الأخبار
"سائح أحمق" يُغامر بحياته.. شاهد ماذا فعل مع أسدالجمعية العالمية لخدمات المبيعات والتسويق في قطاع الضيافة تنظم ندوة عن بعدمحميات فلسطين: نحتفل مع العالم بطائر السمامة الزائر بتجربة حمايته في بيت لحموكيل وزارة الداخلية: نواصل عملنا كالمعتاد بإصدار الوثائق الرسمية للمواطنيننادي الأسير: الأسرى في سجني "عوفر" ومجدو" يعانون من نقص شديد في الملابسوزيرة الصحة: مختبراتنا قادرة على فحص جميع أنواع الأغذية المطروحة في السوق الفلسطينيةوزارة الخارجية: التنسيق جار مع الأردن للاتفاق على موعد استقبال العالقين بمصرناشئة الشارقة تنظم عدداً من البرامج الافتراضية المنوّعةهيئة الأسرى: توتر واضطراب في سجن النقب بعد اقتحام قسم "1"الإمارات لمصر: "إعلان القاهرة" يمثل بارقة أمل لإنهاء الاقتتال في ليبياالاحتلال منع رفع الاذان 54 وقتا في الحرم الابراهيمي في أيار المنصرم"حسين انتظامي": صناعة الصورة في ايران تولي أهمية خاصة بالعائلة والمجتمعالمجلس الوطني الفلسطيني ينعى الأمين العام السابق لحركة الجهاد الإسلاميالاتحاد السعودي للرياضة يتبرع بمبلغ 125,000 ريال لجمعية أيتاموزيرة الاستيطان الإسرائيلية: رسم الخرائط الخاصه بـ(الضم) لا يزال مستمراً
2020/6/7
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

انشر ضوء نبراسك في كل الدروب بقلم: طاهر حنون

تاريخ النشر : 2019-10-08
انشر ضوء نبراسك في كل الدروب
شعر : طاهر حنون/عنبتا
-1-
يا أيها القادم من عمق الزمان
يا آتيا من بحار الأشواق
لقد أدركت أن الجرح يكبر كل يوم
والآه تلو الآه تنطلق
فلماذا تحمل في ثناياك الجراحات والآهات؟
-2-
يا قادما تحمل بلسما لجراحي
انتظرتك طويلا ... لماذا تأخرت؟
ولماذا عشقت ؟
للأرض قانونها ... للأرض أسرارها
واليوم تأتي فترى الأشياء
غير الأشياء
وترى الجرح أعمق مما كان
والأشياء تقترب من الأشياء
والدماء تنساح في الطرقات
ودموع تنزل كالمطر
وقلوب دامية دافئة بجراحها
رجوتك لا تبك
-3-
هل تدرك أيها الفارس
أن الحب ممنوع
والشوق يصادر... يسلب من الصدر
ومن خلايا الجسد المتعب
حتى مناجاة القمر ممنوعة
فاحفظ حبك وأبق على ماء وجهك
واسلك دربك في العتمة
كي لا تموت شهيد الحب الممنوع
-4-
يا قادما مد يديك ... خذ بيدي
نسير على هدي العشق المتنامي
نحمل قناديل الحب
ونشدو للمنفيين الضائعين
في دروب الوفاء
بين الألم والجوع
والخوف من المجهول
فانشر ضوء نبراسك
في كل الدروب
وإن كان ضوؤه خافتا
لكنه سيظل مشتعلا
ويواصل الاشتعال
فبالأشياء الصغيرة
تبتدئ الأشياء الكبيرة
-5-
يا قادما انتظر معي
ابتسامات النجوم
وتلاشي الغيوم
اجمع معي الأشلاء
كي يشتد عودي
وتورق أشجاري
وتتفتح زهوري
وتبسم لي السماء
-6-
يا قادما احمل معي جرحي
وأنر لي دربي
فالشمس تحجبها سحابات صيفية
والفجر قادم... قادم... قادم
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف