الأخبار
الأوقاف بغزة توضح حقيقة رفع إيجار المحلات بسوق فراسالاحتلال يعتدي بالضرب على شاب ويصيب آخر بحروق في العيسويةزخات متفرقة من الأمطار وعواصف رعدية حتى نهاية الأسبوعقيادي بالمنظمة يدعو لعدم تسييس القضاء والزج به بالخلافات السياسيةأول تعليق من القائمة المشتركة على إعادة نتنياهو لتكليف تشكيل الحكومةالحكومة تُطالب النائب العام بالتراجع عن قرار حجب المواقع الإلكترونية وفق الإجراءات القانونيةشاهد: هونغ كونغ تعتذر رسمياً للمسلميننقيب الصحفيين: الحكومة ستُصدر بياناً توضح موقفها من حجب المواقع الصحفيةاختتام مهرجان "منظار/ منجم الفن" بالإعلان عن بداية حاضنة ثقافية وإبداعية بخريبكةرئيس إتحاد الجامعات البريطانية المستقلة يستضيف أبوكشك بالبرلمان البريطاني لبحث التعاونمنتدى الإعلاميين: القرار يعكس عجز السلطة عن مواجهة الكلمةخريشة: من فكر بقرار حظر المواقع الفلسطينية صاحب "عقلية مظلمة"الاجتماع الـ21 للأحزاب الشيوعية والعمالية ينهي أعماله في تركيافينتك أبوظبي 2019 ينطلق مع منتدى المستثمرينموانئ أبوظبي تطلق مشروع الواجهة البحرية "مرسى مينا" بإضافة نوعية لمعالم الإمارة
2019/10/21
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

فلسفة الاستبداد بقلم:مهدي العامري

تاريخ النشر : 2019-09-22
فلسفة الاستبداد بقلم:مهدي العامري
حكومات الاستبداد منتشرة في اغلب بقاع العالم ,,
فنرى الكثير من الرجال المستبدين وقد سيطروا على تلك الحكومات ,,بالسيف والسوط ,,
وهؤلاء يستأثرون بالسلطة والمال دون غيرهم من ابناء الشعب,,
فيقتلون من شاؤوا,,
وينفون من شاؤوا,,,
ويقربون الى عروشهم من شاؤوا ,,,
وهم يستحوذون وعائلاتهم ومرتزقتهم ,,,على كل شيء في الارض,,ابتداءا قطع الاراضي وموارد الثروة ,,وانتهاءا بمؤسسات الدولة المدنية والعسكرية ,,,
فيشرعون القوانين التي تخدم مصالحهم في البقاء لاطول مدة ممكنة ,,
مثلما يشرعون القوانين التي تمنع معارضيهم من القيام باي عمل يتعرض وطموحاتهم واطماعهم في السلطة ,,
ولعل ابرز ما يقوم به هؤلاء المستبدين ,,تقسيم الشعب الى طائفتين ,,
طائفة الاغنياء,,
وطائفة الفقراء,,,
وبالتالي سينشأ صراع دموي كبير بين تلك الطائفتين ,,حيث يسود الظلم والاضطهاد,,
مثلما تسود الشهوات الدنيئة ,,,ويكثر اللصوص,,
وجميعنا يعرف ,,ان اسوء صور الاستبداد ,,هو استغلال مشاعر الناس وتوظيفها عن طريق الدين والتدين ,,,
فتجمع الاموال والعطايا ,,,باسم الدين ,,,لينعم بها قلة من الناس المستبدين ,,,
وهذا يحدث غالبا في المجتمعات الاسلامية الجاهلة ,,,
هذا نص,,,
قابل للطعن ,,,
وقابل للتغيير,,,,
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف