةالجيش الإسرائيلي: ثلاثة صواريخ انطلقت من القطاع سقطت في "غلاف غزة"النائب العام والشرطة بغزة يوجهان تحذيراً بشأن إطلاق النار أثناء إعلان نتائج التوجيهيشاهد: تفاصيل مؤلمة لوفاة طفل حُرق حياً على يد مسلح مجهول وسط القطاعالاحتلال يصيب شاباً في الخليل ويمنع تنقل سكان شارع الشهداءيوم شعبي بريطاني رفضاً لخطة الضم ونصرة لفلسطينحماس تثمن موقف قادة دول أمريكا اللاتينية المطالب بمعاقبة الاحتلال
2020/7/5
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

نحن والحزن جيران بقلم:شهيرة أبو الكرم

تاريخ النشر : 2019-11-14
نحن والحزن جيران بقلم:شهيرة أبو الكرم
شهيرة أبو الكرم
نحن والحزن جيران
أحيوا سنّة البكاء بينكم
فإن القلوب ما عادت تحتمل، وهل يضير الشاة سلخها بعد ذبحها؟
كذلك هي الأحزان ان اعتدنا عليها، وماذا لو أضيف حزن جديد في الغد إلى الكم المتراكم؟ وماذا لو أغلقت الأبواب في وجهنا؟ على الأقلّ ربما غدا لن تصطدم وجوهنا بها، عليك أن تعتاد على كل شيء وأن ترى في غدك غريبا مجهولا لا صديقا مملا، نعم اعتد على الحزن واجعله رفيقا، ولا تغرّنك سعادة مفاجئة قد تكون فخّا، جمّل بؤسك بالتجاهل ولا تبالي، عليك أن تعتاد على الموقف والشعور كما تقول جدتي "هالخد تعوّد على اللطم." يا صديقي إن الحياه لا تتقبل مشاعرك واظهار حزنك المفرط لذا اعتد عليه كي لا تمت قهرا.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف