الأخبار
الشبيبة: يجري التواصل مع مجالس الطلبة بالجامعات الفلسطينية لبحث مواجهة الإعلان الأمريكيجهز نفسك وبيتك لبرودة الشتاء في 3 خطواتهيئة الأسرى تسرد تفاصيل معاناة الأسير المريض سامي أبو دياك بسجون الاحتلالالكتلة الإسلامية تطلق فعالياتها التضامنية مع الأسير نائل البرغوثىدب عملاق يقتحم سيارة عائلية بحثًا عن الطعام.. شاهد ماذا حدث؟عساف: حظر عمل تلفزيون فلسطين بالقدس قرار سياسي احتلالي يضاف لجرائم الاحتلالأفعى الكوبرا العربية تغدر بمدربها وتفتك بذراعه أمام الجمهور بالسعوديةالمجلس الوطني الفلسطيني يدعو برلمانات العالم واتحاداته إلى مواجهة التمرد الأمريكيعشراوي تطلع منظمة "كايروس كندا" على آخر التطوراتفلسطينيو 48: أيمن عودة يرد على ليبرمان لوصفه النواب العرب بالطابور الخامسمحكمة الاحتلال تعقد جلسة للأسير الهندي المضرب عن الطعام منذ (59) يوماًالزراعة والسلامة الغذائية تغلق باب التسجيل في مسابقة "غرس الإبداع"بعثة الشاطئ تكرّم رئيس شبكة فنادق الفنارحمدونة: التجاوزات بحق الأسرى في السجون الإسرائيلية تستدعى حماية دوليةقايد صالح: لا طموحات سياسية للجيش في الجزائر
2019/11/21
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

صدور كتاب "كنوز الشِّعر في تُراثِ العَرَب" عن الدار العربية للعلوم ناشرون

صدور كتاب "كنوز الشِّعر في تُراثِ العَرَب" عن الدار العربية للعلوم ناشرون
تاريخ النشر : 2019-10-23
كنوز الشِّعر في تُراثِ العَرَب

لا غرو أنّ العديدَ من المؤرّخين والباحثين في تاريخ الأدب العربيّ الذي غدا أحد الفنون الجميلة الستّة، قد انصرفوا إلى جمع أعمال الشُّعراء والكتّاب العرب وتحقيقها في دواوينَ ومجاميعَ وسلاسلَ وكُتب، وصنّفوها حسبَ تسلسُلِها التاريخيّ عبرَ العصور، أو حسبَ موضوعاتها الرّئيسة كالوصف، والمدح، والهجاء، والفخر، والحِكَم، والخطب، والرّسائل وما إليها.

وبعد إطلاع الكاتبة جولي مراد على أهمّ ما صدر في هذا المجال، وهو كثيرٌ ووافر، تبين لها أن القارئ الذي يرغبُ في الاطِّلاع على الأدب العربيّ، انطلاقاً من روائعه الّتي أُنشئت في العصر الجاهليّ، وامتداداً إلى صدر الإسلام، والعصر الأُمويّ، والعصر العبّاسيّ، مروراً بالأدب الأندلسيّ وصولاً إلى عصور الانحطاط، إنْ في الشِّعرِ أو في النّثر، تقدمها للقارئ الذي لم تتوافرْ له كونها مجموعةٌ عمليّةٌ سهلةُ المنال، تُلخِّصُ لهُ سيرةَ الشّاعر أو الكاتب، وتختارُ في الوقتِ عينهِ، ما يميِّزُ عملَهُ من مقطوعاتٍ شعريَّةٍ أو نثريّةٍ، مبيَّنةً جدوى وضعها بأسلوبٍ واضحٍ بعيدٍ عن الإسهاب والتّعقيد. ومن هنا انبثقت فكرة وضع دراسة تتناول «كنُوزُ الشِّعر في تُراث العَربَ». ولهذا الغرض انتخبت المؤلفة أروعَ القصائد التي تُحرِّكُ معانيها فكرَ القارئ ومشاعرهُ، وصدّرتها، وقدمتها، بسيرةِ مؤلِّفيها والمناسبة التي صيغتْ من أجلِها. وما على القارئ سوى النّهل من موارها ما طابَ لهُ، ليكتسبَ معرفةً أعمقَ بتاريخ الأدب العربيّ الذي استمرّ عبرَ أجيال، وينالَ مُتعةَ المطالعة مع روّاده الخالدين.

وبناءً على ما تقدم، يحتوي هذا الكتاب منتخبات شعرية من: العصر الجاهليّ – صدر الإسلام – العصر الأُمويّ – العصر العبّاسيّ – الأدب الأندلسيّ – عصور الانحطاط.
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف