الأخبار
هنية للنخالة: حماس ستظل الحاضنة والرافعة والداعمة لكل فصائل المقاومة بكل الظروفاشتية: لا نقبل المساواة بين القائم بالاحتلال والواقع تحت الاحتلالصحيفة إسرائيلية تكشف سبب توقيت اغتيال القيادي أبو العطاالأرجنتين يفوز على البرازيل .. في السوبر كلاسيكو بالرياضعشراوي: تجديد ولاية "أونروا" انتصار للعدالة والقانون الدولياللجنة الشعبية بالنصيرات ترحب بالتصويت لصالح تجديد تفويض الأنروا بالأمم المتحدةمحامي ترامب يلوح بـ "تأمينات جيدة" تحميه من خيانتهإيرانيون يحتجون على ارتفاع أسعار البنزيناشتية: اسرائيل تخلق واقعا متدهورا في فلسطينخامنئي: إيران لا تدعو للقضاء على الشعب اليهوديتوقيف مسافر فرنسي في مطار القاهرة لنقله أدوية محظورةكوريا الشمالية عن مرشح للرئاسة الأمريكية: "كلب مسعور ويجب ضربه حتى الموت"عريقات يضع الرئيس السيراليوني مادابيو في آخر تطورات القضية الفلسطينيةمصر: البدء بتأهيل طلاب قسم الإجتماع بجامعة حلوان للمشاركة المجتمعيةمسرح عناد الفلسطيني يحصد 4 جوائز في مهرجان مسرح الطفل العربي بالأردن
2019/11/16
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

اَلْقُدْسُ تَبْكِي وَنَارُ الْحُزْنِ تَشْطُرُهَا بقلم: محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

تاريخ النشر : 2019-10-08
اَلْقُدْسُ تَبْكِي وَنَارُ الْحُزْنِ تَشْطُرُهَا    بقلم: محسن عبد المعطي محمد عبد ربه
مُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ { 31} مُعَلَّقَةُ ..اَلْقُدْسُ تَبْكِي وَنَارُ الْحُزْنِ تَشْطُرُهَا
الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
1- عِقْدُ الْعُرُوبَةِ وَالْإِسْلَامِ قَدْ فُرِطَا=لِلَّهِ دَرُّكُمُ يَا وَيْحَ مَنْ قَرَطَا!!!
2- اَلْقُدْسُ تَبْكِي وَنَارُ الْحُزْنِ تَشْطُرُهَا=تَبْكِي وَلِيداً لَهَا فِي السَّاحِ قَدْ سَقَطَا
3- يَا وَيْحَ بُلْفُرَ قَدْ أَعْطَى لِسَالِبِهَا=وَعْداً وَهَا هُوَ بِالْوَيْلَاتِ قَدْ هَبَطَا
4- تَمْضِي السِّنُونَ وَمَا فِي الْعُرْبِ مِنْ لَبِقٍ=قَدْ آزَرَ الْحَقَّ فِي مَثْوَاهُ وَاشْتَرَطَا
5- حَتَّى تَوَلَّى تِرَمْبُ الْأَمْرَ مُسْتَعِراً=يُحَرِّقُ الْقُدْسَ وَالرُّبَّانُ قَدْ قَنِطَا
6- يَسْتَنْزِفُ الْمَالَ وَالْأَعْرَابُ قَدْ خَنَعُوا=يَرْمِي الدَِيَارَ بِهِ وَالْمَوْكِبُ انْخَرَطَا
7- آهٍ لِمَنْ عَانَقُوا ذُلًّا يُكَبِّلُهُمْ=مَدَى الْحَيَاةِ وَنَجْلُ الْحِبِّ قَدْ عُبِطَا
8- اِسْتَيْقِظِي أُمَّتِي فَالْحَقُّ قَدْ غُمِطَا=وَمَنْ مَشَى فِي رِكَابِ الْحَقِّ قَدْ شُمِطَا
9- مَاذَا تَقُولُ كِتَابَاتِي لِمُنْدَفِعٍ=فِي هَدْمِ دِينِ الْهُدَى وَالْحَقِّ مُغْتَبَطَا؟!!!
10- مَا لِي أَرَى الْحَقَّ مَطْمُوساً بِلَا سَبَبٍ=وَالْبَاطِلَ الْقُحَّ مَرْفُوعاً وَمُرْتَبِطَا؟!!!
11- وَالْخَائِنُ الْمُجْتَبَى جَوَّالُ أَنْدِيَةٍ=هَبَّاطُ أَوْدِيَةٍ مَا احْتَاجَ كَشْفَ غِطَا؟!!!
12- قَدْ دَنَّسُوا حُرُمَاتِ الْأَرْضِ وَابْتَهَجُوا=وَلَمْ يُبَالُوا إِذَا مَوْلَاهُمُ سَخِطَا
13- قَدِ ادَّعَوْا مَا ادَّعَوْا فِي قَلْبِ سِفْرِهِمُ=وَاسْتَعْبَدُوا النَّاسَ وَالْأَجْنَادَ وَالشُّرَطَا
14- قَدْ شَيَّدُوا هَيْكَلاً عَاشُوا لِأَعْيُنِهِ=بِجَانِبِ الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي ضُغِطَا
15- عَاثُوا فَسَاداً بِأَرْضِ الْقُدْسِ وَانْكَفَئُوا=يُشَيِّدُونَ لَهُمْ مَا فَاضَ وَانْبَسَطَا
16- وَخَدَّرُوا الْعَقْلَ وَالْبُنْيَانَ فِي سَفَهٍ=وَاسْتَوْطَنُوا الْأَرْضَ لَمْ يَرْنُوا لِمَنْ قَسَطَا
17- شَعْبٌ تَحَرَّقَ غَيْظاً فِي أَكِمَّتِهِ=قَدْ حَرَّمُوهُ دُخُولَ الْبَيْتِ وَاخْتُرِطَا
18- قَدْ شَرَّدُوهُ وَعَاثُوا فِي أَجِنَّتِهِ=يَسْتَبْشِرُونَ بِمَنْ قَدْ خَارَ وَانْفَرَطَا
19- وَصَادَرُوا بَيْتَهُ هَدْماً بِمِعْوَلِهِمْ=وَالْأَرْبَجِيهُ مَعَ الْمِيرَاجَ قَدْ خَلَطَا
20- أَمَّا الْبَنَادِقُ فَالْآلِي يُعَضِّدُهَا=يُفَتِّتُونَ بِهَا وِلْدَانَنَا خُرَطَا
21- اُنْظُرْ لِتِلْكَ الْعُرَى وَالْوَغْدُ يَهْدِمُهَا=يَسْتَوْطِنُ الدُّورَ وَالْآَجَامَ وَالنُّقَطَا
22- اَلْحُزْنُ يُوقِظُنِي وَالْوَهْمُ يَأْخُذُنِي=فَأَحْمِلُ الْهَمَّ وَالْأَعْوَادَ وَالرُّبَطَا
23- إِيقَاعُ قُنْبُلَةٍ أَصْوَاتُ مَنْحَبَةٍ=وَالْوَغْدُ يَعْدُو وَقَدْ قُلْنَا إِذاً شَطَطَا
24- يَا حُزْنُ تَوْطِئَةً يَا نَفْسُ أَسْئِلَةً=قَدِ افْتَرَقْنَا وَأَضْحَى أَمْرُنَا فُرُطَا
25- يَغْزُو مُخَيِّلَتِي إِعْصَارُ أَسْئِلَتِي=فَلََا تُجِيبُ وَصَوْتُ الظُّلْمِ قَدْ شَحَطَا
26- عَلَى الدَّوَامِ أَرَى تَصْطِيبَ أُغْنِيَةٍ=قَدْ أَوْصَلَتْ بِخُيُولِ الْغَرْبِ مَنْ شَبَطَا
27- دَوَاخِلُ الْقَلْبِ وَالشِّرْيَانِ تَعْصِرُنِي=وَالنَّبْضُ يَعْلُو وَطَيْرُ الْحَقِّ مَا انْضَبَطَا
28- يَا أَلْفَ عَارٍ عَلَى رُبَّانِ مَرْكَبَةٍ=فِيهَا السُّيُولَةُ وَالْبِتْرُولُ قَدْ صُفِطَا!!!
29- يَا خَيْرَ عُرْبٍ وَمَا قَدْ بَانَ مَطْلَعُهُ=رَأَيْتُهُ فِي فَمِ الْغِرْبَانِ قَدْ شُفِطَا!!!
30- أَيْنَ الْخَلَاصُ مَنَ الثُّعْبَانِ يَلْدَغُنَا=وَالسُّمُّ يَسْرِي فَيُلْغِي الْحَرْبَ وَالْخُطَطَا؟!!!
31- يَا أُمَّةً لِعُرَى الْإِسْلَامِ قَدْ حَمَلَتْ=فَكَيْفَ تَرْضَيْنَ ذُلًّا حَالَنَا قِطَطَا؟!!!
32- غَضَضْتِ طَرْفَكِ عَنْ أَوْغَادِ حَاضِرِنَا=مِنَ الْيَهُودِ وَلَا لَمْ تَلْفُظِي النَّمَطَا
33- طَبَّعْتِ شَرَّ عَلَاقَاتٍ بِأَطْقُمِهِمْ=مَفْرُوضَةٍ مِنْ سَلَامِ الذُّلِّ مُحْتَبَطَا
34- هَلَّا زَأَرْتِ عَلَى الْأَنْذَالِ تَعْصُرُهُمْ=نَارُ الظَّلَامِ وَنَارُ الظُّلْمِ قَدْ مَطَطَا
35- تِلْكَ الْكِلَابُ مَضَتْ تَمْتَصُّ أَضْرُعَنَا=حَتَّى هَوَى الْمُلْكُ وَالشَّيْطَانُ قَدْ مَحَطَا
36- فَرَّقْتِ شَمْلَكِ فِي أَحْضَانِ مَكْرِهِمُ=وَلَمْ تُبَالِ بِمَا الرَّحْمَنُ قَدْ رَبَطَا
37- تِلْكَ الْيَهُودُ وَقَدْ مَاتَتْ ضَمَائِرُهُمْ=عَاثُوا فَسَاداً وَلَمْ تَشْكُمْهُمُ الضُّبُطَا
38- لَوْ أَنَّ كُلَّ بِنِي قَوْمِي قَدِ اتَّحَدُوا=لَعَزَّتِ الْأَرْضُ وَالتَّخْوِينُ قَدْ حَبِطَا
39- وَأَسْكَتُوا فُوَّهَاتِ الْحَرْبِ مِنْ زَمَنٍ=وَدَاعَبُوا الْجُودَ وَالْأَخْيَارَ وَالسُّبُطَا
40- وَاحَسْرَتَاهُ عَلَى الشُّبَّانِ قَدْ مَرَقُوا=آلَاتُ إِعْلَامِهِمْ زَادَتْهُمُ مُرُطَا
41- لَمْ يَفْطِنُوا وَاسْتَمَاحُوا الذُّلَّ خَارِطَةً=تَكْوِيهِمُ فِي زَمَانٍ شَالَ مَنْ قَحَطَا
42- تَفَرَّقُوا بَيْنَ أَعْرَابٍ مُفَكَّكَةٍ=وَالْأَعْجَمِيَّةُ تُحْيِي الْهَمَّ وَاللَّغَطَا
43- يَا أَيُّهَا التَّائِهُونَ الدَّرْبُ يَجْمَعُكُمْ=عَلَى الْمَحَبَّةِ وَالْإِسْلَامُ مَا جُلِطَا
44- دِينُ الْمَحَبَّةِ لِلْأَدْيَانِ قَاطِبَةً=دِينٌ شَرِيعَتُهُ تَسْتَطْعِمُ الْوَسَطَا
45- يَا رَبِّ وَحِّدْ جُيُوشَ الْعُرْبِ إِنْ وُجِدَتْ=وَاحْمِ الْعُرُوبَةَ وَالْإِسْلَامَ وَالْقُسُطَا
46- وَاجْعَلْهُمُ فِي أَعَالِي الْقَوْمِ تَكْرِمَةً=فِي دِينَ حُبٍّ جَمِيلٍ يَنْبُذُ الْغَلَطَا
47- رَبِّ ائْتَمَنْتَ جُمُوعَ الْقَوْمِ أَنْ يَرِثُوا=حِمَايَةَ الْمَسْجِدِ الْأَقْصَي الَّذِي رُبِطَا
48- ذُقْنَا الْهَوَانَ شِرَارُ الْقَوْمِ تَأْسِرُهُ=مِنْ إِسْرَئِيلَ الَّتِي نَازِيُّهَا الْتُقِطَا
49- تَبْغِي عَلَى مَوْطِنٍ فِي أَوْجِ سَطْوَتِهَا=تُصَادِرُ الْبَيْتَ وَالْأَمْلَاكَ وَالسُّلَطَا
50- تَسْتَنْزِفُ الْمَالَ وَالْخَيْرَاتِ مِنْ أُمَمٍ=قَوْمِيَّةٍ مُسِحَتْ وَالْوَغْدُ قَدْ زَغَطَا
51- يَا وَيْحَ قَوْمِي عَلَى تَمْزِيقِ حَاضِرِنَا=وَاللَّهِ إِنْ لَمْ نُفِقْ جَيْشُ اللِّئَامِ سَطَا
الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه..شاعر العالم
[email protected] [email protected]
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف