الأخبار
محافظ نابلس يُصدر تصريحاً "مهماً" بشأن الإغلاق ليوم الثلاثاءصور: الدفاع المدني يُسيطر على حريق مخزن داخله مواد بترولية في جنينأكرم الرجوب يترأس وفداً لتهنئة الأسيرين المحررين الشقيقين نغنية بمخيم جنينوزيرة الصحة: نُجري فحوصات (كورونا) للمشتبه بإصابتهم ولمخالطي المصابينالشرطة تغلق 93 محلاً تجارياً وتضبط خمس مركبات لعدم الالتزام بالتعليمات بسلفيتهنية لـ "محافظ الخليل": موحدون بتوفير الأمن الصحي لأبناء شعبنا بغزة والضفةحلس: لقاء الرجوب والعاروري شكل بارقة أمل بأن تكون هناك مصالحة كاملةقيادي بحماس: نتواصل يومياً مع حركة فتح منذ أسبوعينقسم مراقبة الأغذية الطب الوقائي بوزارة الصحة بغزة يصدر تقريره نصف السنويالطواقم الطبية تُنقذ جنيناً لمريضة مصابة بفيروس (كورونا) في الخليلطوباس: نتائج جميع عينات أمس سلبية ونسبة الالتزام بتعليمات الإغلاق 95%تفاصيل اجتماع خلية الأزمة الصحية المنبثقة عن لجنة الطوارئ العليا بمحافظة نابلسبسبب فيروس (كورونا).. تحذيرات أممية من انتكاسة جهود مكافحة الإيدزالجزائر: استمرار تصاعد معدل إصابات فيروس (كورونا) اليوميةالرئاسة المصرية تعلن وفاة وزير الإنتاج الحربي
2020/7/6
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

وَمَا قَبْلَ ذَيْنِكَ الجَحِيمَيْنِ حَوْلٌ (7)بقلم: غياث المرزوق

تاريخ النشر : 2019-10-21
وَمَا قَبْلَ ذَيْنِكَ الجَحِيمَيْنِ حَوْلٌ (7)

غياث المرزوق

لَيْسَ، ثَمَّةَ، إِنْسٌ ضَعِيفٌ عَلَيْهَا، فِي يَقِينِي،
إِنْ أَرَدْتِ أَنْ تَكُونِي قَوِيَّةً حَقًّا، حَقِيقًا – فَكُونِي!
تولستوي


(7)

/... لُبْنَى
خَرَجْتُ مِنَ القَبَائِلِ
فِي دَمِي
لُغَةٌ وَتَارِيخٌ، وَتَأْرِيخٌ
وَتَحْضُنُنِي الخِيَامُ عَلَى
ٱلرَّصِيفِ
وَأَحْضُنُ البَدْوَ القُدَامَىْ

***

وَدَخَلْتُ أَسْتَبِقُ المَنَاسِكَ
/... أَحْتَمِي
بِعَبَاءَةٍ، وَصَبَابَةٍ، وَصُبَابَةٍ
وَيَدَيْنِ تَحْتَرِقَانِ، تَحْتَرِقَانِ
فِي نَايٍ
وَأَعْزِفُ مِنْ لُحُونٍ مَاتَ
صَاحِبُهَا
فَيُطْرَبُ قَاتِلٌ وَأَنَا القَتِيلُ،
أَنَا القَتِيلُ
/...
وَهَا زَمَانٌ
لَنْ أُوَدِّعَهُ عَلَى زَبَدٍ
فَيَهْجُرَنِي
كَمَنْ هَجَرَ الغَرَامَاْ

***

لُبْنَى اعْذُرِينِي
تِلْكِ فَاتِحَةٌ
أُرَتِّلُ بِاسْمِهَا سُوَرًا
/... وَأَقْرَأُ
مِنْ كِتَابٍ لا يُفَارِقُنِي
وَأُهْدِيكِ السَّلامَاْ

***

تِلْكِ خَاتِمَةٌ
خَتَمْتُ عَلَى شَفَا خَمَّارَةٍ
/... أُفُقًا
وَأَخْتِمُ رَاحَتَيَّ عَلَى كُؤُوسٍ
لَسْتُ أَذْكُرُهَا
/...
وَيَذْكُرُنِي النَّدَامَىْ

***

هَا أَنْتِ فِي بَلَدٍ
أَرَاهُ عَلَى سَفِينِ الشَّوْقِ
/... يَحْمِلُنِي
وَأَسْأَلُ عَنْ هَوَاءٍ
كُنْتُ أَحْمِلُهُ كَأُغْنِيَةٍ وَزَادٍ:
– هَلْ تُلَوِّثُهُ العَنَاكِبُ أَمْ كِلَابُ البَحْرِ؟
– لا أَدْرِي تَمَامَاْ

***

يَا ابْنَةَ الأُمِّ اسْمَعِينِي
وَاسْمَحِي لِيَدِي تَخُطِّ القَلْبَ
فِي هذَا النَّشِيدْ
عَامَ الطُّفُولَةِ والنَّدَى
عَامًا تُرَتِّبُهُ الحَمَائِمُ فَوْقَ
أَغْصَانٍ تَمِيدْ

***

/... يَا حُلْوَةً
مَا زِلْتِ طَيْفًا
سَوْفَ أَحْفُرُهُ عَلَى حَجَرٍ
بِذَاكِرَتِي
مَا زِلْتِ طَيْفًا
سَوْفَ أَنْشُرُهُ بَشَائِرَ فِي
/... لِحَاظٍ
تَعْشَقُ الزَّمَنَ المُضِيءَ
وَتُنْعِشُ النَّجْمَ الأَفُولاْ

***

/... هَا أَنْتِ
عَامٌ أَبْيَضٌ، أَوْ أَخْضَرٌ
يَدْنُو لِكَيْ نَدْنُو
فَنَكْتُبَهُ قَصِيدَتَنَا البَتُولاْ

***

/... عَامٌ
وَتَكْتُبُهُ الطَّبِيعةُ
فَوْقَ هَامَةِ شَمْعَةٍ
عَامًا جَمِيلاْ

*** *** ***

دبلن
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف