الأخبار
شركة (براكسيس آي إف إم) تدير برنامج مستحقات نهاية الخدمة في الإماراتمعهد إثيسفير يعلن عن الشركات الأكثر أخلاقية في هذا العالمالقطب الديمقراطي في جامعة النجاح ينظم مهرجانا بمناسبة انطلاقة الجبهة الديمقراطيةعشراوي: التصعيد الاستيطاني يجب ان لا يواجه بمزيد من التصريحات الدولية الجوفاءالاردن: تكريم الفائزين بجائزة ولي العهد لأفضل تطبيق خدمات حكومية في الأردنجامعة بوليتكنك فلسطين تستقبل وزير العمل الفلسطينيوقفة شموع صامتة في برلين تنديدا بجرائم الاحتلال الإسرائيليمونديال قطر 2022.. تقدم هائل قبل 1000 يوم على انطلاق البطولةمؤسسة ياسر عرفات تعقد ندوة حول مُلكية أراضي لاجئي فلسطين بمخيم بلاطةعرابي يؤكد: حملة "الفجر العظيم" وسيلة صمود ومواجهة للاحتلالعشراوي: التصعيد الاستيطاني يجب ان لا يواجه بمزيد من التصريحات الدولية الجوفاءوالد الأسير محمد الحلبي يناشد ممثلي سفراء الأتحاد الأوروبي لزيارة نجلهايران تعلق على حادثة تنكيل الاحتلال بجثة الشهيد الناعمالسراج: على الاتحاد الإفريقي لعب دور مركزي في حل الأزمة الليبيةرئيس اللجنة الشعبية للاجئين بقلقيلية يلتقي مدير عمليات وكالة الغوث بالضفة
2020/2/25
جميع الأراء المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي دنيا الوطن

لعنات بقلم: محمد سليمان

تاريخ النشر : 2019-09-17
لعنات بقلم: محمد سليمان
| لعناتْ |

_ بم تفكر ؟
_ أفكر بها كل ليلة لا شيء جديد..!

لا أعلمُ لم و كيف،أظنني أُصبتُ بلعنةٍ لا بل لعناتٌ متتالية منها ومن الحب
ومن أقوالِ جدي..
_ جدي لقد قال الكثير ..!
قال لي مرةً : أنه حاربَ شبابَ قبيلةٍ كاملةٍ من أجلِ الوصولِ لجدتي ، حارب القبيلة بأهله وأهلها وأولادِ عمها

_ سألته ما العبرةُ يا جدي
_ التضحيةُ يا بني

_ آهٍ يا جدي
لقد نالَ الشبابُ مني ،أصبحتُ كهلاً لا أجيد سوى الكتابةَ والتمني...

بُتِرتْ يداي و بقيتُ أكتبُ بفؤاديْ
أُجهِضتْ أحلامي كلها
و بقي حلمُ الجميلةُ يمزقُ سهاديْ

_ أما مللتْ التفكير بها ؟
_ ههه،أنا عاشقٌ يا صاح
أسمعت بمحبٍ ملّ ناظريه من نظرهما للحبيب ؟
_ لا...
_ وكذلك التفكير لا ملل ولا كلل،كلما أطلتُ التفكيرَ
زاد شوقي حباً وتعبيرَ
_ وما هو التعبير؟
_ أن تكتب من تحبْ.
_ وكيف تكتبه؟
_ كما قال جديَ يوماً :
" لكي يكتب المحبُ حبيبه
عليه بترُ يداهُ و أن يتخلا عن
الأحلام جميعهم إلا واحدْ
وأن يُرا الحبيبُ ألفَ بشريٍ
وآلألفُ البشرِ شخص ٌواحدْ "
عندها سيكتب العاشقُ من يُحب بالفؤادِ
دونً مللٍ بكلِ تمادي.....!!

و ألحقَ بعبارةٍ " حذاري أن تخض كهذه التجربةُ و من ثم تنكسرْ "
عندها تنقلبُ أقوالي لكَ والحبُ و الحبيبةُ إلى لعناتْ
عندها ستكونُ جسدٌ بلا روحْ، إنسان بلا شيءٍ و بلا ذاتْ
كل ما تملكه التفكيرُ بتلكَ اللعناتْ
 
لا يوجد تعليقات!
اضف تعليق

التعليق الذي يحتوي على تجريح أو تخوين أو إتهامات لأشخاص أو مؤسسات لا ينشر ونرجو من الأخوة القراء توخي الموضوعية والنقد البناء من أجل حوار هادف