الأخبار
ما هي الخرافات الشائعة حول لقاحات (كورونا)؟فلسطينيو 48: الهيئة العربية للطوارئ: ارتفاع كبير بعدد الوفيات وانخفاض بالإصابات الجديدة"العربية الفلسطينية": نعمل على التعبئة التوعوية لمواجهة (كورونا) المتحورلبنان يسجل رقماً قياسياً بعدد حالات الوفاة اليومية بفيروس (كورونا)جنين: انخفاض عدد الحالات النشطة في المحافظة لـ 151 حالةحماس: سياسة الإهمال الطبي مع الأسرى مستمرةحماس: استشهاد ريان يؤكد مجدداً إصرار الشباب الثائر بالضفة على مواصلة النضال"الصحة" بغزة تكشف حصيلة إصابات (كورونا) ليوم الثلاثاءالقدس: إصابة شاب برصاص الاحتلال في بلدة حزماكلية مجتمع غزة للدراسات السياحية تكرم الفائزات في المسابقة العربية لفنون الطهيفيديو: مشاهد من زيارة وزير الاستخبارات الإسرائيلي للسودانمصر: طارق شكري يرفض تدخل الكونجرس الأمريكي في الشأن الداخلي المصرييوسف شريبة يزين وجوه الفنانات العربيات بأعلام مصر والمغرب ولبنانموڤي سینما تعلن عن قرب تدشین أول مجمع لصالات السینما الفارهةالفنانة مونيا تطرح جديدها بعنوان "كعبي عالي"
2021/1/27
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

العبد بقلم: د. ميسون حنا

تاريخ النشر : 2019-10-22
العبد بقلم: د. ميسون حنا
العبد

قصة قصيرة بقلم د ميسون حنا/الأردن

قال العبد لسيده: ألفتك وأدمنتك.

ضحك السيد وشعور بالتفوق على عبده يملأه، استرسل العبد قائلا: لكن هذا لا يعني أني أحبك .

زمجر السيد: لعنت أيها العبد الخسيس.

قال العبد: أدمنت شتائمك كذلك ، ولكن لا تتوهم أنك الأقوى ، فأنا صانعك.

حملق السيد بعبده باستهجان، استرسل العبد: عبوديتي تصنع منك سيدا                  .

قال السيد: أنا مللتك وكرهتك، وعلي أن أستبدلك بغيرك .

هز العبد رأسه ببرورد وصمت مما استفز السيد الذي قال: سأرميك إلى سيد آخر ينكل بك لتعرف الفرق بيني وبين غيري .

ضحك العبد بصخب، جأر السيد: سأفعل هذا دون توان .

ضحك العبد أكثر، نظر السيد إليه والشرر يتطاير من عينيه .

قال العبد: لن يتغير عليك شيء. 

نظر إليه السيد بسخط، واصل العبد: سيحل محلي عبد آخر يصنعك .... ويكرهك .
 
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف