الأخبار
تقرير أممي: الاحتلال يقطّع أوصال القدس والضفة بـ 593 حاجزًا عسكريًاوزارة الصحة توضح هدفها من الإيعاز للمشافي الخاصة والأهلية بفتح أقسام لعلاج مرضى (كورونا)خبيرة التجميل المغربية سعاد فكتوريا توضح تداعيات كورونا على الاعراسحمد: يجب إقرار قانون حماية الأسرة من العنفهنية يعزي ذوي الشهيد إبراهيم أبو يعقوبالقوى الوطنية والإسلامية تدعو للمشاركة في المهرجان الوطني الثلاثاء المقبلالأورومتوسطي أمام مجلس حقوق الإنسان: لا تتركوا اليمنيين والفلسطينيين وحدهم في مواجهة الموتانتصار الوزير: الضم يعيدنا لمربع الصراع الأول ويهدد الأمن والسلام بالشرق الأوسطالاحتلال يمدد اعتقال الأسيرة نصار للمرة الثانيةوعد تتعرّض للتنمّر بسبب صورة.. ظهر بطنها فغضب الجمهورفيديو: ميشال حايك توقّع ما حصل الأربعاء.. شاهدوا ما قالهالحركة الإسلامية تطالب بالحفاظ على السيادة الإسلامية للأقصىمركز حكاية وطن يدعو الشباب بالالتزام بتعليمات وزارة الداخلية بمنع إطلاق النارالخارجية: 175 وفاة و3469 إصابة في صفوف جالياتنا الفلسطينية حول العالمحزب الشعب يطالب بوقف ملاحقة واستدعاء أو اعتقال مواطنين بسبب الرأي والتعبير
2020/7/11
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

صدور كتاب "في رياض الشعر، قراءة لشعر الدكتور علي العلوي"

صدور كتاب "في رياض الشعر، قراءة لشعر الدكتور علي العلوي"
تاريخ النشر : 2019-10-02
صدور كتاب جديد للباحث الناقد محمد داني

بعنوان "في رياض الشعر، قراءة لشعر الدكتور علي العلوي"

صدر للباحث الناقد المغربي محمد داني كتاب جديد بعنوان "في رياض الشعر، قراءة لشعر الدكتور علي العلوي" عن مطبعة سجلماسة الزيتون بمدينة مكناس المغربية. يقع الكتاب في 120 صفحة، ويتناول فيه باحثنا بالدرس والتحليل تجربة الشاعر المغربي علي العلوي، الذي قال عنه في الصفحة 14 من الكتاب: "الشاعر علي العلوي شاعر حداثي من كُتّاب قصيدة التفعيلة، وحتى العمودية؛ صوت شعري متميز استطاع في وقت وجيز أن يصنع له مكانا بين الأسماء الشعرية المغربية، لما يتميز به شعره من رقة وصور جمالية جعلته شاعر المنطقة الشرقية مع آخرين بامتياز". 

جاء الكتابموزعا علىفصول عديدة تعكس خبرة الباحث محمد داني النقدية، ومدى قدرته وتمكنه من سبر أغوار النصوص الشعرية على المستويين الفني والمعنوي. عناوين هذه الفصول هي: القارئ/المتلقي الضمني، وجمالية التلقي، وتجربة علي العلوي الشعرية، والذات المبدعة، وشعرية العنونة، والتشكيل الصوتي، والشعر والحداثة، ورؤيته اللغوية، والوعي الجمالي في شعره، والإيقاع، والبناء الدرامي والقصصي في شعره، واللغة في شعره، والعذاب والغربة، والحضور والغياب، والرمز في شعره.

وما خلص إليه الناقد محمد داني من خلال مقاربته النقدية لأشعار الشاعر علي العلوي هو أن شاعرنا "التمس في شعره طهارة الإنسان في حياة متأكد من أنها طريق الموت. لذا رأى أن الإنسان يجب أن يكرس حياته للجمال والفن من خلال دلالات عدة. ومن ثمة جاء شعره ممزوجا بحس مرهف [...] ولذا نعتبر شعر علي العلوي تجربة إنسانية ذات وعاء فني، يمتاز بوضوحه وبساطته في الأداء وسهولة في التركيب ووضوح في العبارة والمعنى، بعيدة ألفاظه عن الغرابة [...] اهتم في شعره بالأنا والآخر وعمل على تصويرها تصويرا مناسبا وبديعا. والمقصود بالأنا الذات الشاعرة ومشاعرها وأفكارها اتجاه المحيط بها كيفما كان نوعه ماديا أو معنويا" (صفحة 118). 
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف